روابط للدخول

الصحف المصرية عن الشأن العراقي .. السبت 16 حزيران


أحمد رجب – القاهرة

تتوسع شبكات الإرهاب في استخدام الإنترنت، هذا ما يرصده عادل عيد في مقاله بصحيفة الأهرام، ويقول إن التزاوج بين الإنترنت والإرهاب ظهر بشكل أكثر وضوحا بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر / أيلول ‏2001 وما تلى ذلك من الحملة الأميركية على "‏الإرهاب"‏ وحدوث مواجهة بين تنظيم القاعدة وحلفائها من جانب والولايات المتحدة ومؤيديها من جانب أخر. كما يعتبر الكاتب المصري أن للإنترنت دورا كبيرا في تضخيم الصورة الذهنية لقوة وحجم تلك المجموعات والتي تبدأ بعدد قليل من الأفراد لديهم أو لدى أحدهم خبرة بالإنترنت وبرامج‏ "الملتيميديا"‏ ليتم بث الرسالة الإعلامية وفق أهدافهم والتي منها شن حرب نفسية ضد مستهدفيها والدعاية لأهدافها وأنشطتها بعيدا عن وسائل الإعلام التقليدية‏.‏ أما عن الطابع العسكري للإرهاب الجديد فيتم استخدام الإنترنت في التنقيب عن المعلومات‏‏ والحصول على التمويل والتبرعات وعملية التجنيد والحشد لأتباعها‏،‏ وكذلك تحقيق الترابط التنظيمي بين الجماعات وداخلها و تبادل المعلومات والأفكار والمقترحات والمعلومات الميدانية حول كيفية إصابة الهدف واختراقه وكيفية صنع المتفجرات والتخطيط والتنسيق للعمل الإرهابي‏،‏ وكذلك في تدمير مواقع الإنترنت المضادة أو اختراق مؤسسات حيوية أو تعطيل الخدمات الحكومية الإلكترونية أو محطات الطاقة‏،‏ كما يقول عادل عيد.

في صحيفة أخبار اليوم كتب حسين عبد الواحد يقول إنه - خلال لقاء بين الأدميرال ويليام فالون قائد القيادة الوسطی الأميركية المسئولة عن منطقة الشرق الأوسط ونوري المالكي رئيس الوزراء العراقي - طلب القائد العسكري الأميركي الكبير من المالكي أن يتخذ خطوات ملموسة لإعادة الأمن والاستقرار إلى العراق وإنهاء الصراع الطائفي الذي يشتعل الآن بين العراقيين والعمل على عودة الحياة في العراق إلی طبيعتها. ويضيف الكاتب المصري قائلا إن أكثر من 150 ألف جندي أميركي يحتلون العراق مع بقية قوات التحالف عجزوا خلال 4 سنوات عن تحقيق الاستقرار في العراق، ورغم ذلك يطلب الأدميرال الأميركي من رئيس الوزراء العراقي أن ينجح في هذه المهمة المستحيلة. وفيما يرى الكاتب المصري أن مهمة استعادة الهدوء للعراق ملقاة على عاتق أميركا يرى أن إدارتها تحاول التملص من المسؤولية وتحميل المالكي هذه المسؤولية.

أخيرا تنقل صحيفة المساء عن وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس الذي يزور العراق حاليا تنقل عنه قوله إن واشنطن تشعر بخيبة أمل إزاء جهود الحكومة العراقية لإجازة قوانين تهدف إلى مصالحة الجماعات المتقاتلة في البلاد. وترى الصحيفة أن انتقادات غيتس تمثل ضغوطا على حكومة المالكي للتحرك بشكل أسرع فيما يتعلق بإقرار قوانين ترى واشنطن أنها مهمة للمصالحة بين العراقيين.

على صلة

XS
SM
MD
LG