روابط للدخول

الهاشمي يعلن من القاهرة أن الطريق طويل أمام تحقيق المصالحة الوطنية


أحمد رجب – القاهرة

يواصل نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي مباحثاته في القاهرة، والتي ستختتم بلقاء مع الرئيس المصري حسني مبارك. وكان الهاشمي قد أجرى مباحثات مع رئيس الوزراء المصري أحمد نظيف كما استقبله شيخ الأزهر الدكتور محمد سيد طنطاوي. وطالب الهاشمي بدور أكبر للأزهر في المصالحة الوطنية بالعراق. وخلال لقائه مع الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى، وصف الهاشمي الوضع فى العراق بأنه قلق وحرج وأنه مازال هناك شوطا طويلا لتحقيق مصالحة حقيقية فى العراق تكون مبنية على نوايا طيبة وعلى إرادة قوية. واعتبر الهاشمي أن الإدارة الأميركية مازالت مترددة فى الوفاء بالتزاماتها فى إخلاء سبيل الأبرياء من المعتقلين العراقيين. وحول الموقف إزاء استمرار وجود القوات الأميركية في العراق قال نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي للصحفيين:
[[....]]
وكان رئيس مجلس الوزراء المصري الدكتور أحمد نظيف قد أكد وقوف مصر بقوة إلى جانب العراق وشعبه ودعمه بكافة السبل لتحقيق السلام والاستقرار. وأدان نظيف استمرار الإرهاب الذي يغذي روح الفتنة في العراق ويحول دون تحقيق المصالحة الوطنية ويعرقل جهود التنمية. وقال نظيف في مؤتمر صحافي مشترك مع الهاشمي:
[[....]]
وقد وصف نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي مباحثاته مع نظيف بأنها بناءة وصريحة. ووجه الشكر لمصر، مشيرا إلى أن العراق لا يستطيع الاستغناء عن مصر والتي لديها كل الإمكانات والطاقات التي من شأنها تذليل الصعاب والعقبات.

على صلة

XS
SM
MD
LG