روابط للدخول

تعزيز التعاون النفطي مع مختلف الدول واكتشاف أكبر حقل للغاز الطبيعي في العراق


ناظم ياسين

تتضمن هذه الحلقة الجديدة الخاصة من برنامج (التقرير الاقتصادي) مقابلة مع الناطق باسم وزارة النفط العراقية عاصم جهاد حول آخر المستجدات المتعلقة بمشروع قانون النفط والغاز الجديد والاكتشافات الأخيرة التي من شأنها أن تحوّل العراق إلى أحد أكبر مصدّري الغاز الطبيعي في العالم إضافةً إلى تعزيز التعاون مع دول الجوار وتوقيع اتفاقيات مع شركات آسيوية لإنشاء عدد من المصافي وتطوير حقول النفط أو تنفيذ مشاريع أخرى مشتركة في مجال الطاقة.

أعربت وزارة النفط العراقية عن تفاؤلها في أن تؤدي المحادثات الجارية حالياً في بغداد بين الحكومة المركزية ووفد من حكومة إقليم كردستان في وقت سريع إلى حلول مُرضية تحسمُ الخلافات الناشئة حول بعض ملاحق مشروع قانون النفط والغاز الجديد.
وفي تصريحاتٍ خاصة لـ(التقرير الاقتصادي)، أكد الناطق باسم وزارة النفط عاصم جهاد حرص جميع الأطراف على الإسراع في إنجاز مسودة القانون الذي يمثل ركيزة مهمة لتطوير الصناعة النفطية العراقية. وأشار في هذا الصدد إلى التصريح الذي أدلى به وزير النفط العراقي حسين الشهرستاني أخيراً وتوقع فيه أن يُقرّ مجلس النواب مشروع القانون بصيغته النهائية في غضون شهرين.

وفي المقابلة التالية التي أجريتها معه عبر الهاتف، تحدث أيضاً عن اكتشاف أحد أكبر حقول الغاز الطبيعي في البلاد والذي تقدّر طاقته الإنتاجية الأولية بنحو مائة ألف برميل يومياً. كما أجاب عن أسئلة أخرى تتعلق بتعزيز التعاون النفطي مع دول الجوار ولا سيما إيران إضافةً إلى الاتفاقيات التي عقدت أخيراً مع شركات آسيوية، وهندية تحديداً، لتطوير بعض الحقول وإنشاء عدد من المصافي وتأهيل المنشآت النفطية.

(المقابلة مع الناطق باسم وزارة النفط العراقية عاصم جهاد)

على صلة

XS
SM
MD
LG