روابط للدخول

شباب كربلاء يبحثون عن فرصة للتعبير عبر تجمع "جماعة تجريب"


مصطفى عبد الواحد : كربلاء

الشعور بالاختناق الذي اشار اليه الشاعر ماجد الخياط ربما كان وراء دعوة مجموعة من الشباب في مدينة كربلاء الى البحث عبر اجتماعات عديدة عما قالوا إنه مخرج يمنحهم فرصة أو بعض فرصة للتعبير عن الذات والخروج من أزمة يشاء بعضهم أن يسميها أزمة الشباب في المجتمع العراقي. ويتهم بعض هؤلاء المنظومة القيمية والاخلاقية للمجتمع بتضييع أحلامهم كما يقول ماجد الخياط احد اعضاء هذه المجموعة التي تعرف نفسها بجماعة تجريب:
[[..........]]
يعتقد اعضاء جماعة تجريب إن المشكلة التي تواجه العراق هي ثقافية بالدرجة الاساسية، كما يعزو هؤلاء معظم المشاكل القائمة الى التدني في المستوى الثقافي والى هبوط في الوعي ما دفعهم الى اختزال جانب كبير من الحل بمعالجات ثقافية كما تشير دعاء كميل:
[[.........]]
ولكن ماعلاقة هذا التجمع الشبابي الجديد بالمؤسسات الادبية والثقافية الاخرى الموجودة في مدينة كربلاء ولماذا لم ينبثق عنها؟ يجيب مهند طارق نجم أحد أعضاء جماعة تجريب:
[[.........]]
البيت الثقافي في مدينة كربلاء ومن خلال بياناته في مناسبات عديدة اكد دعمه لكل حركة ابداعية او ثقافية، ومن هذا المنطلق فهو يدعم توجه مجموعة من الشباب المثقف الى التكتل تحت لواء جماعة تجريب بحسب ميثم العتابي أحد أعضاء الجماعة:
[[.......]]
إن مايميز الشباب عن غيرهم هي الرغبة بالتغيير والإيمان بإمكانية تحقيق الأهداف، وربما تعد هذه من أساسيات النجاح والتطور، ولكن يبقى للبيئة الاجتماعية بكل ماتعنيه دور في الدفع للأمام أو في تحجيم الحركة، ويبدو أن افكار الجماعة ومواقفها من الدين والمجتمع والتجمعات الثقافية والادبية الموجودة ستثير العديد من السجالات.

على صلة

XS
SM
MD
LG