روابط للدخول

الصحف المصرية عن الشأن العراقي .. الجمعة 11 أيار


أحمد رجب – القاهرة

يقول رئيس تحرير صحيفة الأهرام أسامة سرايا في مقاله إن الأحاديث في المنطقة تختلط ما بين حروب قائمة وحروب منتظرة، ويرى أنه وسط هذا المناخ الملبد بالغيوم والمقبض للعرب‏،‏ بل لأبناء منطقة الشرق الأوسط جميعا‏،‏ تنذرنا الأخبار والتحليلات السياسية بحرب إقليمية کبری يجري الاستعداد لها الآن في المنطقة‏.‏ فلا تخلو وسائل الإعلام من الحديث حول معالجة الأزمة الإيرانية عسكريا‏،‏ وتقول بعض هذه التحليلات إن حاملات الطائرات تجوب بحارنا‏،‏ وإن هناك سيناريوهات عمليات جوية‏،‏ بل وضربات متوقعة بأسلحة تكتيكية لها صفة الدمار الشامل‏.‏ ويعتقد أن هذه الأجواء القائمة في العراق وفي فلسطين تؤكد أن معظم النار من مستصغر الشرر،‏ والمنطقة مشحونة الآن بطاقة حروب،‏ بل أن رحى هذه الحروب جاهزة للدوران فعلا‏.‏ ولا شك في أن اشتعال جبهة يعني انتقال النار والحرب إلى الجبهة الثانية بجهد أقل لا ينتظر خطأ الحسابات وسوء التقدير،‏ على حد تعبير أسامة سرايا.

من جهتها ذكرت صحيفة الأخبار أن الولايات المتحدة تعتزم خفض مستويات قواتها في العراق في وقت لاحق من العام الحالي إذا انحسر العنف بدرجة كافية تسمح للعراقيين بالسير قدما في المصالحة. وقالت إن روبرت غيتس وزير الدفاع الأمريكي قال إن تقريرا بشأن التقدم يقدمه في سبتمبر / أيلول القادم، يقدمه كل من الجنرال ديفيد بتريوس القائد الأعلى للقوات الأمريكية في العراق وسفير الولايات المتحدة في بغداد، سيحدد مستقبل الزيادة في مستويات القوات التي أمر بها الرئيس جورج بوش في يناير / کانون الثاني الماضي. كذلك اهتمت الأخبار بأنباء انعقاد لجنة أردنية عراقية سورية مشتركة الأسبوع المقبل في الأردن لبحث أوضاع اللاجئين العراقيين المتواجدين في الأردن وسوريا. وأشارت إلى أن اللجنة ستضم أيضا ممثلين من المفوضية السامية لشئون اللاجئين وأنها شـُكلت بناءً على مقررات مؤتمر شرم الشيخ الخاص بالعراق الذي أنهی أعماله الأسبوع الماضي.

وعلى صعيد آخر تقول الجمهورية إنه في اليوم الثاني من زيارته للعراق أعلن ديك تشيني نائب الرئيس الأمريكي أن الحل النهائي للوضع في العراق سيكون حلا سياسيا وأن إحراز التقدم يتوقف على القادة العراقيين أنفسهم، كما ذكرت أن تشيني يعد أكبر مسئول أمريكي بارز يقضي الليل في العراق، كما أضافت الصحيفة المصرية أنه على الرغم من حرص تشيني على عدم التعرض بأي صورة للمعركة الجارية في واشنطن حول تمويل الحرب في العراق، فإن قائد القاعدة الأمريكية الجنرال بنجامين ميكسون قال إن الجنود يتابعون معركة الكونغرس مع البيت الأبيض وأنها معركة مثيرة للإحباط الشديد في صفوفنا.

على صلة

XS
SM
MD
LG