روابط للدخول

حالة (الأمن الغذائي) في العراق، التعاون الاقتصادي بين العراق والكويت


ناظم ياسين

- تتضمن هذه الحلقة الجديدة من برنامج (التقرير الاقتصادي) مقابلة مع المدير العام للجهاز المركزي للإحصاء في وزارة التخطيط العراقية الدكتور مهدي العلاق حول أهم الاستنتاجات التي تضمنتها دراسة مشتركة أُعدّت بالتعاون مع برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة (WFP) عن حالة (الأمن الغذائي) في العراق.
وفي حلقة اليوم تقرير صوتي من أربيل عن مشاريع استثمارية جديدة ستُنفّذ في كردستان العراق بشراكةٍ مع الكويت في إطار الخطوات الرامية إلى تعزيز التعاون الاقتصادي الثنائي.

- حالة (الأمن الغذائي) في العراق
تفيد الإحصائيات التي تضمنتها دراسة مشتركة أعدتها وزارة التخطيط العراقية بالتعاون مع برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة (WFP) بأن 22% من الأُسر العراقية تعاني من انعدام الأمن الغذائي. وتوقعت الدراسة ارتفاعَ هذه النسبة إلى 47% في حال حرمان العائلات العراقية من مفردات الحصة التموينية.
وفي ضوء هذه الإحصائيات، دعت الدراسة إلى اعتبار البطاقة التموينية من العوامل الإيجابية المهمة في توفير الأمن الغذائي في العراق. كما أوصت بعدم إلغائها أو إبدالها بمبالغ مالية مجزية وفقاً لما اقترحه بعض الاقتصاديين.
وفي تصريحاتٍ خاصة لـ(التقرير الاقتصادي) تحدث الدكتور مهدي العلاق المدير العام للجهاز المركزي للإحصاء عن أهم ما تضمنته الدراسة من استنتاجاتٍ وإحصائيات وتوصيات حول حالة الأمن الغذائي في العراق مؤكداً أهميةَ إنجاز خطة الإصلاح الاقتصادي دون المساس بمستوى معيشة الفرد في العراق.
وفيما يأتي نستمع إلى المقابلة التي أجراها معه مراسل إذاعة العراق الحر في بغداد عماد جاسم وأجاب فيها أولا عن سؤال يتعلق بتعريف مفهوم (الأمن الغذائي) من الناحية الاقتصادية.

(المقابلة مع مدير عام الجهاز المركزي للإحصاء – بغداد)

- التعاون الاقتصادي بين العراق والكويت
في إطار الجهود المشتركة الرامية إلى تعزيز التعاون الاقتصادي بين العراق والكويت، أُعلن في الكويت أخيراً أن شركة العراق القابضة التي يملكها اقتصاديون عراقيون وكويتيون ستساهم مع إحدى الشركات الأميركية في تأسيس شركة للخدمات المالية في العراق لتقديم خدمات إدارة وإصدار البطاقات الائتمانية بجميع أنواعها وقبول البطاقات على الصرافات الآلية وإدارة وتشغيل وتأجير ومراقبة الصرافات الآلية وأنظمة الدفع الإلكتروني للفواتير إضافةً إلى تقديم الدعم الفني للمصارف في مختلف مجالات الخدمات المالية.
وأضاف محمد النقي رئيس مجلس إدارة شركة العراق القابضة أن الشركة قامت بتأسيس شركة إعمار العراق للاستثمارات العقارية والسياحية بالاشتراك مع اكبر مجموعة تطوير عقاري في العراق بهدف الدخول في مشاريع تطوير عقاري كبيرة ونوعية.
في غضون ذلك، وفي سياق متصل بمجال الاستثمارات العقارية، أُعلن في أربيل عن تأسيس شركة عراقية كويتية عقارية جديدة لإقامة مجموعة من المشاريع التي سيُباشر بتنفيذها منتصف العام الحالي.
مزيد من التفاصيل في سياق التقرير الصوتي التالي الذي وافانا به مراسل إذاعة العراق الحر شمال رمضان ويتضمن مقابلتين أجراهما مع مدير المشاريع في الشركة الوطنية العقارية الكويتية أسامة البدر وكبير مستشاري هيئة تطوير كردستان سامي جلال.

(التقرير الصوتي مع المقابلتين – أربيل)

على صلة

XS
SM
MD
LG