روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف المصرية ليوم الاربعاء 25 نيسان


احمد رجب - القاهرة

- تنشر صحيفة الجمهورية تصريحات لرئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في لقائه مع وسائل الإعلام المصرية، وتنقل الصحيفة رد المالكي على سؤال حول تنامي العلاقات العراقية الإيرانية قائلا: كيف تثبتون أن العلاقات مع إيران متنامية؟ العراق لا يفتح أبوابه أو أراضيه أو حدوده لأية دولة أي كانت.. صحيح تربطنا بإيران علاقات بعضها مذهبية وبسوريا وتركيا علاقات عربية وجوار وكلها علاقات محترمة عندما تقف عند الحدود العراقية وتكون غير محترمة وغير ملتزمة عندما تتجاوز.. وهذه التزامات دستورية ولا نقبل لا من إيران أو غير إيران التدخل في شئوننا الداخلية. وقال إن التشابه المذهبي مع إيران لا يعني أن أفرش لها السجادة الحمراء.. أو أن أفرش السجادة الحمراء لمن يتشابه معنا قوميا. وأضاف المالكي: إن العراق لن ينسلخ عن أمته العربية وأن التيار الانعزالي الذي روج لهذه الأفكار قد اندثر واختفي وتغلب عليه التيار الكبير المتمسك بالقيم والمبادئ العربية.

- تهتم صحيفة الأهرام بتطور تكنولوجي سيحدث ثورة في مجال التسلح، لكن يبدو أن له صلة بالملف العراقي، والتطور التكنولوجي يدور حول أول طائرة في العالم تجمع بين مزايا الطائرات ذات المحركات التوربينية المروحية وبين مزايا طائرات الهليكوبتر التي تستطيع الإقلاع والهبوط عموديا في كل أنواع الأراضي‏,‏ وبعد ذلك تنطلق بسرعة الطائرات العادية التي تتجاوز بكثير سرعات الهليكوبتر بل تصل إلى أماكن ـ بحكم مداها الطويل ـ لم تستطع أن تبلغها طائرات الهليكوبتر حتى الآن‏. الطائرة التي أثارت اهتمام الصحيفة المصرية اسمها أوسبري في ـ‏22‏ وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية في الأسبوع الماضي أنها سترسلها إلى العراق في أول عملية انتشار قتالي للطائرة بعد سنوات من الأخطاء القاتلة التي واكبت عملية تطويرها‏,‏ ومع ذلك فمن المقرر أن تحل هذه الطائرات‏,‏ بعد أن انتهت مشاكلها الفنية محل العديد من أنواع طائرات الهليكوبتر المخصصة لنقل الجنود والمعدات بعد أن تحول إخفاقها إلي نجاح كبير نتيجة التعديلات الفنية الكثيرة التي أدخلت عليها إضافة إلى الميزانية الضخمة التي خصصت لمشروع إنتاجها والتي بلغت‏50‏ مليار دولار على مدي العشرين سنة الماضية‏.‏‏ على حد تعبير الصحيفة المصرية.

- أخيرا تهتم صحيفة الأخبار بالانفجار الذي استهدف السفارة الإيرانية في العراق الثلاثاء، الذي وصفته بأنه الثاني في خلال يومين، وقالت الأخبار إن الرئيس الأمريكي جورج بوش يواجه ضغوطا متزايدة من الديمقراطيين لوضع جدول زمني لانسحاب نحو 150 ألف جندي أمريكي في العراق ويصوت الكونجرس هذا الأسبوع علي قانون لتمويل الحرب يحدد 31 مارس - آذار القادم موعدا لسحب معظم القوات الأمريكية.

على صلة

XS
SM
MD
LG