روابط للدخول

المالكي يواصل لقاءاته مع المسؤولين في مصر ويدعو الأزهر إلى دعم ومساندة الشعب العراقي


أحمد رجب –القاهرة

واصل رئيس الوزراء العراقي زيارته للقاهرة، والتقى السيد نوري المالكي الاثنين مع شيخ الأزهر الدكتور محمد سيد طنطاوي، وطالب المالكي شيخ الأزهر بضرورة دعم الأزهر الشريف للعراقيين، ومساندته لهم للخروج من الفتنة الداخلية والاقتتال الذي يودي بحياة الأبرياء. وقال المالكي إن هذه المساندة لها أهميتها نظرا لما يتمتع به الأزهر الشريف من وسطية واعتدال ومصداقية في جميع أنحاء العالم العربي والإسلامي. وشدد شيخ الأزهر من جهته على أن الأزهر يقف بجانب العراق ويدعمه، ويدعو العراقيين لتوحيد صفوفهم، ونبذ الفتنة والتعصب الأعمى. وأعلن شيخ الزهر رفضه للعمليات الإرهابية التي تستهدف الأبرياء، واستهداف مصادر الحياة للعراقيين مثل أنابيب النفط التي رزق الله بها العراق.
كما شهد نشاط الوفد العراقي المرافق للمالكي في اليوم الثاني للزيارة إلى مصر لقاءً بين وزيري داخلية كلا من مصر اللواء حبيب العادلي، والعراق السيد جواد البولاني. وتشير مصادر القاهرة على أن الوزيرين بحثا في التعاون الأمني بين مصر والعراق، والذي سيشهد دفعة كبيرة في الفترة المقبلة.
وكان المالكي قد رد على الاتهامات الموجهة للخطة المنية في العراق لدى رده على أسئلة الصحفيين:
[[....]]
رئيس الوزراء العراقي الذي أجرى لقاءات الأحد مع الرئيس المصري حسني مبارك، ورئيس الوزراء الدكتور أحمد نظيف حصل على دعم كامل من القاهرة على مختلف الأصعدة، وهذا ما عبر عنه رئيس الوزراء المصري الدكتور نظيف بقوله:
[[....]]
وفي لقائه في الجامعة العربية نجح رئيس الوزراء العراقي في رسم صورة متكاملة لحقيقة الأوضاع في العراق لسفراء الدول العربية الأعضاء، لكنه انتقد الجامعة العربية:
[[....]]
ولم يترك الأمين العام للجامعة عمرو موسى لم يترك الانتقادات تمر من دون رد في حضور المالكي، وقال:
[[....]]
المالكي الذي يلتقي أيضا مع رجال أعمال ومستثمرين يغادر القاهرة الثلاثاء بعدما نجح في توضيح الصورة الحقيقية لما يحدث في العراق، ومسؤولية تنظيم القاعدة عن الإرهاب الدموي، كما نجح أيضا في الحصول على قاعدة تعاون ثنائي واسعة مع القاهرة ربما فاجأت بعض المراقبين لأنها تضمنت كافة المحاور السياسية والاقتصادية، والأهم تعاون كبير في مجال مكافحة الإرهاب، وتبادل المعلومات الأمنية.

على صلة

XS
SM
MD
LG