روابط للدخول

قراءة في صحف مصرية ليوم السبت 21 نيسان


أحمد رجب –القاهرة

في العناوين الرئيسية لصحيفة الأهرام الصادرة السبت في القاهرة:
** أمريكا تطالب الحكومة العراقية بتحقيق المصالحة قبل الصيف المقبل
** جيتس يدعو المالكي لمد يده للسنة وتعديل قانون اجتثاث البعث
** رئيس الوزراء العراقي يبحث في القاهرة غدا دعم الاستقرار السياسي

وتنقل الصحيفة المصرية عن المتحدث الرسمي باسم الحكومة العراقية الدكتور علي الدباغ أن رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي سيبحث - خلال زيارته للقاهرة التي تبدأ الأحد - سبل دعم الاستقرار السياسي في العراق‏.‏ وأعرب عن تلهف بلاده لوجود تمثيل دبلوماسي كامل بين مصر والعراق‏،‏ وأضاف أن اغتيال السفير المصري إيهاب الشريف‏‏ كان مؤامرة ضد مصر والعراق أيضا‏.‏

وتتساءل الأهرام في افتتاحيتها:
** زيارة جيتس ‏..‏ هل تنقذ العراق من أزمة؟

وتقول الصحيفة: قبل شهور‏‏، كانت زيارة وزير الدفاع الأمريكي للعراق تمثل حدثا إقليميا وعالميا كبيرا‏ فوزير الدفاع الأمريكي آنذاك كان يستطيع أن يغير من المعادلة على الأرض في العراق بحكم سيطرة قوات الاحتلال الأمريكي على الوضع هناك‏.‏ أما الآن فإن زيارة روبرت جيتس وزير الدفاع الأمريكي الحالية للعراق لم تعد تمثل أهمية قصوى‏.‏ فالولايات المتحدة تبحث عمن يساعدها لمواجهة المأزق هناك وليس لديها أوراق كثيرة يمكن أن تستخدمها في هذا الصدد‏.

ومن جهة أخرى تتناول الكاتبة مها عبد الفتاح الدور السوري في المنطقة، في صحيفة الأخبار، وتراه يجري باحتراف ومهارة لا تخلو من جسارة من جانب السوريين مستهدفين مصالحهم. وترى الكاتبة المصرية أن مربع العراق الذي تناور سوريا بدور لها فيه وبجسارة ومخاطرة تحسد عليها ترى أنه ذو عائد مجز لسوريا لأن من مصلحتها الإفادة من الوضع الحالي في العراق كوسيلة ضغط لها على الولايات المتحدة، لكن الكاتبة المصرية ترى في الوقت ذاته أن الآثار الجانبية للدور السوري خطيرة لو جانبها التوفيق ولكنها تحتمل المغامرة، على حد تعبير مها عبد الفتاح.

على صعيد آخر تقول صحيفة الوفد إن موقف الديمقراطيين في الولايات المتحدة بشأن خلاف تمويل حرب العراق يعتقدون أنه تعززه استطلاعات للرأي تبين تزايد المعارضة داخل الولايات المتحدة لسياسة بوش في العراق. وأضافت أن الرئيس الأمريكي جورج بوش وأعضاء كبار في الحزب الديمقراطي فشلوا في حل خلافاتهم بشأن تمويل حرب العراق وتحديد جدول زمني لانسحاب القوات الأمريكية من العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG