روابط للدخول

الشأن العراقي في صحف أردنية ليوم الثلاثاء 10 نيسان


فائقة رسول سرحان – عمّان

مايزال كتاب الرأي في الصحف الأردنية يواصلون اهتمامهم بمرور الذكرى الرابعة للحرب في العراق وسقوط النظام السابق. ففي صحيفة الرأي وتحت عنوان (الحل الذي لا حل سواه) كتب محمود الريماوي يقول:
"إن حلول الذكرى الرابعة ينبغي أن تكون مناسَبة لاستشراف المستقبل، والحد من المعاناة الرهيبة لملايين العراقيين. وإذا لم يبادر أهل الشأن للالتقاء على كلمة سواء، واتخاذ زمام المبادرة فإن أي عون خارجي لن يجدي. فالحل يبدأ من الداخل، وعلى أيدي صاحب العلاقة والمصلحة المباشرة."
ويرى الكاتب:
"الحل لخروج العراق من أزمته الحالية هو بانسحاب القوات الأميركية، ومعها الأطراف الخارجية التي ندبت نفسها للتدخل وتقرير مصير العراقيين. وهو ما يلبي مطالبات سائر الأطراف. أما الفراغ الأمني فتملأه قوات دولية تابعة للأمم المتحدة."

ويعلق الدكتور سامي قطامي في صحيفة العرب اليوم على الذكرى بقوله:
"لنكن صريحين ونقل إن العراق قد دخل مرحلة الحرب الأهلية، وما هذه الألاف التي تترك منازلها كل يوم، وهذه المئات من الجثث المجهولة الهوية التي يُعثر عليها يوميا، إلا مصداق على ذلك."
ويری الکاتب أن علی العرب والأمم المتحدة أن يجدوا حلا دوليا للعراق، يحمون به أهل العراق من التشرد والذبح، ويحافظون على كيانه، ويحمون بلادهم من طوابير المهجّرين الذين سيتحولون مع الوقت إلى مشكلة أو مشاكل أعقد من مشاكل اللاجئين الفلسطينيين."

على صلة

XS
SM
MD
LG