روابط للدخول

الشأن العراقي في صحف مصرية ليوم الثلاثاء 10 نيسان


أحمد رجب – القاهرة

يبدو أن شذى حسون العراقية ذات الستة وعشرين عاما ما تزال وحيا لمقالات كتابٍ عدة في مصر، ولما لا فقد اعتبرها المصريون موحِّدة العراق.
وهذا النهار في صحيفة الأهرام يكتب فرحات حسام الدين مقالا مؤثرا بعنوان (يحيا الفن، وتسقط السياسة)، كتب فيه قائلا إن شذي حسون‏ ابنة العراق الغارق في النزاعات الدموية وصراع الزعماء الدينيين والقادة السياسيين نجحت في تحقيق ما فشل فيه هؤلاء الزعماء القادة‏،‏ بتوحيدها العراقيين بأن صوتوا لها ومنحوها سبعة ملايين صوت حصلت عليها من العراق وحده،‏ ففازت بالمركز الأول في برنامج (ستار أكاديمي) للمواهب الفنية الغنائية‏ الأكثر شعبية بين الشباب في الوطن العربي‏. ويضيف الكاتب المصري متمنيا: ليت ساسة العراق يقتدون بشذى ويرفعون علم العراق وحده دون غيره من الأعلام ويفكرون فيما يوحدهم أكثر مما يفرقهم،‏ حتی يسقطوا أي مشروع سياسي انفصالي طائفي مشبوه‏. وعندما فازت شذي جاء فوزها أشبه بالانتصار للعراقيين جميعا،‏ ودليلا على أن الفن يوحد العراقيين بعد أن فرقتهم السياسة، على حد تعبير الكاتب المصري.

أما صحيفة الأخبار في افتتاحيتها فقد أعربت عن الأمل في أن يكون المؤتمر الدولي الذي سيعقد في شرم الشيخ في 3 مايو / أيار القادم يضع خطة واضحة للمصالحة الوطنية وإشراك المجتمع الدولي في هذا الأمر. وقالت الصحيفة المصرية إن احتلال العراق كان من أساسه خطأ استراتيجيا وقعت فيه الإدارة الأمريكية والأمريكيون أنفسهم سئموا هذه الحرب والكل يبحث عن مخرج من المستنقع العراقي، على حد تعبير الصحيفة المصرية.

صحف القاهرة أيضا مهتمة بزيارة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي إلى مصر في العشرين من الشهر الجاري. وقالت الجمهورية في نبأ لها إن رئيس الوزراء العراقي سيزور القاهرة،‏ بناءً على دعوة رسمية من الحكومة المصرية ويلتقي عددا من المسئولين المصريين‏.‏ وأشارت إلى أن المالكي سيبحث خلال الزيارة العلاقات الثنائية بين البلدين والقضايا العربية والإقليمية‏.‏

وعلى صعيد آخر نقلت صحيفة المصري اليوم عن السيناتور الديمقراطي (كارل ليفين) قوله إن الديمقراطيين لا يسعَوْن إلى قطع تمويل القوات الأمريكية المنتشرة في العراق لكنهم سيشترطون تحقيق تقدم سياسي في هذا البلد، وأضاف أن ما يجب علينا أن نفعله وما سنفعله هو الاستمرار في الضغط علی الرئيس (جورج بوش) ليمارس بدوره ضغوطاً على القادة العراقيين من أجل التوصل إلى تسوية سياسية كما تقول الصحيفة المصرية.

على صلة

XS
SM
MD
LG