روابط للدخول

أهالي اربيل يتذكرون التاسع من نيسان ويصفونه باليوم المنتظر للتخلص من الدكتاتورية.


شامال رمضان - اربيل

وبرغم الصورة القاتمة للأوضاع في البلاد مازال العراقيون يتذكرون يوم التاسع من نيسان بارتياح حيث اعتبره البعض ممن التقاهم مراسلنا في اربيل (شامال رمضان) لحظات منتظرة لإنتهاء حكم ديكتاتوري استمر لعدة عقود..

على صلة

XS
SM
MD
LG