روابط للدخول

ملف خاص عن اغتيال الزميلة الإعلامية خمائل محسن مراسلة إذاعة العراق الحر في بغداد على أيدي مسلحين بعد اختطافها


أذاعة العراق الحر

عثر صباح يوم الخميس على جثة الإذاعية العراقية المعروفة خمائل محسن مراسلة إذاعة العراق الحر في أحد شوارع حي الجامعة في بغداد. وقال مسؤول أمني في وزارة الداخلية إن أفراد الشرطة الذين وصلوا إلى الموقع بعد تلقيهم بلاغا بوجود الجثة، تعرضوا إلى إطلاق نار من قبل مسلحين مجهولين في المنطقة وبعد تبادل الإطلاق بين الطرفين تمكنت قوة الشرطة من إخلاء الجثة ونقلها إلى مستشفى اليرموك حيث تعرف ذووها عليها.
وكانت الزميلة خمائل محسن المعروفة لدى مستمعي إذاعة العراق الحر باسم خلود محمد تسكن منطقة حي العدل غرب بغداد، وعثر على جثتها صباح الخميس في حي الجامعة، حسب المصدر المذكور.
كانت خمائل محسن وهي أم لثلاث بنات وجها إعلاميا وتلفزيونيا معروفا في تلفزيون العراق – القناة الأولى
وقد بدأت تراسل إذاعة العراق الحر أوائل العام ألفين وأربعة وكانت تركز في تقاريرها الإذاعية على هموم الناس ومختلف جوانب الحياة اليومية للعراقيين.. وتحرص على تناول النشاطات الفنية والمجتمعية و تلتقط قصص العائلة العراقية وتعكس جوانب مختلفة من معاناتها وتوثق ذاكرة المواطنين العراقيين حول تقاليدهم وذكرياتهم.
إن ذكرى خمائل محسن ستظل خالدة في قلوب ونفوس كل من عمل معها أو عرفها وتابع تقاريرها وجهدها الإعلامي، وانه ليحز في النفس أن تستهدف حياة الإعلاميين والصحفيين أمثال خمائل ممن حرصوا على نقل معاناة أهلهم ومواطنيهم بصدق وموضوعية ومهنية.

على صلة

XS
SM
MD
LG