روابط للدخول

وزير العدل العراقي يعلن استقالته من حكومة المالكي


ناظم ياسين

أعلن وزير العدل العراقي هاشم الشبلي السبت استقالته من منصبه بسبب ما أسماها مواقف سياسية "متميزة" عن (القائمة العراقية الوطنية) التي رشحته لهذا المنصب وكذلك مع "سياسات الحكومة".
ونُقل عنه القول في تصريحاتٍ أدلى بها لوسائل إعلام محلية ودولية إنه قدّم الاستقالة بعد أن ارتأى عدم إمكانية تحمّله "المسؤولية في هذه المرحلة الحرجة من تاريخ العراق"، بحسب تعبيره.
وكانت (القائمة العراقية الوطنية) التي يتزعمها رئيس الوزراء الأسبق أياد علاوي وتضم خمسة وعشرين مقعدا برلمانيا رشّحت الشبلي لتولي المنصب الوزاري أثناء محادثات تشكيل حكومة رئيس الوزراء نوري كامل المالكي ربيع العام 2006.
من جهته، صرح الناطق باسم (القائمة العراقية الوطنية) عزت الشاهبندر بأن الشبلي استقال لاستيائه من الطريقة التي تُدار بها الحكومة. وأضاف في تصريحٍ بثته وكالة رويترز للأنباء أن الاستقالة قُدّمت قبل ثلاثة أيام وأن المالكي وافق عليها.

في بغداد أيضاً، أعلن مدير مركز القيادة الوطنية في وزارة الداخلية العراقية العميد عبد الكريم خلف السبت ارتفاعَ حصيلة ضحايا تفجيرات تلعفر الثلاثاء الماضي إلى 152 قتيلا و340 جريحا.
وكانت مصادر أمنية ذكرت الأربعاء أن الحصيلة بلغت 85 قتيلا
و183 جريحا فضلا عن تدمير اكثر من 35 منزلا بشكل كامل وكذلك نحو خمسين سيارة.
وعلى صعيد ذي صلة، أعلن قائد شرطة محافظة نينوى اللواء واثق الحمداني السبت اعتقال 18 من عناصر شرطة تلعفر متهمين بالضلوع في أعمال العنف الطائفية في المدينة، بحسب ما نقلت عنه وكالة فرانس برس للأنباء.

وفي سياق الحوادث الأمنية، ذكرت الشرطة العراقية أن سيارة ملغمة انفجرت خارج مستشفى في منطقة مدينة الصدر في بغداد السبت ما أسفر عن سقوط خمسة قتلى وإصابة 22 آخرين بجروح.
وأضافت مصادر الشرطة أن أربعة أشخاص قتلوا أيضا كما أصيب عشرون في هجوم بسيارة ملغمة في مدينة الحلة.

من جهة أخرى، أعلنت القوات متعددة الجنسيات اعتقال 16 من الإرهابيين المشتبه فيهم أثناء عمليات مساء الجمعة والسبت.
وجاء في بيان تلقت إذاعة العراق الحر نسخة منه السبت أن قوات الائتلاف اعتقلت أثناء عملية مساء الجمعة في منطقة عرب جبور إرهابيا مشتبها به ودمّرت أسلحة وُجِدت في سيارته.
وأضاف البيان أنه تم في الموصل اعتقال ستة من المشتبه فيهم "لتورطهم بتوزيع مواد صنع العبوات الناسفة. واعتقل أربعة مشتبهين آخرين بزعم ارتباطهم بعمليات القاعدة في العراق"، على حد تعبيره.
وفي الفلوجة، اعتُقل السبت خمسة من المشتبه فيهم "لهم صلات بعمليات تمويل الإرهابيين وتسهيل عبور المقاتلين الأجانب"، بحسب تعبير القوات متعددة الجنسيات.


حذّر العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد من الاستخفاف بالتهديد الأميركي بتوجيه ضربة عسكرية لإيران، بحسب ما أفادت مجلة (نيوزويك) الأميركية واسعة الانتشار.
وكان أحمدي نجاد قام بزيارة رسمية إلى الرياض حيث التقى العاهل السعودي في الرابع من آذار.
ونقلت (نيوزويك) عن وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل قوله في مقابلة أجرتها معه أن العاهل السعودي نصحَ الرئيس الإيراني بعدم الاستخفاف بالتهديدات الأميركية بشنّ عمل عسكري بسبب رفض بلاده وقف تعليق عمليات تخصيب اليورانيوم.
كما نُقل عنه القول إن العاهل السعودي "يتحدث إلى الجميع بصراحة" مضيفاً أنه تطرق عند اجتماعه مع أحمدي نجاد إلى التدخل الإيراني المفترض في شؤون عدد من الدول العربية. لكن الرئيس الإيراني نفى أي تدخل لبلاده.

أفادت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية بأن السفير الإيراني في روسيا غلام رضا أنصاري نفى السبت ما نُسب إليه في وقت سابق بأن أفراد البحرية البريطانية الذين احتُجزوا في الخليج قبل ثمانية أيام قد يواجهون محاكمة.
وكانت هذه الوكالة بثت تقريرا ذكرت فيه أن أنصاري أدلى بهذا التصريح لقناه (فستي –24) التلفزيونية الروسية مساء الجمعة.
لكن السفير الإيراني في روسيا أوضحَ أن ما قاله في المقابلة التلفزيونية تحديداً هو أن القضية دخلت "مرحلة قانونية" مشيراً إلى أهمية استكمال الإجراءات القانونية ودون أن يذكر احتمال مواجهتهم للمحاكمة.
- صوت السفير أنصاري متحدثاً للقناة التلفزيونية الروسية:
"في حال عدم وجود ذَنْب، سوف يتم الإفراج عن البحّارة. ولكن الإجراء القانوني يأخذ مجراه وينبغي أن يُستكمَل. وفي حال ثبوت ارتكابهم الذَنْب فإنهم سيواجهون العقوبة."

وفي بريمن / ألمانيا، ذكرت وزيرة الخارجية البريطانية مارغريت بيكيت السبت أن حكومتها بعثت إلى إيران بردّ مكتوب على مذكرتها بشأن احتجاز 15 من أفراد البحرية البريطانية في الخليج قبل ثمانية أيام.
وقد أدلت بيكيت بهذا التصريح أثناء اجتماع لوزراء خارجية الاتحاد الأوربي.
وكانت الحكومة البريطانية أعلنت أن البحارة كانوا في دورية حراسة في المياه الإقليمية العراقية يوم 23 آذار عندما تم احتجازهم.
وأوضحت بيكيت أنه لم يتم تسلّم رد حتى الآن على الرسالة البريطانية، مضيفةً القول:
- "أعددنا ردّنا، وقد بدأنا الآن بإجراء مناقشات. وكما قد تعلمون إنها فترة عطلات في إيران، وربما هذا لا يفيد كثيرا في هذه الآونة."


ناقش وزراء خارجية الاتحاد الأوربي السبت كيفية التعامل مع الحكومة الفلسطينية الجديدة ودعم مبادرة السلام العربية التي أعلنتها قمة الرياض الأخيرة.
ونُقل عن دبلوماسيين القول في وقت سابق اليوم إن من المرجح أن يتفق الوزراء الأوربيون المجتمعون في ألمانيا على سياسة غير رسمية بالتحدث إلى وزراء في حكومة الوحدة الوطنية ليسوا أعضاء في حركة المقاومة الإسلامية (حماس).
وكان الاتحاد الأوربي المكوّن من سبع وعشرين دولة قاطعَ الحكومة الفلسطينية التي شكّلتها حماس في العام الماضي ودعا إلى تشكيل حكومة وحدة بين حركة فتح التي يتزعمها الرئيس محمود عباس وحماس تعكس الشروط الرئيسية للمجتمع الدولي ومنها الاعتراف بإسرائيل ونبذ العنف.


بدأت المستشارة الألمانية انغيلا ميركل السبت جولة على الشرق الأوسط تستغرق ثلاثة أيام وتشمل الأردن وإسرائيل والأراضي الفلسطينية ولبنان.
وقد وصلت ميركل إلى العقبة في جنوب الأردن حيث تركزت المحادثات التي أجرتها مع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني على مبادرة السلام العربية مع إسرائيل، بحسب ما أفاد بيان صادر عن الديوان الملكي الأردني.
وكانت ميركل صرحت قبيل مغادرتها برلين بأنها تأمل في "تكوين فكرة" عن الوضع الميداني في الشرق الأوسط وعن كيفية إعادة إطلاق عملية السلام.


أكد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الذي يزور لبنان حالياً أکد السبت سعيه لتحويل وقف العمليات الحربية بين إسرائيل ولبنان إلى وقف دائم لإطلاق النار.
وقد أدلى بان بهذه التصريح في بلدة الناقورة اللبنانية الحدودية التي وصلها صباح اليوم لتفقّد قوات الطوارئ الدولية العاملة في جنوب لبنان (يونيفيل) ثم الحدود بين لبنان وإسرائيل.
وفور وصوله عقدَ بان اجتماعاً مع قائد القوة الدولية الجنرال الإيطالي كلاوديو غراتزيانو.
وقال في مؤتمر صحافي إنه يأمل في أن يستمر الهدوء الحالي والتعاون الوثيق بين القوات الدولية والجيش اللبناني، بحسب ما نقلت عنه فرانس برس.


في صنعاء، أُعلن أن الرئيس اليمني علي عبد الله صالح عيّن السبت وزير الكهرباء علي محمد مجور رئيساً جديداً للوزراء.
وجاء في تقرير بثته رويترز أن رئيس الوزراء الجديد الذي يبلغ الرابعة والخمسين يُعتبر من الكفاءات التي تتمتع بقدرات اقتصادية قوية أكثر من رئيس الوزراء المنتهية ولايته عبد القادر باجمال.
ونُقل عن مسؤول حكومي القول "نتوقع وجوها جديدة في مجلس الوزراء الجديد" معرباً عن اعتقاده بأن التشكيلة الوزارية لن تُعلن قبل أسبوع. فيما ذكر محللون في اليمن أن صالح اتخذ هذه الخطوة لكي يوضح للمانحين مثل (البنك الدولي) أنه جاد تجاه تحقيق إصلاحات اقتصادية من أجل محاربة الفقر والفساد والقضاء على البطالة.


في مقديشو، سُمعت لليوم الثالث أصوات نيران المدفعية وذلك في الوقت الذي استأنفت فيه القوات الإثيوبية والصومالية المدعومة بطائرات هليكوبتر هجوما ضخما على المتمردين الإسلاميين وميليشيات عشائر.
وأُفيدَ بأن عشرات المدنيين سقطوا قتلى فيما وصفته اللجنة الدولية للصليب الأحمر بأسوأ قتال تشهده العاصمة الصومالية منذ اكثر من 15 عاما.
من جهتها، أعلنت إثيوبيا في ساعة متأخرة من مساء الجمعة أن قواتها قتلت 200 متمرد منذ بدء الهجوم. وأضاف البيان الرسمي الإثيوبي أن كثيرين آخرين أصيبوا بجروح.


في الكويت، أُعلن السبت أن السلطات تعدم 1.5 مليون طائر بعد تأكّد ظهور نحو 40 حالة جديدة للإصابة بفيروس انفلونزا الطيور ليرتفع إجمالي عدد الطيور المصابة في البلاد خلال العام الحالي إلى 96.
وصرحت وزيرة الصحة معصومة المبارك بأن حالات الإصابة الجديدة ظهرت بعد إجراء اختبارات على ما يزيد عن 11 ألف طائر معظمها في الحظائر والمزارع بالكويت.
كما نُقل عنها القول في مؤتمر صحافي إنه لم يتم العثور على أي إصابة بشرية حتى الآن مضيفةً أن نتيجة الفحوص التي خضع لها 552 فردا كانوا على اتصال بالطيور المصابة جاءت سلبية.
وكانت الكويت أعلنت ظهور أول إصابة بانفلونزا الطيور عام 2005.


أخيراً، وفي إسلام آباد، أعلن الجيش الباكستاني السبت أنه أجرى بنجاح اختبارا بإطلاق صاروخ قصير المدى قادر على حمل رؤوس نووية.
وهذه هي ثاني تجربة صاروخية خلال شهر للصاروخ (حتف-11 عبدلي) أرض- أرض الذي يصل مداه إلى 200 كيلومتر.
وكانت باكستان أجرت الأسبوع الماضي اختبارا بإطلاق صاروخ آخر يبلغ مداه 700 كيلومتر.

على صلة

XS
SM
MD
LG