روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف المصرية ليوم الثلاثاء 27 أذار


احمد رجب - القاهرة

- تداعيات يوم الاستفتاء في مصر انعكست في العناوين الرئيسية لصحف القاهرة الصادرة اليوم الثلاثاء، العناوين الرئيسية للصحف شبه الرسمية، وصحف المعارضة، والمستقلة كانت مدهشة، غرقت في التناقض، الأهرام شبه الرسمية جاء في عناوينها: إقبال جماهيري فاق التوقعات في الاستفتاء على التعديلات الدستورية،
المواطنون يتجاهلون دعوات المعارضة بالمقاطعة‏، أما الوفد اليومية المعارضة فجاء في عناوينها الرئيسية: الإقبال من 2 – 3% فأين حزب الأغلبية، الأمة تلقن الحكام درسا وتقاطع الاستفتاء، وفي المصري اليوم المستقلة كلمة واحدة في العنوان الرئيسي: لا جديد، وكتبت الصحيفة المصرية المستقلة: لم يحدث شيء، أمس، لا جديد تحت شمس الاستفتاء، الذي انتهى، كما بدأ، بإقبال محدود، وضجة سياسية كبيرة، ومخاوف من أن تتحول مصر إلى دولة بوليسية.

- ونتحول بعد صخب الاستفتاء على تعديل مواد في الدستور المصري إلى هموم العراق في صحف القاهرة، صحيفة الأهرام ترى أنه لا جدال في أن القمة العربية تعقد وسط ظروف صعبة وتحديات جسيمة‏..‏ ويكفي النظر إلى الأوضاع المتردية في العراق‏,‏ والمخاوف التي تتأجج في منطقة الشرق الأوسط بأسرها‏..‏ إذا لم يتم احتواء وإخماد نيران الفتنة الطائفية‏..‏ وقالت الصحيفة إن الشعب العربي يتطلع لأن تنتهي جلسات القادة العرب بالتوافق على موقف موحد‏,‏ لا لبس في جديته‏,‏ ولا غموض في مقاصده‏..‏ ويدرأ المخاطر المحيطة بالأمة العربية‏,‏ ويتصدى للتحديات الإقليمية والدولية التي تهدد أمنها واستقرارها‏.

- وفي صحيفة الجمهورية تنقل عن السفير الأميركي في العراق قوله إنه قام منذ بداية عام 2006 بإجراء مفاوضات مع فصائل من المقاومة العراقية بينها منظمة الجيش الإسلامي في العراق ومنظمة كتائب ثورة العشرين وانه اجتمع بممثلين لها في بغداد وفي عمان وان هذه المفاوضات توقفت بعد تفجير ضريح العسكري في سامراء ولكنها استؤنفت بعد ذلك بهدف إقناعها بإلقاء السلاح والمشاركة في العملية السياسية.
وتقول الصحيفة المصرية إن هذا يعد أول اعتراف أمريكي بإجراء مسئول بارز مفاوضات مع المقاومة العراقية.

- وفي مجلة آخر ساعة كتب إبراهيم قاعود يقول إن واشنطن عادت لتدق طبول الحرب مرة أخري ولكن في اتجاه آخر، فطبولها تمزقت في العراق، ووزير الدفاع الأمريكي يعلن أن جيش بلاده قادر على خوض حرب ثالثة (إلى جانب العراق وأفغانستان) فهل تدشن واشنطن حروبا جديدة بالمنطقة وهل تتحول منطقتنا العام الحالي لساحة حروب؟! على حد تعبير الكاتب المصري.

على صلة

XS
SM
MD
LG