روابط للدخول

بوش يدافع عن قراره إرسال مزيد من الجنود الأميركيين إلى العراق


کفاح الحبيب

دافع الرئيس الأميركي جورج بوش عن قراره إرسال مزيد من الجنود الأميركيين إلى العراق للمساعدة على تأمين بغداد ، وأكد إن الخطة الأمنية الجديدة ما زالت في بداياتها.
ودعا بوش في كلمة متلفزة وجهها للأميركيين لمناسبة الذكرى الرابعة للحرب في العراق معارضي الحرب إلى التحلي بمزيد من الصبر، مشيراً الى إن العنف قد يبتلع كل المنطقة إذا انسحبت الولايات المتحدة من العراق قبل تنفيذ الخطة الأمنية .
وأشار الرئيس الأميركي إلى أنه عقد جلسة مباحثات مع رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي عبر الدوائر التلفزيونية المغلقة شارك فيها وزير الدفاع الأمريكي روبرت غيتس وقائد القوات الأميركية بالعراق الجنرال ديفيد بيترايوس.

قال رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي ان العنف الطائفي في العراق انتهى.
المالكي الذي كان يتحدث في مقابلة مع قناة (آي تي في) التلفزيونية البريطانية تبثه مساء اليوم ، أظهر تفاؤلا معتبرا ان اندلاع حرب طائفية كان تهديدا لكن هذا الامر انتهى بفضل عملية المصالحة الوطنية وقدرة القوى الامنية على اعتقال من يتسببون باعمال العنف الطائفية.
واشاد المالكي بما سماه النجاح الكبير الذي تمثله نهاية العنف الطائفي واعمال الخطف لافتا الى ان تنظيم القاعدة لا يزال التهديد الاكبر للعراق والمنطقة .
وحمل المالكي القاعدة وشركاءها مسؤولية استمرار العنف في العراق وقال انها ربما تتلقى الدعم من بعض السياسيين الذين لم يساهموا في نجاح الخطة الامنية في بغداد .

قالت وزارة الخارجية الاميركية ان الولايات المتحدة وافقت على منح الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد تأشيرة دخول لتمكينه من التحدث امام مجلس الأمن الدولي بشأن برنامج ايران النووي.
المتحدث باسم الخارجية الأميركية شون مكورماك قال ان الوزارة اتخذت ما يلزم من اجراءات بشأن طلبات تلقتها ، وأكد بالإيجاب عندما سئل ان كان هذا يعني الموافقة على الطلبات.

قتل إثنا عشر شخصا وأصيب تسعة وثلاثون بجروح في تفجير ثلاث سيارات ملغومة وعبوات ناسفة بمدينة كركوك.
الشرطة قالت ان التفجيرات وقعت في مناطق متفرقة من المدينة وفي فترات زمنية متقاربة.
وقال العميد سرحت قادر ان احدى السيارات الملغومة استهدفت المقر المحلي لحركة الوفاق الوطني العراقي في حين استهدفت أخرى مبنى حكوميا وانفجرت الثالثة في شارع تجاري.
وفي بغداد قتل ثلاثة أشخاص وأصيب عشرة بجروح في إنفجار قنبلة كانت مخبأة في مكان للنفايات بالقرب من حسينية في منطقة الشورجة.

أعربت روسيا عن أملها في ان يضمن مشروع قانون لتنظيم قطاع الطاقة العراقي السماح للشركات الروسية بالعمل في العراق.
وزارة الخارجية الروسية قالت في بيان ان الجانب الروسي يدرك اهمية اقرار قانون عراقي لقطاع الطاقة يتلاءم مع المعايير الدولية وقالت أن روسيا أعربت عن املها بان يتيح القانون الجديد للشركات من مختلف الدول بما فيها الشركات الروسية دخول سوق النفط والغاز العراقية وشددت على استعداد الشركات الروسية في المشاركة في اعادة بناء اقتصاد العراق.
يذكر ان العراق جمد صفقات لتطوير احتياطيات الطاقة العراقية أبرمتها شركات روسية تقودها شركات النفط الكبرى مع نظام الرئيس السابق صدام حسين.

اتفقت الولايات المتحدة واسرائيل على ابقاء الحظر المفروض على المساعدات المالية للحكومة الفلسطينية ولكن واشنطن تركت مساحة للاتصالات مع الوزراء غير المنتمين لحماس.
واستبعد رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود أولمرت استئناف المحادثات في الوقت الراهن بشأن اقامة دولة فلسطينية مع الرئيس محمود عباس من حركة فتح وحث المجتمع الدولي على مقاطعة الحكومة الفلسطينية الجديدة ما لم تعترف باسرائيل وتنبذ العنف.
وتعهدت اسرائيل بمقاطعة أعضاء الحكومة الجديدة بالكامل بمن فيهم الوزراء غير الاعضاء بحماس.
من جهته قال مستشار الامن القومي الاميركي ستيفن هادلي ان واشنطن لن تتعامل مع الحكومة الفلسطينية لكن القنصلية الاميركية في القدس قالت انه سيتم السماح بإجراء اتصالات مع الوزراء غير الاعضاء بحماس على أساس التعامل مع كل حالة بشكل قائم بذاته.
هادلي قال ان الحكومة الجديدة لم تتعهد بالاعتراف باسرائيل والتقيد بالاتفاقات القائمة ونبذ العنف ، مشيراً الى ان الولايات المتحدة لن تتعامل مع هذه الحكومة الا بعد قبولها تلك المبادئ.

اتهمت حركة حماس الرئيس الفلسطيني محمود عباس بأنه عين محمد دحلان مستشارا للامن القومي بطريقة غير مشروعة.
حماس قالت في بيان ان الخطوة التي أقدم عليها الرئيس الفلسطيني بتعيين عضو المجلس التشريعي محمد دحلان أحد خصوم الحركة القدامى مستشاراً له لشؤون الامن القومي هي مخالفة للقانون الفلسطيني .
من جانب آخر التقى نائب وزير الخارجية النرويجي ريموند يوهانسن مع رئيس الوزراء الفلسطيني اسماعيل هنية في غزة.
وهذا الاجتماع هو الأول بين هنية ودبلوماسي أوروبي رفيع منذ ان فرض الغرب حظرا اقتصاديا ودبلوماسيا على الحكومة الفلسطينية في اذار عام 2006 للضغط على حركة حماس الحاكمة للاعتراف باسرائيل ونبذ العنف وقبول اتفاقات السلام المرحلية.
يوهانسن أعرب للصحفيين عن أمله في ان تعمل الحكومة الفلسطينية الجديدة باجتهاد من اجل تحقيق توقعات المجتمع الدولي.

قالت الشرطة الافغانية ان مفجراً انتحارياً هاجم موكباً تابعاً للسفارة الاميركية بسيارة ملغومة في العاصمة الافغانية كابول.
الشرطة أوضحت ان الهجوم وقع على طريق رئيسي يؤدي الى الشرق اعتادت قوات حلف شمال الاطلسي ( النيتو ) والقوات الاميركية استخدامه.
من جانبه أكد المتحدث باسم السفارة الاميركية جو ميلوت ان السفير الأميركي رونالد نيومان لم يكن في الموكب ، وأشار في تصريح لإذاعة أفغانستان الحرة ان عددا من مسؤولي السفارة والمارة أصيبوا بجروح في الإنفجار واضاف ان اصابات بعض المسؤولين خطيرة :
" هناك العديد من المصابين ، وقد تمت معالجتهم في موقع الحادث ، أحد الأشخاص الأميركيين الذين كانوا في القافلة تم إخلاؤه للعلاج في وحدة طبية في قاعدة عسكرية هنا في أفغانستان . وقد وصلتني تقارير تفيد ان هناك بعض المارة الأفغان الأبرياء أصيبوا ، وقد يكون بعض منهم قد توفى في الهجوم ... نحن بدورنا ندين المهاجمين الذين تسببوا بإصابات لدى هؤلاء المارة الأبرياء مثل هؤلاء ."
ويأتي الهجوم وسط تصاعد غارات تشنها حركة طالبان في الأسابيع الاخيرة وبدء عملية عسكرية شنتها قوات حلف شمال الاطلسي في جنوب البلاد الشهر الحالي لاحباط هجوم الربيع المتوقع من قبل المتمردين.

قال الجيش السريلانكي ان طائرات القوات الجوية قصفت ودمرت قاعدة بحرية تابعة لنمور التاميل فى منطقة ملايتيفو بشمال شرق البلاد ولكن لم ترد على الفور تفاصيل عن الخسائر البشرية.
المتحدث باسم القوات الجوية الكابتن جانتا دي سيلفا أكد انه تم اختيار أهداف منتقاة تتمثل في قاعدة بحرية حددت للنمور ، وأعرب عن إعتقاده بان القاعدة دمرت تماما.
الهجوم جاء بعد يوم من اغراق البحرية السريلانكية لسفينتين كبيرتين قبالة الساحل الشرقي قالت انها كانتا تنقلان الاسلحة لنمور التاميل وفي الوقت الذي كانت تمضي فيه الحكومة قدما في خطة معلنة لتدمير الالة العسكرية للمتمردين.

على صلة

XS
SM
MD
LG