روابط للدخول

الشأن العراقي في صحف مصرية يوم الاثنين 5 آذار


أحمد رجب – القاهرة

سيطر قرار وزراء الخارجية العرب الداعم للعراق على العناوين الرئيسية للصفحات الأولى لصحف القاهرة الصادرة الاثنين، ووصفت الأهرام القرار بأنه تصور شامل لحل سياسي وأمني بالعراق، لكن الصحيفة المصرية انتقدت ما وصفته بالخطب العربية الرنانة، وقالت في افتتاحيتها إن الظروف الدقيقة التي تمر بها الأمة العربية تفرض علينا أن نتخلى عن إلقاء الخطب الرنانة وأن نتكلم بصراحة عن قضايانا التي تتفاقم بمرور الوقت ونتقدم باقتراحات عملية قابلة للتنفيذ لحلها‏ بدلا من ترديد الإكليشيهات المحفوظة التي تزيد الشعوب العربية إحباطا وسخطا‏.‏ وأضافت أنه ما يجب أن يحدث بشأن أزمة العراق التي تحتاج إلى تعاون كل دول الجوار وبقية الدول العربية مع المجتمع الدولي لوقف نزيف الدم ومنع حرب أهلية واسعة أو تفتيت القطر العربي الشقيق على أساس طائفي‏.‏

إلى ذلك علقت الأهرام على جهود رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بشأن المصالحة مع المسلحين العراقيين بقولها إن المالكي يرفع غصن الزيتون للمسلحين. ويقول تقرير الصحيفة المصرية إن المالكي تعهد مجددا بالتصدي للميليشيات الشيعية بكل عنف مثلما يفعل تماما مع المسلحين السنة‏،‏ وذلك علی الرغم من أن عددا من الزعماء السنة يشككون في صدقه‏‏، إلا أنه لم يكشف عما إذا كان سيعفو عن أي مسلح يتوقف عن القتال أم لا‏.‏

من جهتها أفردت الجمهورية تغطية خاصة للجنة العراق الوزارية، وأبرزت قرار الوزراء العرب الذي طالب بحل الميليشيات المسلحة في العراق باعتبارها أولوية قصوى لإنجاح أي مشروع للمصالحة الوطنية. وحث الدول العربية على سرعة إلغاء ديونها علی العراق. كذلك أبرزت الجمهورية مطالبة اللجنة الخاصة بالعراق بسرعة فتح البعثات الدبلوماسية العربية في بغداد.

أما صحيفة الأخبار فقد قالت في افتتاحيتها إن العرب يرحبون بإعادة فتح السفارات العربية في العراق وتشجيع المبادرات العربية سياسية وشعبية كالزيارات وتبادل الوفود لتعزيز التواصل العربي مع العراق، بما يضمن تحقيق النتائج التي من شأنها دعم العملية السياسية في العراق.

أخيرا وفي إطار متابعة الشأن العراقي اهتمت صحف القاهرة بقرارات رئيس الوزراء العراقي. وقالت روز اليوسف إن المالكي سيعلن تعديلا وزاريا طال انتظاره خلال أسبوعين في خطوة من المتوقع أن يجري فيها استبدال الوزراء الذين لا يؤدون مهامهم على خير وجه. وكتب رئيس تحرير روز اليوسف عبد الله كمال في مقاله إن عملية غزو العراق، كما أنها أغبى عملية عسكرية وسياسية أدت إلى أكبر عملية فوضى وإرهاب فى تاريخ العالم .. هي أكبر عملية فساد أيض - شركات وبترول وصفقات ومليارات .. وغير ذلك - مما لا يمكن أن تستوعبه صحف وكتب كثيرة.

على صلة

XS
SM
MD
LG