روابط للدخول

الشأن العراقي في صحف مصرية يوم الثلاثاء 27 شباط


أحمد رجب – القاهرة

تسيطر أعمال العنف المتواصلة في العراق على صحف القاهرة الصادرة الثلاثاء كما تهتم الصحف المصرية بالعلاقة المتوترة بين الكونغرس والإدارة في الولايات المتحدة الأميركية فيما يتعلق بالملف العراقي، وتبرز الأهرام مطالبة وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس الكونغرس بعدم التدخل في إدارة الحرب بالعراق‏،‏ وتأكيدها أن الرئيس جورج بوش سيعارض أي تشريع يقضي بسحب القوات الأميركية من العراق‏.‏

وبسبب الفشل في العراق كما يرى الكاتب المصري مصطفى سامي في الأهرام فإنه ينتقد سياسات الرئيس الأميركي جورج بوش. ويرى أنه فشل في القضاء على الإرهاب‏،‏ وأن القوة العسكرية الأميركية صنعت عدة حروب وقلاقل لكنها لم تحقق أي سلام في العالم‏.‏ ويقول إن الحروب الأميركية في أفغانستان والعراق،‏ والتدخل بالقوة المسلحة في الصراع السياسي الداخلي في الصومال، لم يصنع سلاما في هذه الدول‏،‏ والتهديد بضرب إيران لم يوقف عمليات تخصيب اليورانيوم،‏ ولكن الحروب والتهديدات الأميركية أضافت مزيدا من السخط والكراهية على الولايات المتحدة،‏ كما أن تجاهل الأمم المتحدة والقوی العالمية وانفراد واشنطن باتخاذ ما تراه من سياسات في غياب المجتمع الدولي،‏ من شأنه أن يخلق حالة من القلق والتوتر بين القوى السياسية الدولية الأخرى، على حد تعبير الكاتب المصري‏.

‏وفيما تتواصل الصحف المصرية في اهتمامها وتسليطها للضوء على الخطة الأمنية الجديدة في العراق فإن صحيفة الجمهورية خصصت افتتاحيتها التي تعبر عن رأيها منتقدة الخطة الأمنية في العراق. وتقول الجمهورية: يتساقط يومياً العشرات، بل المئات، من أبناء الشعب العراقي قتلى وجرحي. واعتبرت الجمهورية أن الخطة الأمنية لم تقدم جديداً على المسرح الأمني والسياسي في العراق، بل على العكس زادت من خسائر أبناء العراق سواء كانوا من الشيعة أو السنة، وضاعفت من أخطار امتداد الحرب الأهلية إلى مناطق أخرى، على حد تعبير الجمهورية.

وبعد ما تشهده المنطقة من أخطار بسبب حرب العراق كما ترى صحيفة الأخبار فإنها تدعو لمعالجة الأزمة الإيرانية بالوسائل الدبلوماسية، وتجنب حرب جديدة في المنطقة. وتؤيد الصحيفة المصرية ما ذهب إليه المؤتمر السباعي لوزراء خارجية دول إسلامية بدعوة من باكستان شاركت في أعماله مصر تؤيد رفض المؤتمر لاستخدام القوة ضد إيران. وتقول صحيفة الأخبار إن الموقف المصري يرفض استخدام القوة في معالجة أزمة الملف النووي الإيراني، وهو موقف واضح. مصر تطالب وتسعى لإخلاء منطقة الشرق الأوسط من أسلحة الدمار الشامل، كما تسعى للدفع بهذه الأفكار أمام جميع المؤتمرات الدولية كما تقول الصحيفة المصرية.

على صلة

XS
SM
MD
LG