روابط للدخول

الملف الأمني ليوم السبت 24 شباط


ميسون أبو الحب

أعلن الجيش الأميركي على لسان الليوتننت كولونيل فاليري كيفني في مؤتمر صحفي منقول مباشرة من الانبار أن عناصر تنظيم القاعدة في العراق كانوا يهيئون لإنتاج أسلحة كيمياوية باستخدام مادة الكلورين وخلطها مع مواد متفجرة. علما أن الجيش الأميركي عثر على كميات من هذه المادة في مداهمة لمصنع لتفخيخ السيارات في منطقة الكرمة قرب الفلوجة يوم الثلاثاء. يذكر أن إرهابيين شنوا هجومين باستخدام مادة الكلورين أحدها في التاجي والآخر في بغداد.

قامت قوات عراقية بدعم من قوات أميركية بقتل عشرة مسلحين في مقر لهم في منطقة المشاهدة عندما شنت طائرات أميركية ضربات جوية على الموقع، حسب ما نقلت وكالة رويترز عن العميد عبد الكريم خلف الناطق باسم وزارة الداخلية وأضاف أن الضربات أدت إلى تدمير قاعدة المتمردين كما قال أن القوات العراقية ألقت القبض على سعد اكرم خليفة وهو زعيم في الجيش الإسلامي في العراق وهي جماعة متمردة. هذا ومن المعتقد أن غالبية العناصر من أعضاء حزب البعث المنحل.

قُتل عدة أشخاص وأصيب العشرات في هجمات بالقنابل وقذائف الهاون في بغداد وقال ناطق باسم وزارة الدفاع أن ضحايا سقطوا في انفجار سيارة مفخخة في منطقة العلاوي وسط بغداد وأعقب ذلك تبادل لإطلاق النار.

في بغداد: قُتل مدني أيضا وأصيب خمسة في انفجار قنبلة في حافلة صغيرة في شارع الجمهورية قرب الشورجة. قُتل مدني وأصيب أربعة في انفجار سيارة مفخخة في منطقة الجامعة وقُتل شخصان وأصيب اكثر من عشرين في حوادث متفرقة بسبب سقوط قذائف هاون في منطقة أبو دشير جنوبي بغداد. عثر على خمس جثث في مواقع متفرقة من العاصمة يوم الجمعة حسب مصادر في الشرطة.

الجيش الأميركي أعلن مقتل طفلين وإصابة ثالث في تبادل لاطلاق النار بين جنود أميركيين ومسلحين جنوب بغداد، حيث تصادف وجود الأطفال في موقع تبادل إطلاق النار، حسب البيان الأميركي.

في الكوت قتل مسلحون ضابط شرطة مع ابنه البالغ من العمر اثني عشر عاما، حسب مصادر في الشرطة.

** *** **

الجيش الأميركي أعلن أيضا اعتقال اثني عشر إرهابيا في مداهمات جرت صباح يوم السبت في الفلوجة وفي الموصل وفي منطقة العامرية في بغداد. القوات اعتقلت أيضا زعيم خلية إرهابية من تنظيم القاعدة في الموصل. تفاصيل أخرى عن الأوضاع الأمنية في محافظة نينوى في التقرير التالي:
[[...]]
في كربلاء، اعتقلت القوات العراقية عددا من عناصر جند السماء. التفاصيل مع مصطفى عبد الواحد:
[[...]]

على صلة

XS
SM
MD
LG