روابط للدخول

زيارة الأسد لطهران والأفق الإستراتيجي للعلاقة السورية الإيرانية العراقية المتشابكة


حازم مبيضين – عمّان

يرى بعض المراقبين أن الزيارة التي يقوم بها الرئيس السوري بشار الأسد إلى طهران لن تجدي في ثني حلفاء إيران في العراق عن انتقاد سورية ووصمها بالإرهاب لأنه رغم قوة تأثير إيران على قادة العراق الجدد إلا أن أحدا من هؤلاء لم يوفر دمشق من الانتقاد. ولم يتم الاكتفاء بذلك فقط بل جرت عملية تحويل مبرمج لكل الخطايا الإيرانية في العراق ليجري تحميلها على الكاهل السوري المتعب أصلا.
ويرى هؤلاء ومنهم المحلل السياسي سامي الزبيدي أن سورية أحد الأعمدة الأساسية في الخيمة العربية وأن البقاء خارج هذه الخيمة ليس في مصلحة دمشق ولا في مصلحة العرب. إذ يكفي أن لقاءات الأسد مع محيطه لا تحتاج إلى مترجمين كما حصل في القمة الأخيرة مع أحمدي نجاد كما يقول الزبيدي الذي سألناه عن
الأفق الإستراتيجي للعلاقة السورية الإيرانية العراقية المتشابكة فقال:
[[...]]

على صلة

XS
SM
MD
LG