روابط للدخول

بوش يحذر من انسحاب مبكر من العراق


ميسون ابو الحب

- بوش يحذر من انسحاب مبكر من العراق
- أنباء متضاربة عن مكان وجود مقتدى الصدر

- قال الرئيس الأميركي جورج بوش انه لو غادرت الولايات المتحدة العراق قبل إنجاز المهمة فسيلاحق العدو الأميركيين إلى موطنهم.
جاءت تصريحات الرئيس بوش في كلمة ألقاها عصر اليوم في واشنطن أضاف فيها:
" جعلتُ من بغداد اولوية أمنية في العراق. بتعبير آخر، من المهم فرض الأمن في عاصمة هذا البلد الكبير كي نتمكن من تحقيق أهدافنا وقد أرسلت تعزيزات إلى قواتنا هناك كي تتمكن من إنجاز مهمتها ".
بوش قال أيضا أن هناك تنسيقا بين القوات العراقية وقوات التحالف:
" حتى الآن، التنسيق جيد بين القوات العراقية وقوات التحالف. بدأوا عمليات مشتركة لتأمين المدينة وطرد الإرهابيين والمتمردين والمجرمين وفرق الموت. انهم ينفذون ما يريده الشعب العراقي في بغداد ".

الرئيس بوش انتقد أيضا قرارا يناقشه مجلس النواب الأميركي حاليا وقال أن منح القوات الأميركية في العراق الموارد التي يحتاجون إليها مسؤولية تقع على عاتق الجمهوريين والديمقراطيين.
" يناقش مجلس النواب الآن قرارا يعارض ستراتيجيتنا الجديدة. ربما ستكون هذه هي المرة الأولى في تاريخ كونجرس الولايات المتحدة التي يقوم فيها بالتصويت لصالح إرسال قائد جديد للمعركة ثم يصوت لصالح معارضة خطته التي من الضروري أن تنجح في تلك المعركة ".

- تضاربت التصريحات والآراء بشأن مكان وجود رجل الدين مقتدى الصدر. وكالات أنباء نقتل عن مساعد لرئيس الوزراء نوري المالكي هو سامي العسكري قوله أن الصدر حاليا في طهران وانه سيعود قريبا إلى العراق. غير أن حركة الصدر نفت أن زعيمها في طهران ونقلت وكالات أنباء عن عضو مجلس النواب صالح العقيلي قوله أن الصدر ما يزال في العراق.
هذا واتهم عضو مجلس النواب فلاح حسن شنشل الجيش الأميركي باستفزاز حركة الصدر وجرها إلى صراع.

- أغلق العراق حدوده مع إيران وسوريا وشددت القوات العراقية والاميركية من قبضتها على بغداد اليوم الخميس وأجرت عمليات تفتيش في عدد من مناطق العاصمة ونصبت نقاط تفتيش واوقفت سيارات وفتشت حتى مواكب رسمية.
مع ذلك انفجرت سيارتان مفخختان في الدورة فقتلت أربعة أشخاص وانفجرت سيارة أخرى في مدينة الصدر فقتلت سبعة أشخاص.
في البصرة شارك حوالى ثلاثة آلاف جندي عراقي وبريطاني في عملية أمنية تهدف إلى ملاحقة عصابات اجرامية وجماعات تهدد الأمن في المدينة.
ناطق عسكري بريطاني هو الميجور ديفد جيل قال انه تم إغلاق معبرين حدوديين مع إيران في البصرة وفي ميسان.

- وسعت القوات الأميركية والعراقية العملية الأمنية في بغداد لتشمل منطقة الدورة جنوب العاصمة وذلك في اليوم الثاني من خطة أمن بغداد. مسؤولون عراقيون قالوا أن قوات أميركية قامت يوم الأربعاء بعمليات تفتيش من منزل إلى منزل في عدة مناطق من العاصمة وأنها استولت على أسلحة وذخائر.
في هذه الأثناء انفجرت سيارتان مفخختان في الدورة وأدت إلى سقوط أربعة قتلى مدنيين وخمسة عشر جريحا. في منطقة الجامعة انفجرت أيضا سيارة مفخخة فأصابت جنديين.
في هذه الأثناء أعلن الجيش الأميركي مقتل أربعة من جنوده في انفجار عدة عبوات ناسفة في منطقة ديالى يوم الأربعاء ومقتل رجل من مشاة البحرية في عمليات قتالية في محافظة الانبار.
من جانب آخر قتلت قوات عراقية تسعة مسلحين اليوم وأصابت خمسة عشر خلال شن مائة وخمسين مسلحا هجوما في الحويجة، حسب قول الجنرال انور حما أمين وأضاف أن المسلحين مرتبطون بتنظيم القاعدة في العراق وانهم شنوا هجومهم لاظهار قوتهم بينما تنفذ قوات عراقية وأميركية خطة أمن بغداد الجديدة.
بيان صادر عن القوات متعددة الجنسيات أشار إلى أن قوات خاصة في الجيش العراقي صادرت مخزنا كبيرا من الأسلحة خلال عملية استهدفت بها جامع براثا في بغداد يوم أمس الأربعاء.

- شنت قوات بريطانية وعراقية عملية أمنية ضخمة في البصرة اليوم. بيان صادر عن الجيش البريطاني قال أن عملية طروادة هي أول عملية بهذا الحجم تخطط لها وتنفذها قوات أمن عراقية جنوب العراق. البيان أضاف أن هدف العملية وقف أعمال التهريب والسيطرة على نشاطات الميليشيات الإجرامية والمتمردة وتنفيذ عمليات استخباراتية ضدها.
هذا ويشارك في هذه العملية ما يزيد على ألفي جندي عراقي وألف ومائتين جندي بريطاني قاموا بإغلاق معابر حدودية بين العراق وإيران وفرضوا طوقا على مدينة البصرة وتوغلوا في مناطق الميليشيات في المدينة. ولم ترد أنباء عن وقوع أعمال عنف. وكالة فرانس بريس نقلت عن قائد الشرطة محمد الموسوي قوله أن القوات تقوم بتشديد الإجراءات الأمنية وتكثيف السيطرات على مداخل المدينة ومخارجها.

- نقلت وكالات أنباء عن سامي العسكري، مساعد رئيس الوزراء نوري المالكي قوله أن رجل الدين مقتدى الصدر يجري حاليا زيارة قصيرة إلى إيران. العسكري أعرب عن استغرابه لقيام عناصر من حركة الصدر بنفي سفره إلى إيران وأضاف حسب الوكالة أن الصدر أجرى زيارات عدة إلى إيران في السابق وأنها مسألة طبيعية كما قال أن الصدر لم يغادر العراق هربا من احتمال اعتقاله في إطار خطة أمن بغداد. وكالة اسوشيتيد بريس للأنباء نقلت عن العسكري قوله " أؤكد أن مقتدى الصدر يجري زيارة في إيران غير أني أنفي أن هذه الزيارة بمثابة هرب. الوكالة نقلت أيضا عن عضو مجلس النواب صالح العقيلي وهم من اتباع الصدر قوله أن الصدر ما يزال في العراق.

- قالت المفوضية الأوربية اليوم أنها تعد حزمة جديدة من المساعدات الإنسانية إلى العراق تزيد قيمتها على عشرة ملايين يورو. ستخصص هذه المساعدات للنازحين العراقيين في الدول المجاورة وللمرحلين والمهجرين داخليا ومن شأنها التركيز على اكثر الشرائح احتياجا مثل الشيوخ والأطفال والنساء. المفوضية الأوربية نبهت أيضا إلى أن انعدام الأمن واستمرار أعمال العنف يؤديان إلى إعاقة إيصال المساعدات داخل العراق.

- دعت مفوضية شؤون اللاجئين اليوم الاتحاد الأوربي إلى تقديم المزيد لحماية النازحين من العراق. المفوضية أشارت إلى أن عشرين ألف عراقي قدموا طلبات لجوء إلى دول الاتحاد الأوربي العام الماضي وانه تم منح اللجوء لعشرة بالمائة من هذه الطلبات. هذا ورحبت المفوضية بقرار الولايات المتحدة بمنح اللجوء لسبعة آلاف لاجئ عراقي خلال هذا العام. جاء القرار الأميركي في أعقاب اجتماع بين وزيرة الخارجية الأميركي كوندوليزا رايس ورئيس المفوضية العليا لشؤون اللاجئين انتونيو غوتيرس.

- ذكرت أنباء أن رئيس الوزراء الفلسطيني اسماعيل هنية استقال من منصبه في عملية إجرائية هدفها تمهيد الطريق لتشكيل حكومة وحدة وطنية تضم حركتي حماس وفتح. هذا ووفقا لاتفاق مكة بين الفصائل الفلسطينية طلب رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس من هنية مجددا تشكيل حكومة جديد تضع حدا للقتال بين الفصائل الفلسطينية وتدير شؤون البلاد.

- اعتقلت قوات الأمن المصرية اليوم ثلاثة وسبعين من أعضاء الإخوان المسلمون وهي منظمة محظورة رغم كونها أقوى حركة معارضة في مصر. هذا وقال زعماء الحركة أن العديد من الذين تم اعتقالهم مرشحون مستقلون لانتخابات مجلس الشورى التي ستجري في نيسان المقبل. يذكر أن حركة إخوان المسلمين حصلت على خمس مقاعد مجلس الشعب في عام 2005.

- حثت منظمة مراقبة حقوق الإنسان القضاء الإيراني على وقف إعدام أشخاص صدرت في حقهم أحكام بالموت بشكل سري أعقبت ما وصفته المنظمة بمحاكمات غير عادلة. جاءت دعوة منظمة مراقبة حقوق الإنسان بعد يوم واحد من إعدام ثلاثة أشخاص في الاحواز لقيامهم بتفجيرات. المنظمة ومقرها الولايات المتحدة قالت أن اثني عشر إيرانيا من اصل عربي تم إعدام في خوزستان على مدى العام الماضي لأسباب مشابهة.

- أعلن الرئيس الأميركي زيادة عدد القوات في أفغانستان وقال في كلمة ألقاها اليوم أن الولايات المتحدة سترسل ثلاثة آلاف ومائتي جندي إضافي إلى أفغانستان وانه سيطلب من الكونجرس منح مساعدات إلى أفغانستان تصل إلى حوالى اثني عشر مليار دولار على مدى السنتين المقبلتين. بوش قال أيضا أن على دول حلف شمالي الأطلسي تجهيز القوات في أفغانستان بالأفراد والمعدات اللازمة لمحاربة جماعة طالبان وأضاف أن على الحلفاء رفع القيود عن الطريقة التي تعمل بها قواتهم كما لاحظ تحقيق تقدم واضح في أفغانستان.

- مثل تسعة وعشرون شخصا أمام المحكمة في إسبانيا اليوم لعلاقتهم بتفجيرات مدريد في عام 2004 والتي أدت إلى مقتل مائة وواحد وتسعين شخصا وإصابة ألفي شخص. في الحادي عشر من آذار من ذلك العام وقعت تفجيرات في أربعة قطارات في ما يعرف بأكبر عملية إرهابية تقع على أرض أوربية. المتهمون بالضلوع في هذه التفجيرات وهم عرب وإسبان يواجهون تهما تتراوح بين التحريض على شن هجمات والانتماء إلى جماعة إرهابية وسرقة داينامايت من مناجم تقع شمال إسبانيا لبيعها لمنفذي التفجير. هذا وقد فجر سبعة مشتبه بهم آخرون أنفسهم عندما طوقهم رجال الشرطة بعد أسابيع من وقوع الهجمات.

على صلة

XS
SM
MD
LG