روابط للدخول

العنف الطائفي أجبر أكثر من 80 ألف عراقي اللجوء إلى مصر


ديار بامرني

مع تصاعد العنف في العراق وما لحقه من أحتقان طائفي والقتل على الهوية وبالتالي هرب العديد من مناطق سكناهم والنزوح إلى محافظات أخرى أو إلى خارج العراق, بدأت العديد من المنظمات الدولية والإقليمية بمتابعة ومراقبة الأزمة الإنسانية الجديدة وهجرة الآلاف من العراقيين والظروف الصعبة التي يعانون منها من تردي في الخدمات وشحة المساعدات التي تقدم لهم وكذلك المشاكل التي تواجههم بعد الوصول الى عدد من الدول العربية والغربية. المؤسسة العربية لدراسات الهجرة في العاصمة المصرية بدأت بتحقيق موسع حول عمليات التهجير القسري للعوائل العراقية خاصة بعد تزايد عددهم في مصر في الفترة الأخيرة هربا من العنف الطائفي الذي أستخدم طرقا عدة لترحيلهم حيث التهديد بالقتل والخطف او التصفية ليصل عدد النازحين أكثر من 80000 عراقي ومن كلا الطائفتين السنية والشيعية.

مراسل الإذاعة في القاهرة (أحمد رجب) التقى بالكاتب والصحفي (أسامة الغزولي) رئيس المؤسسة العربية لدراسات الهجرة التي تعنى بدراسة أسباب وأنماط الهجرة الداخلية والخارجية في الوطن العربي ومعنية بحقوق المهمشين من السكان المهاجرين والمهجرين واللاجئين والمنبوذين أجتماعيا, الذي تحدث عن هذه الدراسة التي سلطت الضوء على أبرز المشاكل التي يواجهها العراقيين حيث الظروف المادية الصعبة وعدم أستوفاء الشروط القانونية لبقائهم في مصر, المؤسسة أشارت في دراستها ان من الصعوبات الأخرى التي تواجه مساعدة ودعم اللاجئين هي الضغوط المالية التي تعانيها منظمات الأغاثة الدولية بسبب خطأ في التقديرات التي وضعتها تلك المؤسسات لعدد المهجرين وأمكانية أنخفاض عددهم بعد عام 2003 لضنهم ان تحسن الظروف بعد التغييرات التي حدثت في العراق وسقوط نظام صدام سيحد من موجات الهجرة التي حدثت سابقا بل عودة من هو في الخارج.

وأشار (أسامة الغزولي) رئيس المؤسسة إلى أن الأزمة ستتفاقم مع استمرار العنف والأحتقان الطائفي في العراق, مطالبا المنظمات الدولية والحكومة العراقية التحرك سريعا وتقديم المساعدة للاجئين حيث لاحظت المؤسسة العربية لدراسات الهجرة في دراستها تردي بل فقدان ابسط الخدمات في الأماكن التي يستقر فيها اللاجئين في بعض المحافظات العراقية مشيرة في الوقت ذاته ان الوسيلة الوحيدة للحد من كل هذه الانتهاكات هو وقف الأحتقان والعنف الطائفي بين العراقيين وترك لغة العنف واستبدالها بلغة الحوار والمصالحة وتنشيط دور المجتمع المدني لبناء مجتمع تحترم فيه كل الفئات, القانون وتسود فيه ثقافة حقوق الأنسان وروح المواطنة.


** لقاء مع (أسامة الغزولي) رئيس المؤسسة العربية لدراسات الهجرة **

في الختام شكرا للمتابعة وهذه تحية من معد ومقدم البرنامج ديار بامرني.


********

(حقوق الإنسان في العراق) يأتيكم في المواعيد التالية :

كل يوم أثنين في نهاية الفترة الثانية من البث المسائي (الربع الأخير من الساعة السابعة مساءا حسب توقيت بغداد) ويعاد مرتين في البث الصباحي لليوم التالي (الربع الأخير من الساعة السادسة صباحا والحادية عشرة صباحا حسب توقيت بغداد).

البرنامج يعاد أيضا كل يوم جمعة في نهاية الفترة الرابعة من البث المسائي (الربع الأخير من الساعة العاشرة مساءا حسب توقيت بغداد) ويعاد مرتين في البث الصباحي لليوم التالي.

كذلك يمكنكم الإستماع إلى البرنامج (بالأضافة الى البرامج القديمة – الأرشيف) على موقع أذاعة ألعراق ألحر :www.iraqhurr.org

(حقوق الأنسان في العراق) يرحب بكل مشاركاتكم وملاحظاتكم, يمكنكم ألكتابه للبرنامج على ألبريد ألألكتروني : bamrnid@rferl.org

أو عن طريق الفاكس على الرقم :00420221122660 أو 00420221122659


أذاعة العراق الحر تبث برامجها على موجات الـ(FM) :

(102.4) ميكا هيرتز في بغداد
(105) ميكا هيرتز في البصرة
(88.4) ميكاهيرتز في السليمانية
(91.4) ميكاهيرتز في اربيل
(104.6) ميكاهيرتز في الموصل

بالأضافة الى موجة متوسطة طولها 1593 مترا.

على صلة

XS
SM
MD
LG