روابط للدخول

آراء متباينة لدى السياسيين العراقيين حول تقرير المخابرات الأمريكية بشأن تصاعد أعمال العنف في العراق.


ليلى أحمد - بغداد

أقر أحدث تقرير أعدته المخابرات الأمريكية عن الوضع في العراق بتصاعد أعمال العنف الطائفي. وأشار التقرير إلى أن مؤسسات الحكم الجديدة ما زالت ضعيفة وأستبعد أن تكون القوات العراقية قادرة على التصدي للجماعات المسلحة والميليشيات خلال الأشهر المقبلة. التقرير أثار ردود أفعال متباينة بين السياسيين العراقيين, وفي حين انتقده سياسيون اعتبر آخرون انه يتسم بالواقعية بينهم القيادي في الحزب الإسلامي وعضو لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب عبد الكريم السامرائي..

على صلة

XS
SM
MD
LG