روابط للدخول

الملف الأمني ليوم الثلاثاء 16 کانون الثاني


کفاح الحبيب

التطورات الأمنية في ملف العراق الأمني ، حيث قتل خمسة عشر شخصاً وأصيب سبعون في انفجار قنبلة أعقبها انفجار دراجة نارية ملغومة قرب أحد المساجد سني وسط بغداد.
مصدر من الشرطة ذكر أن الانفجارين كانا موقوتين بحيث يصيب الانفجار الثاني خدمات الانقاذ التي حضرت لمساعدة ضحايا الانفجار الاول.
المزيد من التفاصيل عن الحوادث الأمنية التي شهدتها بغداد في تقرير مراسلنا حسن راشد:
«قتل 11 عراقيا وأصيب 28 آخرون بجروح في عدد من أعمال العنف التي شهدتها العاصمة العراقية بغداد الثلاثاء .
فقد لقي ستة عراقيين مصرعهم وأصيب 18 آخرون بجروح متفاوتة جراء انفجار مزدوج بعبوتين ناسفتين ظهر الثلاثاء في منطقة مزدحمة بين ساحتي الطيران والخلاني في الباب الشرقي.
وأفاد مصدر في الشرطة العراقية أن العبوة الأولی انفجرت نحو الساعة الواحدة من ظهر الثلاثاء ولدى وصول دورية للشرطة إلى المكان انفجرت العبوة الثانية ما تسبب بمصرع ستة أشخاص بينهم شرطيان وإصابة 18 آخرين.
إلى ذلك قال مصدر أمني إن أربعة مدنيين قتلوا فيما أصيب عشرة آخرون جراء انفجار عبوة ناسفة قرب بدالة العلوية وسط بغداد. وأفاد المصدر أن الانفجار أدى إلى إلحاق أضرار بثلاث سيارات مدنية كانت قريبة من مكان الانفجار.
كما لقي أحد حراس صحيفة الصباح مصرعه برصاص قناص عندما كان واقفا أمام مبنى الصحيفة في الوزيرية.
من جانب آخر قالت وزارة الدفاع في بيان لها الثلاثاء إن الجيش العراقي تمكن من إبطال مفعول ثلاث سيارات ملغومة تم الكشف عنها في منطقة الصليخ وذلك خلال عمليات أمنية نفذها الجيش في المنطقة، وأسفرت أيضا عن اعتقال ستة مطلوبين واكتشاف أربع عبوات ناسفة ومصادرة أربع قاذفات RBG وثلاث رشاشات BKCوأربع رشاشات RBK.
وكانت وزارة الدفـــاع قد أعلنت عن اعتقال 92 مسلحا بينهم أربعون مطلوبا في منطقة سيد عبد الله بالمحمودية جنوبي بغداد.
وعلی صعيد ذي صلة، ذكر شهود عيان في حي الدورة جنوبي بغداد أن اجتماعا عقد بين قائد اللواء العراقي القادم من الموصل لتسلم مهامه في الدورة وشيوخ العشائر ورجال الدين في المنطقة. وقال الشهود إن قائد اللواء أبلغ الحاضرين أن الجيش سيكون وجوده في الدورة لدعم الأمن وتقديم الخدمات لأبناء المنطقة.»

** ** **

ومن بغداد الى الموصل حيث يوافينا مراسلنا أحمد سعيد بتقرير عن الحوادث الأمنية هناك:
[[...]]
والى العمارة وهذا تقرير عن الحوادث الأمنية في المحافظة من مراسلنا مازن وحيد:
[[...]]
وأخيراً هذا إستعراض للحوادث الأمنية التي شهدتها محافظة البصرة من مراسلنا كاظم حسن سعيد:
[[...]]

على صلة

XS
SM
MD
LG