روابط للدخول

وزير الدفاع الأميركي: الإيرانيون لا يفعلون شيئا ليكونوا بنائين في العراق


کفاح الحبيب

اتهم وزير الدفاع الاميركي روبرت غيتس ايران بانها لا تفعل شيئا لمساعدة الولايات المتحدة في العراق.
غيتس الذي يقوم باول زيارة لمقر حلف شمال الاطلسي (النيتو) في العاصمة البلجيكية بروكسل قال إن الايرانيين يعتقدون انهم يمتلكون المبادرة وان الأميركيين مقيدون في العراق.
وزير الدفاع الأميركي قال في مؤتمر صحفي بعد محادثات مع امين عام الحلف ياب دي هوب شيفر إن الإيرانيين لا يفعلون شيئا ليكونوا بنائين في العراق الان ، وقال انهم يتصرفون بطريقة سلبية جدا من نواح عديدة.
وأعرب غيتس عن إعتقاده في إمكانية ان تكون هناك فرصة للمشاركة عندما يكون الايرانيون مستعدين للقيام بدور بناء في التعامل مع هذه المشاكل.


قال نائب رئيس الجمهورية العراقي طارق الهاشمي إن القوات البريطانية قد تنسحب من العراق خلال عام شريطة اصلاح القوات المسلحة العراقية.
الهاشمي قال للصحفيين خلال زيارة رسمية للندن اذا كان الشعب البريطاني يريد سحب جنوده فلا مانع لدينا ولكن يتعين اصلاح قوات المسلحة العراقية قبل ذلك .
وعندما سئل عن الموعد الذي يعتقد ان بامكان القوات البريطانية الانسحاب بحلوله قال خلال عام اذا واصل العراق تنفيذ خطة الاصلاح الشاملة ، معرباً عن ثقته في إمكانية اتمام هذه المهمة على ما يرام خلال عام واحد.
الهاشمي قال ان النفوذ الايراني في العراق عميق واستثنائي ، مشيراً الى وجود الكثير من الادلة على ان ايران اصبحت طرفا كبيرا في العراق.


قال مسؤول كبير في محافظة صلاح الدين إن جثماني برزان ابراهيم الحسن وعواد البندر وصلا الى مدينة تكريت لدفنهما بعد تنفيذ حكم الإعدام بحقهما اليوم.
نائب المحافظ عبد الله جبارة قال إن جثماني برزان والبندر نقلا جوا الى قاعدة عسكرية أميركية.
وكان المتحدث باسم الحكومة العراقية علي الدباغ قد أعلن في مؤتمر صحفي ان برزان إبراهيم الحسن رئيس جهاز المخابرات في الثمانينات وعواد حمد البندر رئيس محكمة الثورة السابق أعدما في الساعة الثالثة صباحا بالتوقيت المحلي بعد ان أكدت محكمة التمييز أحكاماً بالإعدام أصدرتها بحقهما المحكمة الجنائية العراقية العليا في الخامس من تشرين الثاني لإرتكابهما جرائم ضد الإنسانية في قضية الدجيل عام 1982 .
الدباغ أكد أنه لم يسجل أي خرق أو هتاف أو تعرض المدانين لاي نوع من الاهانة أثناء عملية تنفيذ حكم الإعدام ، لكنه قال ان رأس برزان إنفصلت أثناء الشنق في واقعة نادرة الحدوث:
[[...]]
ونقل عن محافظ صلاح الدين ذكره ان برزان سيدفن بالقرب من عدي وقصي ابني صدام في قرية العوجة فيما سيتم دفن البندر في المكان الذي دفن فيه صدام.


قال السفير الاميركي الى العراق زلماي خليلزاد ان اعدام اثنين من كبار مساعدي الرئيس العراقي السابق صدام حسين كان مسألة عراقية بحتة لم يكن للاميركيين فيها دور يذكر.
خليلزاد الذي كان يتحدث في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع قائد القوات الأميركية في العراق الجنرال جورج كيسي أكد من جانب آخر ان بلاده تعتزم ملاحقة ما تصفه بشبكات من عملاء ايرانيين وسوريين في العراق ، وأكد على إستهداف هذه الشبكات في انتظار تغير سلوك هذه الدول .
السفير الأميركي أكد ان بعضا من الإيرانيين الخمسة الذين اعتقلوا في اربيل أعضاء في قوة القدس التابعة للحرس الثوري الايراني الذي قال انه ضالع بشكل مباشر في امداد المقاتلين في العراق بالسلاح.
خليلزاد نفى أن تكون هناك اي خلافات بين واشنطن ورئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بشأن الاعتقالات ، واصفاً الستراتيجية الاميركية العراقية الجديدة لانهاء العنف الطائفي بأنها لحظة حاسمة للعراق .
من جهته ، قال قائد القوات الاميركية في العراق الجنرال جورج كيسي إن الايرانيين الذين اعتقلتهم القوات الأميركية هم من عملاء استخبارات اجنبية يعملون على زعزعة الامن في البلاد ويستهدفون قوات التحالف.
من جانب آخر قال كيسي ان طليعة القوات الاميركية الاضافية التي ستشارك في خطة أمنية كبرى جديدة في بغداد وصلت الى العاصمة العراقية.
الجنرال كيسي قال ان العناصر الاولية من المجموعة الاولى توجد في بغداد. واحجم عن الادلاء بمزيد من التفاصيل او اعلان موعد بدء العمليات لكنه قال ان الانباء التي تحدثت عن وصول أربعة آلاف من قوات اضافية قوامها سبعة عشر ألف وخمسمئة جندي لبغداد مبالغة حقيقية.


قالت ايران انها تعمل مع مسؤولين عراقيين على ضمان الافراج عن خمسة ايرانيين اعتقلتهم القوات الاميركية في العراق الاسبوع الماضي.
المتحدث باسم الحكومة الإيرانية غلام حسين الهام قال في مؤتمر صحفي اسبوعي ان بلاده تحاول الافراج عن الإيرانيين وحل القضية مع الحكومة العراقية .
الهام وصف الحملة التي استهدفت المكتب الايراني بأنها عمل ارهابي ضد جميع قوانين الحصانة الدولية والمعايير السياسية ، وإعتبر أن من حق بلاده متابعة القضية في الوقت المناسب ، لكن المتحدث لم يذكر تفاصيل عن الاجراءات التي ستتخذها طهران.


قالت الشرطة العراقية إن أربعة أشخاص قتلوا وأصيب ستة وعشرون بجروح عندما إنفجرت سيارة ملغومة في هجوم انتحاري على مكتب للحزب الديمقراطي الكردستاني في مدينة الموصل.
من جانب آخر اعلن الجيش الاميركي ان قوات من الفرقة متعددة الجنسيات اعتقلت عشرة اشخاص بينهم هدف وصفه ببالغ الاهمية في عملية دهم شرق بغداد.
بيان صادر عن الجيش الاميركي اوضح ان عملية الدهم والاعتقال كانت جزءا من عملية هوارد العسكرية مضيفا انه تمت مصادرة اسلحة وقنابل يدوية ، ولم يكشف البيان عن اسم المعتقل المهم او الجهة التي ينتمي لها.


إتفقت وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس مع رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود أولمرت على عقد قمة ثلاثية مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس حول احياء محادثات السلام .
ميري ايسين مستشارة أولمرت قالت أن الثلاثة سيجتمعون لاجراء محادثات في المستقبل القريب ، ولم تذكر موعد عقد القمة أو مكانها والتي ستأتي بعد أكثر من ثلاثة أعوام من عقد الرئيس الاميركي جورج بوش لقمة مع الزعيمين الاسرائيلي والفلسطيني في الاردن.
وقالت ايسين ان الهدف من الاجتماع الثلاثي سيكون اعطاء قوة دفع على المسار الثنائي بين الاسرائيليين والفلسطينيين.


قال رئيس المفوضية الاوروبية خوزيه مانويل باروزو إنه ليس من حق اي انسان أن يسلب انسانا آخر حياته وأيد النداءات بأن تفرض الامم المتحدة حظرا على عقوبة الاعدام .
باروزو قال في مؤتمر صحفي بعد اجتماعه برئيس الوزراء الايطالي رومانو برودي معقباً على إعدام برزان إبراهيم وعواد البندر انه يؤيد حملة ايطاليا بأن تعلق الامم المتحدة العمل بعقوبة الاعدام.
وكان أمين عام الامم المتحدة الجديد بان كي مون قد نأى بنفسه في البداية عن النداءات بأن تفرض المنظمة الدولية حظرا على عقوبة الاعدام ثم خفف من موقفه فيما بعد وحث العراق على التحلي بضبط النفس بشأن تنفيذ الاعدام في مساعدي صدام المدانين .
يذكر ان الاتحاد الاوروبي يحظر عقوبة الاعدام التي لا تزال تطبق في ثمان وستين دولة حول العالم .


قالت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس أن واشنطن لا تحاول الاستعجال في تنظيم مفاوضات رسمية بين الفلسطينيين والاسرائيليين في ظل عدم استعداد مختلف الأطراف لذلك .
رايس أكدت في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيرها المصري أحمد أبو الغيط الاثنين في الأقصر عدم وجود أي نية لإيقاف أي قناة للحوار بين رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي أيهود اولمرت.
من جانبه قال أبو الغيط إن الهدف من التحركات الدبلوماسية الراهنة هو إقامة دولة فلسطينية عن طريق التفاوض لكن لا بد من استئناف المناقشات.
وفي الشأن العراقي أعرب أبو الغيط عن تأييد بلاده لخطة بوش الجديدة في العراق لكونها ستحقق الاستقرار والامن على حد تعبيره ، وإعتبر أن الميليشيات العراقية خطر على الشعب والدولة والحكومة ، وأكد على ضرورة انهاء وجودها على الارض.


قال مصدر قضائي كويتي إن حكما بالاعدام صدر على أحد أفراد الاسرة الحاكمة بتهمة الاتجار بالمخدرات .
المصدر قال ان الشيخ طلال ناصر الصباح الذي أعتقل في نيسان عام 2006 قد حكم بالاعدام بعد ادانته بحيازة الحشيش والهيروين والاتجار بهما ، وبالسجن عشر سنوات بتهمة غسيل الاموال وحيازة أسلحة غير مرخصة.
يذكر ان خمسة من شركاء طلال الصباح وهم بنغالي وهندي ومواطن ينتمي الى فئة البدون في الكويت ولبناني وعراقي قد حكم عليهم بالسجن لفترات مختلفة منها أحكام بالسجن مدى الحياة على أول ثلاثة.

على صلة

XS
SM
MD
LG