روابط للدخول

طالباني الى سوريا لبحث الأمن وواحد وعشرون الف جندي اميركي الى العراق لتعزيز الأمن


فارس عمر

- اعلن الرئيس جلال طالباني اليوم الاربعاء انه سيزور سوريا في وقت قريب ليبحث مع المسؤولين السوريين ملف الأمن ويدعو دمشق الى وقف عمليات التسلل الى العراق.
وقال طالباني في مؤتمر صحفي مشترك مع السفير الاميركي زلماي خليل زاد في السليمانية انه يعتزم زيارة سوريا قبل عودته الى بغداد. ونقلت وكالة رويترز عن رئيس الجمهورية قوله: "سنطلب من الاشقاء في سوريا محاربة الارهاب ومنعَ تسلل الارهابيين الى العراق" ، بحسب تعبيره.
طالباني اعرب عن تفاؤله بالخطة الأمنية التي اعلنها رئيس الوزراء نوري المالكي مؤخرا. وأوضح ان خطة امن بغداد الجديدة ستكون مختلفة نظرا لتعبئة قوات أكبر في تنفيذها. واضاف ان الخطة لن تتسامح مع الخارجين على القانون بصرف النظر عن انتمائهم المذهبي أو العرقي.

- وفي سياق متصل قال مستشار الأمن القومي موفق الربيعي ان المرجع الديني السيد علي السيستاني اعرب عن دعمه لجهود الحكومة من اجل نزع اسلحة الجماعات غير المرخص لها بحمل السلاح.
وأوضح الربيعي انه أطلع السيستاني على تطورات الوضع الأمني وخاصة في بغداد خلال لقائه مع المرجع الديني في مدينة النجف. ونقلت وكالة رويترز عن مستشار الامن القومي قوله في اعقاب اللقاء: "إن سماحة السيستاني أوصى بالتأكيد على تنفيذ القانون دون أيِّ تمييز على اساس الهوية أو الانتماء" ، بحسب تعبيره. واضاف الربيعي ان السيستاني شدد ايضا على ضرورة ان يكون السلاح بيد الدولة وحدِها وجمعِه من الذين يحملونه بصورة غير قانونية.

- من المتوقع ان يُوجه الرئيس الاميركي جورج بوش بعد ساعات كلمة يطرح فيها استراتيجيته الجديدة في العراق. وقال مسؤولون في الادارة الاميركية ان بوش سيُعلن ارسال واحد وعشرين الفا وخمسمئة جندي اضافي الى العراق. ونقلت وكالة رويترز عن المسؤولين ان سبعة عشر الفا وخمسمئة جندي سيتوجهون الى بغداد واربعة آلاف الى محافظة الانبار. ومن المتوقع ان تصل طلائع هذه القوات في غضون خمسة ايام فيما تعقبها القوات الاخرى على دفعات. وتتمثل مساهمة الحكومة العراقية بنشر ثلاثة ألوية اضافية من قوات الجيش العراقي في بغداد التي من المقرر ان يصلها أول لواء في الاول من شباط واللواءان الآخران بحلول الخامش عشر من شباط.
وقال مسؤولون في الادارة ان كلفة الزيادة في حجم القوات الاميركية ستكون نحو خمسة مليارات وستمئة مليون دولار بالاضافة الى مليار ومئتي مليون دولار لتمويل برامج في مجال اعادة الاعمار وتوفير فرص عمل للعراقيين.
وفي سياق متصل اشار مستشار البيت الابيض دان بارتليت الى ان الرئيس الاميركي سيوجه رسالة قوية الى القادة العراقيين بأن عليهم ان يغيِّروا أساليب عملهم.
وفي مقابلة مع شبكة "سي ان ان" الاخبارية التلفزيونية قال مستشار البيت الابيض ان بوش سيجعل من الواضح ان "التزام اميركا ليس التزاما مفتوحا وان عليهم ان يغيِّروا طريقتهم في العمل".
في غضون ذلك قال زعماء ديمقراطيون في الكونغرس انهم يعتزمون اجراء تصويت رمزي على الخطة في مجلسي النواب والشيوخ لاجبار الجمهوريين على اتخاذ موقف منها في محاولة لعزل الرئيس الاميركي سياسيا بسبب ادارته للحرب.

- اكد رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" خالد مشعل اليوم الاربعاء ان محادثات جديدة تجري بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس وممثلي الحركة حول تشكيل حكومة وحدة وطنية. ولكن "حماس" تصر هذه المرة على احتفاظ رئيس الوزراء اسماعيل هنية بمنصِِبِه. وقال مشعل في مقابلة مع وكالة "رويترز" ان "هناك حوارات تجري بين "حماس" و"فتح" و"ابو مازن"" مشيرا الى ان اخفاقات حدثت في السابق ولكنه شدد على ان لا خيار امام الفلسطينيين سوى الحوار. وقال ان هناك فرصا لنجاح الحوار.
وأوضح مشعل ان "حماس" تسعى الى تشكيل حكومة وحدة وطنية تُمثَّل فيها مختلف الفصائل والكتل البرلمانية. ولكنه أضاف ان "حماس" تصر على بقاء هنية في أي حكومة جديدة.

- نفى مسؤول عسكري اميركي اليوم الاربعاء ان تكون الولايات المتحدة شنت غارة جديدة ثانية على جنوب الصومال. وكانت طائرة حربية أميركية نفذت صباح يوم الاثنين غارة على من سمتهم وزارة الدفاع الاميركية قادة تنظيم "القاعدة" في المنطقة. ونقلت وكالة فرانس برس عن المسؤول الاميركي الذي طلب عدم ذكر اسمه انه لا يعلم إلا بشن غارة واحدة.

- اعرب الرئيس جلال طالباني اليوم الاربعاء عن تفاؤله بالخطة الأمنية التي اعلنها رئيس الوزراء نوري المالكي مؤخرا. وأوضح طالباني في مؤتمر صحفي مشترك مع السفير الاميركي زلماي خليل زاد في السليمانية ان خطة امن بغداد الجديدة ستكون مختلفة نظرا لتعبئة قوات أكبر في تنفيذها. واضاف ان الخطة لن تتسامح مع الخارجين على القانون بصرف النظر عن الانتماء المذهبي او العرقي.
ودعا رئيس الجمهورية الى التريث في اعدام أخ صدام غير الشقيق برزان ابراهيم التكريتي مدير المخابرات في النظام السابق وعواد البندر رئيس ما يسمى محكمة الثورة في زمن صدام.
وكان المتحدث باسم الحكومة علي الدباغ أعلن يوم أمس الثلاثاء ان التكريتي والبندر سيُعدمان في غضون ايام قليلة. طالباني قال اليوم إن لا علم له بموعد تنفيذ الحكم.

- من المتوقع ان يُوجه الرئيس الاميركي جورج بوش كلمة في ساعة مبكرة من صباح الخميس بتوقيت بغداد يطرح فيها استراتيجيَته الجديدة في العراق.
وقال مسؤولون في الادارة الاميركية ان خطة بوش تتضمن نشرَ نحو عشرين الف جندي اميركي اضافي في منطقة بغداد.
ونقلت وكالة اسوشيتد برس عن مستشار البيت الابيض دان بارتليت ان الغالبية العظمى من الاميركيين غيرُ راضين على التقدم المتحقق في العراق وان الرئيس بوش واحد منهم. واشار الى ان بوش سيَقر بان الاستراتيجية المعتمدة غيرُ مجدية وسيقول على وجه التحديد كيف سيُصحح هذه الاستراتيجية.
في غضون ذلك قالت صحيفة "واشنطن بوست" في تقرير اليوم ان قادة هيئة الاركان المشتركة للقوات المسلحة الاميركية سيدعمون خطة بوش على مضض ، بحسب تعبيرها.
وتعهد الديمقراطيون الذين يسيطرون على الكونغرس بمقاومة ما يسمونه تصعيدا في حرب العراق. وأفادت تقارير ان الديمقراطيين يدرسون التقدم بمشروع قانون يشترط على الرئيس الاميركي ان ينالَ موافقة الكونغرس قبل ارسال قوات اضافية الى العراق.

- اعلن رئيس الوزراء البريطاني توني بلير اليوم الاربعاء ان العمليات البريطانية تمهيدا لتسليم الملف الأمني في محافظة البصرة الى الحكومة العراقية يمكن ان تُستكمَل في غضون اسابيع. ونقلت وكالة رويترز عن بلير ان القوات البريطانية تُنفذ عملية في البصرة منذ أشهر وانها ستُنجَز في الاسابيع القليلة المقبلة. واضاف ان السياسة البريطانية في العراق تبقى كما كانت خلال الاسابيع الماضية حتى اليوم وما ان تُستكمَل العملية فانه سيقدم تقريرا في هذا الشأن الى مجلس العموم.

- قُتل تسعة حجاج اليوم الاربعاء عندما هاجم مسلحون الحافلة التي كانت عائدة بهم الى العراق بعد أداء مناسك الحج في مكة المكرمة. ونقلت وكالة فرانس برس عن محافظ كربلاء عقيل الخزعلي ان اربعة عشر حاجا آخر أُصيبوا في الهجوم. وقال الخزعلي ان مسلحين ملثمين في ثلاث سيارات أوقفوا الحافلة ثم دخلوها وقتلوا الحجاج رميا بالرصاص.
وقال الجيش الاميركي في بيان اليوم ان ثلاثة من جنوده قُتلوا يوم الثلاثاء في اشتباكات في مناطق متفرقة من العراق ، اثنان منهم بعد اصابتهما في محافظة الانبار والثالث بعد اصابته في محافظة ديالى.

- اجرى الرئيس المصري حسني مبارك والعاهل الاردني الملك عبد الله محادثات في القاهرة اليوم الاربعاء تركزت على سبل وقف المواجهات بين حركتي "حماس" و"فتح" واستئناف عملية السلام بين اسرائيل والفلسطينيين.
وقال وزير الخارجية المصري احمد ابو الغيط في اعقاب المحادثات ان مصر والاردن تعملان على مبادرة مشترَكة لوقف الاقتتال الفلسطيني في شوارع غزة والضفة الغربية.
وأشار وزير الخارجية المصري الى ان اتفاق الفلسطينيين فيما بينهم سيمهد الطريق لاستئناف مفاوضات السلام مع اسرائيل. وكان الملك عبد الله وصل الى القاهرة في وقت سابق من اليوم وغادر عائدا الى الاردن بعد انتهاء القمة.

- قال المرجع الاسلامي الشيعي اللبناني محمد حسين فضل الله اليوم الاربعاء ان الأزمة اللبنانية ليست نزاعا طائفيا ولكنها تهدد بتسميم العلاقات بين الطوائف اللبنانية.
واستبعد فضل الله تحول النزاع بين قوى الأكثرية والمعارضة الى مواجهة دموية . وقال فضل الله في مقابلة مع وكالة رويترز ان الأخطار تتمثل في اقامة حواجز بين السنة والشيعة وكذلك بين المسلمين والمسيحيين. واضاف انه لا يعتقد ان الأزمة الحالية ستصل الى مشكلة تتعلق بالأمن لأن استقرار لبنان مطلب دولي واقليمي ومحلي ، بحسب تعبير المرجع الاسلامي الشيعي.

- قال نائب رئيس الوزراء الصومالي حسين عيديد اليوم الاربعاء ان قوات خاصة اميركية مطلوبة على الارض لملاحقة عناصر تنظيم "القاعدة" الذين ما زالوا في الصومال.
وصرح عيديد لوكالة "اسوشيتد برس" ان قوات الحكومة الصومالية ليست قادرة على الاستيلاء على آخر الاوكار المتبقية للمشتبه بهم من عناصر "القاعدة". واضاف ان الطريقة الوحيدة لأسر أو قتل مَنْ سماهم فلول ارهابيي "القاعدة" هو ان تعمل قوات خاصة اميركية على الارض.

على صلة

XS
SM
MD
LG