روابط للدخول

أبرز الفعاليات الثقافية العراقية التي أقيمت في القاهرة عام 2006


أحمد رجب –القاهرة

انتهى عام 2006 وجاء العام 2007 ليسجل العام السابع لمتابعات إذاعة العراق الحر من القاهرة، وأحداث العراق في القاهرة للعام المنصرم بعضها نسجل فيه جانب من تاريخ العراق المعاصر على المستويات السياسية والثقافية والفنية، وبعض هذه الأحداث ربما يسجل علامات فارقة في تاريخ العراق، لكن سيبقى للفن والثقافة الحظ الأوفر في أحداث العراق في القاهرة.

** ** **

الحظ الأوفر في أحداث العراق في القاهرة لعام 2006 كما ذكرنا كان للأحداث الفنية والثقافية. ولعلکم تذكرون معنا الصبي العراقي المعجزة بلال الوسيم:
[[...]]
استطعنا اكتشاف بلال الوسيم ليستمع إليه العراقيون والعالم عبر أثير إذاعة العراق الحر في العام 2005، بعدما استمع إليه الجمهور المصري في ليلة العراق بدار الأوبرا المصرية، وشكل حفل نقابة الصحفيين المصريين الذي أقامه الصحفيون المصريون لبلال في نهاية 2005 محطة جديدة لانطلاقة بلال في 2006.

** ** **

في مطلع عام 2006 انطلق بلال لتعاقد دائم مع إحدى قنوات الأطفال العربية بإحدى الدول الخليجية، لكن مفاجأة بلال في العام الجديد 2007 هي كما حدثنا عنها في لقاء خاص الملحن العراقي فاروق هلال:
[[...]]

** ** **

وبين الفن والثقافة تمتزج الأحداث، ويستحضر الفن تاريخ العراق ليمزجه بحاضره. تجربة جديدة ومثيرة تحدث إلينا عنها الفنان العراقي المهاجر أنور أبو دراغ في اليوم الأخير من 2005، ونفذها على أسطوانة مدمجة في القاهرة مطلع العام 2006بألحان للفنان العراقي فاروق هلال. التجربة هي كلمات المتنبي ابن الكوفة، بصوت أبو دراغ العازف والملحن المتخصص في آلة الجوزة العراقية:
[[...]]
أبو دراغ أيضا أنتج في القاهرة أعمالا جديدة للجوزة العراقية بصحبة الأوركسترا، وهي تجربة عراقية جديدة شهدتها القاهرة في عام 2006.

** ** **

حدث ثقافي مميز شهدته عروس البحر الأبيض مدينة الإسكندرية المصرية، وفي مكتبة الإسكندرية بالتحديد احتفالية خاصة للأفلام الوثائقية العراقية بعنوان (العراق قبل وبعد الحرب)، في الفترة من الثامن عشر إلى الحادي والعشرين من حزيران الماضي. وشهدت الاحتفالية عدداً من الأفلام باسم «أفلام من المنفى» وهي أعمال أنتجت قبل الحرب. ومن الأعمال التي عرضت أربعة أفلام من إنتاج بريطاني عام 1998 للمخرج قتيبة الجنابي وهي «المحطة» و«حياة ساكنة» و«بين الحدود» و«ناهدة الرماح»، إضافة إلى فيلم من إنتاج فرنسي عام 2002 بعنوان «بغداد داخل خارج» للمخرج سعد سلمان. إضافة إلى فيلم للمخرج اللبناني باسم فياض «طريق لغروب أقل» ، واختتمت الاحتفالية بعرض فيلم «العراق موطني» للمخرج العراقي المقيم في أستراليا هادي ماهود.

** ** **

وفي نهايات 2006 وعلى مسرح ساقية الصاوي المشاطئ لنهر النيل استمع المصريون لليلة عراقية تبنت نهج الوحدة الوطنية العراقية في الكلمات والألحان. وكان من أبرز ما قدمته الليلة العراقية فنانة عراقية جديدة استمعنا إليها للمرة الأولى عبر أثير إذاعة العراق الحر: هدى أحمد في أوبريت (إليك يا عراق) من كلمات أسعد الغريري وألحان فاروق هلال.

على صلة

XS
SM
MD
LG