روابط للدخول

ملف العراق الامني ليوم الثلاثاء 26 كانون الاول


ناظم ياسين

ملف إخباري لهذا اليوم، يتضمن متابعاتٍ للأوضاع الأمنية، ونستهله بالإشارة إلى ما أعلنته مصادر أمنية بأن ثلاثة انفجارات متزامنة لسيارات ملغمة في منطقة البياع جنوبي بغداد أسفرت عن سقوط عدد كبير من الضحايا بين قتيل وجريح.
مزيد من التفاصيل في سياق التقرير الصوتي التالي الذي وافانا به مراسل إذاعة العراق الحر حسن راشد ويتضمن متابعة لمستجدات أمنية أخرى شهدتها العاصمة الثلاثاء.

" قتل خمسة عشر شخصاً وأصيب ستون آخرون بجروح
في انفجار ثلاث سيارات ملغومة في منطقة البياع جنوبي بغداد الثلاثاء طبقا لما ذكره مصدر في وزارة الداخلية العراقية.
المصدر توقع أن يرتفع عدد الضحايا بسبب وقوع الانفجارات في منطقة مزدحمة بالمارة والسيارات.
وكان مصدر أمني قد أفاد بأن ثلاث عبوات انفجرت في وقت متزامن وسط بغداد اسفرت عن مقتل ضابط كبير في الشرطة العراقية وإصابة تسعة آخرين.
وقال المصدر ان العبوات انفجرت في وقت متزامن بالقرب من جامع الشيخ عبد القادر الكيلاني وسط بغداد صباح الثلاثاء واسفرت عن مقتل ضابط شرطة برتبة مقدم واصابة تسعة آخرين بجروح من بينهم عدد من رجال الشرطة.
إلى ذلك، قال مصدر في مكتب نائب الرئيس العراقي عادل عبد المهدي ان حارسا شخصيا لعبد المهدي قتل على يد "مهاجم أجنبي" بالقرب من مكتبه في بغداد ولم يوضح المصدر هوية المهاجم غير أن مصادر امنية رجحت ان يكون احد افرد القوات المتعددة الجنسيات اذ المنطقة التي يقيم فيها عبد المهدي منطقة محصنة امنيا.
وفي هذه الاثناء قال مصدر في وزارة الداخلية ان مسلحين مجهولين اختطفوا الثلاثاء مسؤولا كبيرا في وزارة التجارة بعد ان نصبوا له كمينا غربي بغداد اثناء توجهه الى عمله.
واوضح المصدر ان "مسلحين مجهولين يستقلون سيارتين اعترضوا طريق مهند احمد صالح المدير العام لمعرض بغداد الدولي في منطقة العامرية غربي بغداد واقتياده الى جهة مجهولة.
من جانب اخر أعلن الجيش الامريكي الثلاثاء عن مقتل ثلاثة من جنوده وجرح ثلاثة آخرين بانفجارين منفصلين جنوب غربي بغداد.
وقال الجيش في بيان تلقت اذاعة العراق الحر نسخة منه ان عبوة انفجرت الاثنين على دورية امريكية كانت تقوم بعملية امنية لمنع الارهابيين من زرع العبوات الناسفة جنوب غربي بغداد فقتلت جنديين واصابت ثالثا بجروح.
وفي بيان ثان قال الجيش الامريكي ان جنديا ثالثا قتل واصيب جنديان آخران جنوب غربي بغداد الاثنين ايضا بانفجار عبوة على دورية راجلة."

- ومن العمارة، وافانا مراسل إذاعة العراق الحر بالمتابعة الأمنية التالية...

(رسالة العمارة الصوتية)

نبقى في جنوب البلاد عبر المتابعة الأمنية التالية التي وافانا بها مراسل إذاعة العراق الحر في البصرة...

(رسالة البصرة الصوتية)

- أخيراً، ومن شمال البلاد، وافانا مراسل إذاعة العراق الحر في الموصل بالمتابعة التالية لأبرز المستجدات الأمنية هناك...

(رسالة الموصل الصوتية)

على صلة

XS
SM
MD
LG