روابط للدخول

متابعة جديدة في الصحف المصرية عن الشان العراقي


أحمد رجب - القاهرة

- كتبت مها النحاس في صحيفة الأهرام الصادرة اليوم تقول:

في العاصمة اللاتفية ريجا‏,‏ ضرب الرئيس الأمريكي جورج بوش المنبر بقبضته قائلا‏:‏ ثمة شيء واحد لن أقوم به‏,‏ لن أقوم بسحب القوات من ساحة المعركة قبل إتمام المهمة وتساءلت الكاتبة المصرية: هل سيظل لمدة عامين‏,‏ وهي الفترة المتبقية له في الحكم‏,‏ يحاول إتمام المهمة؟ وهل مازال الرئيس بوش لديه أمل في نشر الديمقراطية في العراق والقضاء على الإرهاب‏.‏ بالرغم من ازدياد الأصوات المنادية بالانسحاب حتي من الداخل؟، وأضافت مها النحاس: لقد فشلت إدارة بوش في تحقيق الأهداف التي من أجلها غزت العراق‏,‏ وهي المهمة التي يسعى لإتمامها، وعلى العكس‏,‏ ازداد العنف والإرهاب وتحول العراق إلى ساحة للاقتتال بين أبناء الشعب العراقي‏.‏ فماذا ينتظر الرئيس بوش؟ على حد تعبير الكاتبة المصرية.

- ونطالع أيضا في الأهرام مقال لأمين محمد أمين الذي قال إنه في إطار مسلسل التراجع الأمريكي تخلى الرئيس بوش عن تأكيداته التي أطلقها منذ غزوه للعراق بكسب الولايات المتحدة الأمريكية للحرب ولكنه فجأة أعلن أن بلاده لن تكسب الحرب وفي نفس الوقت لن تخسرها في موقف غامض غير مبرر، على حد تعبير الكاتب المصري.

- ونطالع في الأخبار تقرير يقول إنه في درسه الأسبوعي بعد صلاة الجمعة بمسجد دار الأرقم بالقاهرة تساءل الشيخ محمد الراوي : لمصلحة من فتح الملف السني الشيعي في الوقت الذي يجب ان تتضافر فيه جهود الأمة لمواجهة ما يحاك لها من مؤامرات وبث جذور الفرقة بين أبنائها؟.. وتشير الأخبار إلى أن الشيخ الراوي أكد في درسه أنه على المسلمين أن ينتبهوا ويفيقوا من غفلتهم وأن يجسدوا دعوة الحق في أن يكونوا أمة واحدة وجسدا واحدا.

- من جهتها تقول صحيفة الجمهورية إن الرئيس الأمريكي جورج بوش استقبل في منتجع كامب ديفيد أمس روبرت جيتس وزير الدفاع الأمريكي حيث بدأ يستمع الي تقويمه للوضع في العراق والمقترحات التي توصل إليها بعد محادثاته مع القادة العسكريين الأمريكيين والقادة السياسيين العراقيين في بغداد. وتقول الصحيفة المصرية إن القادة العسكريين في بغداد قد أوصوا بزيادة عدد القوات الأمريكية في العراق بما يتراوح بين خمسة وسبعة ألوية.

- وتهتم صحيفة الوفد بما أعلنه عضو مجلس النواب العراقي عباس البياتي من أن اللجنة الدستورية تدرس تشكيل لجنة فرعية أخرى يطلق عليها لجنة الاتصال الجماهيري وستكون مهمتها عقد الندوات الجماهيرية علي قطاعات مختلفة من الشعب بالتنسيق مع منظمات المجتمع المدني للاستماع لآراء الشارع العراقي حول قضية الدستور وطبيعة المواد التي سوف يشملها التغيير.

على صلة

XS
SM
MD
LG