روابط للدخول

الكتلة الصدرية والقائمة العراقية تنفيان مشاركتهما في جبهة الإنقاذ الوطني


حازم مبيضين –عمّان

تنصلت بعض الكيانات السياسية العراقية مما كان أعلنه الدكتور صالح المطلك زعيم كتلة الحوار الوطني عن إشهار جبهة وطنية تضم هذه الكيانات بهدف تشكيل ما سماه حكومة وحدة وطنية. أمين سرّ الحزب الشيوعي العراقي حميد مجيد موسى قال في تصريات صحفية أطلقها من عمان أن القائمة العراقية أصدرت بيانا أوضحت فيه بأنها ليست طرفا في تشكيل جبهة الإنقاذ التي أعلن عنها.
وأكدت القائمة العراقية في بيان حصلت إذاعة العراق الحر على نسخة منه أنه لم يتم التوصل إلى إتفاق نهائي بشأن دعوة الدكتور المطلك وقالت إن ما أوردته وسائل الإعلام المختلفة من تصريحات صادرة عن الدكتور المطلك لم يتم بحثه بشكل عميق ومستفيض مع القائمة العراقية أو الدكتور علاوي إلا بشكل لقاءات فردية لم تأخذ طابع الاتفاق والموافقة النهائية. واعتبر البيان أن "المطلك كان متسرعاً في إطلاق تلك التصريحات التي استثنت فصائل مهمة في العملية السياسية العراقية تشكل مشاركتها ووجودها رافداً مهماً لنجاح هذه المبادرة."
إذاعة العراق الحر سألت السيد إبراهيم الجنابي من القائمة العراقية عن ملابسات الإعلان عن هذه الجبهة فقال:
[[...]]
وفي بغداد نفى فلاح شنشل رئيس الكتلة الصدرية في مجلس النواب المشاركة في الجبهة التي أعلن عنها المطلك وقال إنه لا صحة لمثل هذه الأنباء وإن الكتلة الصدرية لا تؤيد الحديث عن جبهة إنقاذ أو حكومة إنقاذ وطني وأعلن شنشل أن أكثر من مائة من نواب البرلمان وقعوا على مَطلبَيْن يتمثلان بإنهاء الاحتلال والمطالبة بجدولة انسحاب القوات الأجنبية من العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG