روابط للدخول

قراءة سريعة في الصحف البغدادية ليوم الاحد 19 تشرين الثاني


محمد قادر - بغداد

- تحدثت جريدة الصباح الصادرة عن شبكة الاعلام العراقي عن الانباء التي اشارت الى ايقاف العمل بمذكرة التحقيق مع حارث الضاري امين عام هيئة علماء المسلمين .. لتشير الصحيفة ايضاً الى ان رئيس مجلس النواب الدكتور محمود المشهداني كان قد اعرب عن غضبه واستيائه الشديدين من الاخبار الصحفية التي تحدثت عن اصدار الحكومة مذكرة اعتقال بحق حارث الضاري .. ونقل بيان صادر عن مكتبه يوم السبت ان الدكتور المشهداني اجرى اتصالات سريعة وعاجلة مع رئيس الوزراء نوري المالكي للتحقق من مدى صحة هذه الاخبار. واكد المشهداني ان رئيس الوزراء اكد له عدم صحة هذه الاخبار وانها استندت لمعلومات فسرت بطريقة خاطئة. كما جاء في بيان مكتب الدكتور المشهداني وبحسب ما تناقلته الصباح
هذا واشار عنوان آخر في الصحيفة الى الزيارة المرتقبة لوزير الخارجية السوري الى بغداد .. حيث صرح وزير الثقافة السوري "رياض نعسان اغا" للصحيفة بان الوفد الذي سيترأسه وزير الخارجية سيبحث تأسيس علاقات دبلوماسية جديدة تحقق الرؤية المشتركة بين الحكومتين والتيارات الوطنية في العراق لدعم حركة السلم التي تدعو لها الحكومة العراقية والتوجه الذي تقوده لتعميق الوفاق الوطني. واشار رياض اغا الى ان هناك من يحاول اثارة المشكلات بين سوريا والعراق ويعمل على اتهام الحكومة السورية بالضلوع في ارسال الارهابيين الى الاراضي العراقية من دون وجود اية مصلحة سورية في قتل العراقيين الابرياء. وبحسب تصريح وزير الثقافة السوري لجريدة الصباح

- صحيفة المشرق من جهتها تابعت موقف حكومة اقليم كوردستان من تصريحات رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان .. ليأتي خبرها تحت عنوان
-
سلطات كوردستان تدين تصريحات اردوغان بشأن كركوك .. وانقرة دعت الى منح المدينة وضعاً خاصاً لتجنب المشاكل
و من العناوين الاخرى للمشرق
التوافق تدعو الى هدنة اعلامية وتطرح (خريطة طريق) للخروج من الازمة ..
هذا ونقلاً عن مصدر في وزارة الصحة تقول الصحيفة .. دفن 78 جثة مجهولة الهوية في مقابر كربلاء .. مضى عليها ثلاثة اشهر داخل برادات الطب العدلي

ميزانية العام المقبل 42 مليار دولار .. هذا ما اشارت اليه صحيفة العدالة اليومية في احد عناوينها ولتقول ايضاً .. الزبيدي وصالح يؤكدان ضرورة تفعيل القطاع الخاص في تنفيذ المشاريع
وفي العدالة ايضاً .. بريطانيا تقدم مساعدات بقيمة 100 مليون جنيه لدعم اعادة اعمار العراق .. ليأتي هذا تصريح على لسان وزير الخزانة البريطاني تزامناً مع وصوله الى مدينة البصرة

ومن مقالات الرأي نقتطع جانباً من مقالة عبد المنعم الاعسم في جريدة الاتحاد التي تصدر عن الاتحاد الوطني الكوردستاني، اذ يوجه فيه الكاتب انتقاداً الى تصريحات امين عام هيئة علماء المسلمين فيقول .. عندما لا يقدّم الشيخ الضاري، بوصفه عالم دين، موقفا متوازناً (متعبداً) إزاء المذبحة التي يتعرض لها العراقيون، وحين يفرق بين الضحايا تبعا لفصيلة دمهم، وحظوظ انتمائهم الطائفي، ولمّا يداوم على التجييش يوميا بدل ان يرفع كلمة الرحمة والتسامح والمصالحة (وهي مفردات اي متعبد) فان ترسيم الارض التي يقف عليها الشيخ الضاري السياسي من الصراع ضد مشروع الارهاب لا يحتاج الى عناء التدقيق والبَحوَشة، فهو جزء عضوي من هذا المشروع، وان من يشك في صحة رسالته الى حكومات عربية برجاء دعم امارة السفاح المهاجر .. كما يصفه الكاتب .. في العراق كمن يشك في وجود دولة خليجية اسمها قطر.. وعلى حد ما جاء في جريدة الاتحاد

على صلة

XS
SM
MD
LG