روابط للدخول

صحيفة مصرية: المقارنة بين فيتنام والعراق أصبحت الحمى التي تجتاح وسائل الإعلام الغربية


أحمد رجب –القاهرة

اعتبرت صحيفة الأهرام الصادرة السبت أن تصريحات وزيرة الخارجية البريطانية (مارجريت بيكيت) بأن الولايات المتحدة والدول الحليفة لها في حرب العراق ـ وعلي رأسها بريطانيا ـ لم تكن تتوقع كل هذا العنف في العراق بعد بدء الغزو في مارس / آذار 2003، اعتبرتها اعترافا منها بالحال الذي وصلت إليه الأوضاع في العراق. وقالت الصحيفة إن تصريحات (بيكيت) جاءت في الوقت الذي يواجه فيه كل من الرئيس الأمريكي (جورج بوش) ورئيس الوزراء البريطاني (توني بلير) انتقادات عنيفة في الداخل بسبب العنف المتصاعد في العراق‏،‏ وسط مطالبات بسحب القوات من هناك‏.‏ ‏كما اعتبرت زيارة (جون نجروبونتي) رئيس المخابرات الأمريكية أمس الجمعة للعاصمة العراقية بغداد بصورة مفاجئة‏ اعتبرتها تطورا جديدا، في ضوء الأوضاع الحالية في العراق.

وفي صحيفة الأخبار كتب صلاح قبضايا قائلا أن ما يجري بالعراق ينذر بمستقبل مرعب في ظل الواقع الخطير الذي تحول إلی حرب أهلية بعد أن وجه العراقيون النيران إلی العراقيين واختلطت دماء الأجنبي بدماء المواطن العراقي ولم يعد هناك من يفرق بين العدو والصديق ولا نجد في العراق حتى الآن قيادة وطنية سياسية أو شعبية أو حتى مرجعية دينية علی مستوی المسئولية، على حد تعبير الكاتب المصري.

من جهتها تنقل صحيفة الوفد عن الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى قوله إن الأوضاع خطيرة في العراق معبرا عن الانزعاج العربي الكبير للأوضاع هناك ومشيرا إلی أن الاتصالات مركزة حاليا مع الأطراف المعنية بعلاج الموقف في العراق.

أما صحيفة المساء فتقول إن المقارنة بين فيتنام والعراق أصبحت الحمى التي تجتاح وسائل الإعلام الأمريكية والغربية بوجه عام هذه الأيام، والسبب هو تصاعد الخسائر الأمريكية في الأرواح والتي اقتربت من 2800 وربما تتجاوز حاجز الثلاثة آلاف قريباً .. وهناك آراء تقول إنها تجاوزت هذا الحاجز بالفعل ومنذ فترة طويلة .. لكن الإدارة الأمريكية تتكتم أنباء تلك الخسائر. وتضيف الصحيفة المصرية أن الكاتب والمعلق الإنجليزي (أندرو سوليفان) يسخر من المقارنات السطحية التي تتوقف عند عدد القتلى الأمريكيين في فيتنام والعراق فالخسائر الأمريكية الحالية في العراق لا تعادل سوی واحد علی عشرين من خسائرها في فيتنام. لكن الأمر يحتاج إلی التعامل برؤية مختلفة فرغم تواضع الأرقام في العراق بالمقارنة مع فيتنام إلا أنها تعدّ ضخمة في ضوء التكنولوجيا القتالية التي شهدت تطورا كبيرا فأصبح من غير الضروري اللجوء للاحتكاك المباشر مع العدو كما كان الحال في فيتنام. وتقول الصحيفة المصرية إن الكاتب البريطاني، يرى أن أوجه تشابه عديدة بين حالتي العراق وفيتنام أهمها نضوب المعلومات عن المجتمع العراقي والثقافة العراقية والتاريخ العراقي.

على صلة

XS
SM
MD
LG