روابط للدخول

قراءة في صحف مصرية الاثنين 2 تشرين الأول


أحمد رجب –القاهرة

كتب الدكتور جميل جورجي في الأهرام المسائي التي تصدر الليلة في القاهرة كتب يقول:إن غزو العراق كان أحد الأهداف التي وضعها المحافظون الجدد علي أجندتهم وذلك قبل وقوع أحداث ‏11‏ سبتمبر‏..‏ من هنا ندرك إنه لم يكن هناك أي رؤية حقيقية ذات أبعاد واضحة وسياسات تنفيذية يمكن أن تشغل ذلك الفراغ الذي خلفه غياب الاتحاد السوفيتي وكان البديل أو الأداة الوحيدة هي استخدام القوة وقد طغي علي الإدارة الأمريكية الطابع الإمبريالي علي حد تعبير أحد المحللين السياسيين الأمريكيين وقد كان ذلك منذ إدارة الرئيس بوش الأب الذي رأي أنه يمكن الآن استخدام القوة العسكرية في إدارة العلاقات الدولية دون الخوف من أن يؤدي ذلك إلي وقوع المواجهة النووية بعد تفكك الاتحاد السوفيتي‏..‏

وتابع الكاتب المعروف محسن محمد اهتمامه بما يحدث في العراق، وكتب في صحيفة المساء يقول إن آخر تقرير للمخابرات الأمريكية يقول إن أية مجموعة إرهابية في العراق تكسب يوميا ألف دولار!. وكل مجموعة تقوم بتشكيل فرقة إرهابية تقتل وتخطف كما أن هذه الفرق تتجر في السوق السوداء. وبخلاف الخطف وحصول الإرهابيين على فدية، والاتجار في السوق السوداء، وامتلاك محطات للوقود كما يقول الكاتب المصري، فإن هناك 20 مجموعة إرهابية تعمل في بغداد وعدد أفرادها يزيد علي العشرة آلاف مقاتل أو إرهابي. وهذه المجموعات تقدم أيضا خدمات اجتماعية للأهالي لتغطية العمليات الإجرامية. وباختصار التقرير الأميركي يبين أن الإرهابيين لم يعد هدفهم انسحاب القوات الأمريكية بل جمع المال. وهكذا تغير الإرهاب وصار علي الطريقة الأمريكية مثل عصابات شيكاغو.. زمان!. على حد تعبير الكاتب المصري.

وإلى صحف القاهرة التي تصدر غدا الثلاثاء حيث تهتم صحيفة الأهرام بقرار البرلمان العراقي تمديد سلطات الطوارئ الممنوحة لحكومة الوحدة الوطنية العراقية 30 يوما، وتشير إلى أن بعض أعضاء البرلمان من السنة وجهوا الانتقادات لهذا الإجراء المطبق منذ عام 2004 قائلين انه لا يمكن الوثوق ببعض قوات الأمن.

وتنقل الأخبار عن مسؤول أمني عراقي أن مسلحين اختطفوا أربعة عشر من متجر للكمبيوتر وسط بغداد، كما تنقل الصحيفة عن المسؤول العراقي أن المسلحين الذين كانوا يرتدون زيا يشبه زي قوات الأمن ويستقلون سبع سيارات رباعية الدفع من الطراز الذي تستخدمه عادة قوات الأمن العراقية.

أخيرا وفي الجمهورية، فوز أندرو فاير وكريج ميلو الطبيبان الأميركيان بجائزة نوبل في الطب لعام 2006، وتشير إلى ان العالمين اكتشفا آلية أساسية للتحكم في تدفق المعلومات الجينية.

على صلة

XS
SM
MD
LG