روابط للدخول

آراء في موضوع (انتقال العراق إلى اقتصاد السوق)، الديون العراقية المستَحقة لدول الخليج، القرار الروسي بشطب الديون العراقية


ناظم ياسين

- أهلا وسهلا بكم في هذه الحلقة الجديدة من برنامج (التقرير الاقتصادي)، أعدها ويقدمها ناظم ياسين، وتتضمن عرضاً لبعضٍ من آراء الأكاديميين المشاركين في ندوة عقدت أخيراً لمناقشة موضوع انتقال العراق إلى اقتصاد السوق.
وفي حلقة اليوم متابعتان تسلّطان الضوء على مسألة الديون العراقية إحداهما مع وزير الإعلام الكويتي والثانية مع أحد الخبراء الاقتصاديين الروس.

- آراء في موضوع (انتقال العراق إلى اقتصاد السوق)
شهدت الندوة الموسعة التي نظمتها كلية الإدارة والاقتصاد في الجامعة المستنصرية في بغداد أخيراً مناقشات مستفيضة لمختلف الطروحات المتعلقة بعملية انتقال العراق إلى اقتصاد السوق.
وتناولت البحوث التي قدمها المشاركون في الندوة الإيجابيات والسلبيات التي تنطوي عليها آليات الانتقال إلى اقتصاد السوق من خلال دراسةٍ للتجارب المماثلة التي مرت بها دول أخرى وعرضٍ لبعض الجوانب المهمة كالخصخصة والاستثمارات والإصلاحات المالية والقانونية.
وكان (التقرير الاقتصادي) عرضَ في حلقته السابقة لبعضٍ من آراء الأكاديميين المشاركين في الندوة التي حضرها مراسل إذاعة العراق الحر في بغداد عماد جاسم. وفي الجزء الثاني من هذا العرض، نستمع إلى مقتطفات أخرى من المقابلات التي أجراها وتحدث فيها أولا الدكتور أحمد الوزان من كلية الإدارة والاقتصاد في جامعة بغداد.

(التقرير الصوتي مع المقابلات)

- الديون العراقية المستَحقة لدول الخليج
كان موضوع الديون العراقية المستحَقة لدول خليجية مجاورة من أهم المواضيع التي نوقشت في أبو ظبي أخيراً خلال الاجتماع التحضيري لـ(مؤتمر العقد الدولي مع العراق) الذي نظمته الأمم المتحدة واستضافته دولة الإمارات العربية المتحدة. وقد شاركت المملكة العربية السعودية والكويت في هذا الاجتماع إلى جانب عدد كبير من الدول والمنظمات الدولية. أما العراق فقد شارك بوفد حكومي برئاسة نائب رئيس الوزراء برهم صالح.
وكان وزير المالية العراقي باقر جبر صولاغ أدلى بتصريحات صحفية الشهر الماضي ذكر فيها أن العراق لم يتوصل بعد إلى اتفاق على شطب ديون بمليارات الدولارات مستحقة لبعض دول الخليج لكنه بدا متفائلا إزاء التوصل إلى اتفاق. وأضاف أن المفاوضات مازالت جارية فيما يتعلق بالديون خارج إطار نادي باريس.
يشار إلى أن عدم الاتفاق على إعفاءات الديون يمثل أحد العقبات الرئيسية أمام تكامل العراق في المجتمع المالي الدولي كما أن تسوية الديون قد تساعد على تعزيز التجارة في المنطقة.
وفي ختام اجتماع أبو ظبي قال نائب رئيس الوزراء العراقي برهم صالح إن "اتفاقية نادي باريس كانت اتفاقية مهمة ورفعت جزءا مهما من ثقل الديون وتبعات الديون عن كاهل الاقتصاد العراقي لكن هناك بعض الملفات العالقة التي هي بحاجة إلى المعالجة من خارج نادي باريس وبالذات المتعلقة بالدول الشقيقة في الخليج"، على حد تعبيره. وأعرب صالح عن الأمل في أن تتعامل الدول الخليجية الشقيقة مع هذا الملف بكل حرص مؤكدا ضرورة مساعدة العراق في المرحلة الحالية وعدم إلزامه بتبعات سياسات النظام السابق.
يذكر أن العراق تمكن في عام 2004 من التوصل إلى شطب 80 في المائة من ديونه المستحقة لدائنين من نادي باريس والبالغة 38.9 مليار دولار. ولكنه مازال مديناً لدول الخليج بمليارات الدولارات أغلبها مستحَقة للسعودية والكويت. وقامت دول غربية في مقدمتها الولايات المتحدة بشطب مائة في المائة من الديون العراقية.
ويتضمن التقرير التالي الذي وافانا به مراسل إذاعة العراق الحر ليث أحمد مقابلة مع وزير الإعلام الكويتي محمد ناصر السنعوسي حول موقف الكويت من قضية شطب الديون العراقية.

(التقرير مع المقابلة)

- القرار الروسي بشطب الديون العراقية
أعلن وزير المالية الروسي أليكسي كودرين أخيراً أن موسكو وبغداد ستوقعان قريباً اتفاقية لشطب الديون العراقية المُستحَقة لروسيا. وقد أدلى الوزير الروسي بهذا التصريح إثر محادثات أجراها مع نظيره العراقي باقر جبر صولاغ في سنغافورة.
مراسل إذاعة العراق الحر ميخائيل ألاندارينكو وافانا بالتفاصيل في سياق التقرير الصوتي التالي الذي يتضمن مقابلة أجراها مع الخبير الاقتصادي الروسي الدكتور ألكساندر تكاتشينكو:
"وزير المالية الروسية أليكسي كودرين أفاد بأن حذف الدين العراقي لروسيا سيتم في الأشهر القريبة المقبلة، دون أن يعطي موعدا دقيقا. يُذكر أن روسيا قبل ثلاث سنوات قررت إعفاء العراق عن ديونه لها، انسجاما مع سياسات نادي باريس للدول المانحة.
الوزير الروسي أعاد إلى الأذهان أن موسكو تستمر في تقديم مساعدات لبغداد في شتى المجالات، بما في ذلك قطاع النفط وتوليد الكهرباء وتدريب كوادر للصناعة العراقية.
الخبير الروسي في الشؤون الاقتصادية الدكتور ألكساندر تكاتشينكو الذي حاورناه في الموضوع اعتبر حذف الديون العراقية خطوة إيجابية لتعزيز العلاقات الثنائية."

(مقابلة مع الخبير الاقتصادي الروسي)

على صلة

XS
SM
MD
LG