روابط للدخول

قلق متزايد في العالم من الأجراءات الأحترازية في عدد من الدول الغربية بسب الشبكات الأرهابية تهدد الحريات المدنية الأساسية.


اياد الكيلاني

من خلال هذا التقرير الخاص نعود الى تغطياتنا المتعلقة بمناسة الذكرى الخامسة لأحداث الحادي عشر من ايلول عام2001 ففي أعقاب هذه الأعتداءات أدركت العديد من الحكومات حول العالم أنها بحاجة إلى المزيد من المعلومات عن شبكات الإرهاب العالمية, بما في ذلك وسائل الاتصال التي تستخدمها المجموعات الإرهابية, وسبل حصولها على التمويل, وكيفية جذبهم للمتطوعين الجدد. وأسفر عن ذلك تزايد في المبادرات الحكومية الرامية إلى منح أجهزتها الأمنية حق مراقبة استخدام الهواتف والانترنيت, ومتابعة تحويل الأموال, والتحقق من هويات الأشخاص وكثيرا ما تؤثر هذه الإجراءات على المواطنين العاديين, وهناك قلق متزايد- خصوصا في الدول الغربية- من أنها تهدد الحريات المدنية الأساسية, مثل حق التمتع بالخصوصية. مراسل إذاعة العراق الحر Jeremy Branste أعد تقريرا حول هذا الجدل المتواصل يعرضه لكم أياد الكيلاني..

على صلة

XS
SM
MD
LG