روابط للدخول

جولة قصيرة على الصحافة المصرية عن الشان العراقي ليوم الاثنين 28 اب


احمد رجب - القاهرة

- قالت صحيفة الأهرام المسائي التي تصدر الليلة في القاهرة إن الطائفية والميليشيات المسلحة وتدهور الوضع الأمني وتدني الخدمات في معظم المدن العراقية تمثل أهم تحديات حكومة نوري المالكي‏.‏ وأضافت إن عقد مؤتمر المصالحة الوطنية بمشاركة نحو‏600‏ من شيوخ العشائر والقبائل ورئيس الوزراء العراقي لوقف العنف يأتي كخطوة إيجابية ومهمة علي صعيد التحرك لوقف نزيف العنف وحمامات الدماء التي طالت كل عراقي في أنحاء الدولة الشقيقة‏.‏ وأهمية مشاركة العشائر والقبائل تأتي من أنها تمثل مفردة أساسية من مفردات الواقع السياسي للعراق وكانت لها مساهمتها البارزة في الحصول علي الاستقلال السياسي للعراق‏.‏ لكن الصحيفة المصرية رأت أن نجاح المصالحة مرهونا بعوامل كثيرة وبإجراءات منها إجراء حوار جاد مع المسلحين لمعرفة مطالبهم وبحث الاستجابة لها وإعلان العفو العام عن المعتقلين منهم دون قيد أو شرط وخاصة أن هناك حوارا بين الحكومة و‏20‏ من الجماعات المسلحة من أجل احتواء أعمال العنف الدموية في العراق‏.‏

- وفي صحيفة المساء: مقتل وإصابة 100 عراقي.. والمالكي يستعد لإجراء تعديل وزاري، وقالت الصحيفة في تقرير لها إنه رغم مضي ساعات على انعقاد مؤتمر العشائر في العراق غير أن هجمات دموية في أنحاء مختلفة من العراق أسفرت عن مقتل وإصابة ما لا يقل عن مائة عراقي في الوقت الذي يستعد فيه نوري المالكي لإجراء تعديل وزاري، ونقلت عن نائب رئيس الوزراء العراقي الدكتور برهم صالح قوله ان هذا التعديل هو علامة مهمة علي التزام المالكي بالكفاءة داخل حكومة الوحدة الوطنية.

- وإلى صحف القاهرة التي يتصدرها في الأهرام نبا مقتل 25 جنديا عراقيا في اشتباكات مع ميليشيا شيعية تابعة لمقتدى الصدر في بلدة الديوانية جنوبي العاصمة بغداد، إضافة إلى تسعة مدنيين.

- وفي صحيفة الجمهورية تعتبر الصحيفة أن أحداث العنف التي وقعت في العراق يوم الاثنين ومن بينها عملية انتحارية أمام مقر وزارة الداخلية العراقي تعتبرها تحد جديد لحكومة المالكي الذي صرح بتراجع عمليات العنف في العراق بعد الحملة الأمنية. كما تشير على أن العملية أسفرت عن مصرع ستة عشر عراقيا، وإصابة 35.

- وفي الأخبار تتحدث الصحيفة عن تصاعد وتيرة العنف، وتشير إلى إعلان مستشار الأمن الوطني الدكتور موفق الربيعي أن الأجهزة الأمنية العراقية تعمل على إعداد قائمة مطلوبين جديدة سيعلن عنها قريبا، إضافة إلى القائمة السابقة التي ضمت 41 اسما. وتنوه الصحيفة إلى أن إشارة الربيعي إلى ان القائمة الجديدة ستضم المطلوبين الذين يشكلون خطورة كبيرة من دون ان يقدم إيضاحات بشان ما إذا كانت تضم مسؤولين بارزين سابقين في النظام المخلوع.

على صلة

XS
SM
MD
LG