روابط للدخول

شيوخ العشائر يوقعون ميثاق شرف يحرم سفك دماء العراقيين.


كفاح الحبيب

- شيوخ العشائر يوقعون ميثاق شرف يحرم سفك دماء العراقيين.
- وكوفي أنان قد يزور بغداد قريباً لدعم جهود المصالحة الوطنية .

وقع شيوخ العشائر العراقية في بغداد أمس ميثاق شرف يحرم سفك دماء العراقيين.
توقيع الميثاق جاء في مؤتمر للمصالحة الوطنية شارك فيه نحو ستمئة من شيوخ العشائر في أول تجمع ضمن سلسلة من الاجتماعات والمؤتمرات لتشجيع الحوار الوطني استنادا الى مبادرة المصالحة التي أطلقها رئيس الوزراء نوري المالكي .
الشيخ فعال نعمة ذهيب قرأ نص الميثاق الذي أكد ان شيوخ عشائر العراق تعاهدوا امام الله والشعب العراقي وانفسهم على الحفاظ على وطنهم وايقاف نزيف الشعب العراقي وايقاف التهجير والتكفير إدراكاً منهم لخطورة المرحلة التي تمر بها البلاد.
أحد شيوخ العشائر السنية أعد قائمة مطالب للمؤتمر تشمل تأجيل تطبيق الفيدرالية لمدة خمس سنوات بموجب الدستور وحل هيأة إجتثاث البعث ونزع سلاح الميليشيات.
وتأمل الحكومة في أن يتمكن قادة وزعماء وشيوخ ورجال دين من ممارسة نفوذهم على أفراد أطيافهم وتكويناتهم الإجتماعية الأخرى في محاولة لكبح العنف الذي يعصف بالبلاد ، حيث قال وزير الدولة للحوار الوطني اكرم الحكيم ان اجتماعات اخرى ستعقد للجمع بين رجال الدين وضباط الجيش والجماعات المدنية والسياسية.
الحكيم أكد في تصريحات للصحفيين ان أهمية هذا المؤتمر تتأتى من خلال ما سيتفق عليه المؤتمرون في بيانهم الختامي الذي سيتطرق بالتأكيد الى تحديد دور شيوخ العشائر بشكل واضح ، وأضاف :

(صوت اكرم الحكيم)

قالت مصادر مطلعة في الحكومة العراقية ان أمين عام الامم المتحدة كوفي أنان سيزور العراق منتصف الاسبوع المقبل لدعم جهود الحكومة في مشروع المصالحة والحوار الوطني .
صحيفة (الصباح) البغدادية نقلت عن تلك المصادر قولها ان أنان سيلتقي لهذا الغرض خلال الزيارة رئيس الجمهورية جلال طالباني ورئيس الوزراء نوري المالكي وعددا من المسؤولين لبحث أهم التطورات على الساحة العراقية.
واذا ما تمت زيارة امين عام الامم المتحدة الى العراق فانها ستكون الاولى له بعد سقوط نظام الرئيس السابق صدام حسين وتشكيل حكومة دستورية منتخبة .
يذكر ان للامم المتحدة في العراق بعثة كبيرة تسمى (يونامي) وهي بعثة الامم المتحدة لمساعدة العراق ويرأسها المبعوث الاممي اشرف قاضي .
كما تبنت المنظمة الدولية عهدا دوليا من اجل اعادة اعمار العراق امنيا واقتصاديا وسياسيا اطلقت عليه ( العقد الدولي من اجل العراق ) يهدف الى حشد شراكة دولية للاسهام باعادة بنائه.

- تجمع بضعة مئات من مناهضي الحرب بالقرب من منزل عائلة الرئيس الامريكي جورج بوش المطل على المحيط الأطلسي مطالبين بانسحاب القوات الامريكية فورا من العراق.
وكان بوش يقضي عطلة نهاية الاسبوع في ضيعة والديه في مدينة كينيبونكبورت بولاية مين لحضور حفل زواج ولقاء العائلة والاصدقاء.
المحتجون حاولوا تصوير الرئيس الأميركي على انه غير مكترث بإراقة الدماء في العراق في تظاهرة اعادت الى الاذهان الاحتجاج الذي نظمته سيندي شيهان الام المناهضة للحرب على مدى شهر العام الماضي قرب مزرعة بوش في كروفورد بولاية تكساس.
وقرع المحتجون الطبول اثناء مرورهم امام معارض فنية ومتاجر والكنيسة التي من المقرر ان يحضر بوش فيها حفل زواج ابن عمه ، هاتفين بشعارات تطالب بتقليص نفقات الحرب وأعادة الجنود الى وطنهم فوراً.

- وفي فيربانكس بولاية ألاسكا تعرض وزير الدفاع الامريكي دونالد رامسفيلد لوابل من الأسئلة المحرجة أثناء اجتماع مغلق مع عائلات الجنود الامريكيين الذين يخدمون في لواء (سترايكر 172) والذي جرى تمديد مدة مهمته في العراق لتعزيز القوات في بغداد .
رامسفيلد الذي واجه استقبالا متضاربا من المجتمعين أشاد بأداء اللواء الأميركي ومقره ألاسكا ، لكنه لم يلتزم بموعد محدد لاعادته الى الوطن ، بل قال لفتاة في الثانية عشرة من عمرها جملة ( أراهن على عودة والدك الى المنزل قبل عيد الميلاد ).
وزير الدفاع الأميركي قال لأكثر من سبعمئة من الذين حضروا الاجتماع أن الجنود يبذلون قصارى جهدهم لضمان عدم قيام الارهابيين من توجيه ضربات للولايات المتحدة ، مخاطباً إياهم بأنهم سيتمكنون مستقبلاً من النظر الى الوراء وتقدير أهمية وقيمة ما يبذل حالياً.
يذكر ان وزارة الدفاع الامريكية (البنتاغون) قررت الابقاء على نحو ثلاثة الاف من جنود لواء ( سترايكر 172 ) في العراق وتوسيع نوبات عملهم واعادة نحو ثلثمئة منهم الى العراق بعد أنكانوا قد عادوا بالفعل الى وطنهم.

على صلة

XS
SM
MD
LG