روابط للدخول

التهجير القسري للعوائل : محافظة اربيل تستقبل 2500 عائلة, إجراءات أمنية لاستقبالهم وأزمة السكن وغلاء المعيشة من أهم مشاكلهم والعودة الى مناطق سكناهم هي أمنيتهم الوحيدة.


ديار بامرني

التهجير القسري للعوائل : محافظة اربيل تستقبل 2500 عائلة, إجراءات أمنية لاستقبالهم وأزمة السكن وغلاء المعيشة من أهم مشاكلهم والعودة الى مناطق سكناهم هي أمنيتهم الوحيدة.

- في حلقة هذا الأسبوع نواصل الحديث حول التهجير القسري الذي تتعرض له العديد من العائلات العراقية التي أجبرت بسبب تزايد العنف الطائفي والعمليات الإرهابية على ترك منازلها ومناطق سكناها واللجوء إلى مناطق ومحافظات أخرى أكثر أمانا حيث شهدت المحافظات الشمالية نزوح العديد من تلك العوائل التي تؤكد وزارة الهجرة والمهجرين ارتفاع أعدادهم مع تزايد عمليات العنف بحيث وصلت إلى حدود مرتفعة. وكالة رويترز للأنباء نقلا عن مصدر في وزارة الهجرة والمهجرين ذكرت ان آخر إحصائيات الوزارة تشير الى ان عدد هذه العوائل بلغ أكثر من 26000 عائلة في مختلف محافظات العراق عدا إقليم كردستان وان اكثر من 30 الفا سجلوا كنازحين في الشهر الماضي وحده على حد قول الوزارة, أما المنظمات الأنسانية فأنها تؤكد على تصاعد عدد النازحين منبهين إن الإحصائيات الرسمية تمثل نسبة ضئيلة من العدد الأصلي للعوائل المهجرة.

وبسبب الأستقرار النسبي الذي تتمتع به المحافظات الشمالية, نزحت العديد من العوائل إلى هذه المحافظات التي خصصت لجان عدة لاستقبالهم والعمل على توفير مكان امن لهم. مراسل الأذاعة في محافظة أربيل (شمال رمضان) اعد تقريرا حول نزوح العوائل الى المحافظات الشمالية وخاصة محافظة أربيل. (نوزاد هادي) محافظ أربيل أشار في المقابلة التي اجريت معه الى وصول أكثر من 2500 عائلة الى المحافظة التي قامت بنقل تلك العوائل خارج مركز المحافظة لتخفيف الضغط على المدينة بسبب مشاكل السكن وكذلك لأمكانية أستيعاب الأقضية والنواحي خارج المدينة لتلك العوائل.

(نوزاد هادي)

الهجرة القسرية أجبرت العقول العراقية والأكاديميين أيضا الى ترك المؤسسات العلمية والخدمية حيث أكد محافظ اربيل الى هرب العديد من االأطباء والمهندسين وأساتذة الجامعات الذين بدأءوا من جديد البحث عن عمل لهم في القطاعات الحكومية او الخاصة في المحافظة.

(نوزاد هادي)

ونتيجة للوضع الأمني الصعب ولغرض منع أستغلال الإرهابيين عملية نزوح ودخول العشرات من العوائل يوميا الى المحافظة, قامت اللجان الخاصة والقوات الأمنية بإجراءات أمنية احترازية لغرض حماية تلك العوائل والحفاظ على المستوى الأمني المستقر نسبيا في المحافظة

(نوزاد هادي)

لم تكن مدينة أربيل الوحيدة في استقبال تلك العوائل بل شاركتها المدن والنواحي الموجودة في المحافظة,ناحية (عين كاوة) التي تبتعد بضعة كيلومترات عن أربيل وذات الأغلبية المسيحية شهدت نزوح عدد كبير من العوائل, (فهمي متي – مدير الناحية) ذكر ان أكثر من ألف عائلة وصلت الى المدينة وحدها وتقدم الجهات المسؤولة لهم بعض التسهيلات والمساعدات حيث تم تخصيص راتب شهري لكل عائلة وفتح مدارس باللغة العربية واللغات الأخرى بالإضافة إلى محاولة تعيين البعض منهم ذوي الاختصاصات والخبرات المطلوبة في المؤسسات الحكومية في أقليم كردستان, ولغرض التأكد من هوية النازحين وحقيقة وجود هذه العوائل ان كان بسبب التهجير ام لا فقد خصصت لجنة لمتابعة موضوع أستقبال المدينة لتلك العوائل محاولة منها للسيطرة على الوضع والحفاظ على الأمن.

(فهمي متي)

مشاكل عدة تواجه ألعوائل النازحة بالرغم من المساعدات المقدمة لهم, (فهمي متي – مدير ناحية عين كاوة) سلط الضوء على أبرز هذه المشاكل ومنها السكن وعدم التكلم باللغة الكردية وبالتالي صعوبة التفاهم مع السكان المحليين وعدم توفر فرص العمل

(فهمي متي)

أغلب العوائل التي التقت بهم أذاعة العراق الحر أشاروا إلى أن عمليات القتل على الهوية وتعرضهم للتهديد المستمر اجبرهم على الهرب من محافظاتهم واللجوء الى مناطق أخرى مؤكدين ان أزمة السكن وغلاء المعيشة هي ابرز مشاكلهم متمنين في الوقت ذاته أنتهاء هذه الغمة أملين في العودة الى مناطق سكناهم الأصلية قريبا :

(مقابلات مع مواطنين نازحين من بغداد و محافظات اخرى)

وبالرغم من الصعوبات التي تواجه وزارة الهجرة والمهجرين وشكوى المواطنين والمنظمات الإنسانية من عدم جدوى المساعدات التي تقدمها الوزارة وخططها للحد من عملية التهجير ومساعدة العوائل النازحة إلا أن الوزارة أكدت على انها مستمرة في عملية توزيع المساعدات وبناء مخيمات جديدة للنازحين والتنسيق مع منظمة الهلال الأحمر العراقية وبعض المنظمات الإنسانية العاملة في العراق من اجل التخفيف عن معاناة هذه العوائل.

في الختام شكرا للمتابعة وهذه تحية من معد ومقدم البرنامج ديار بامرني.

(حقوق الإنسان في العراق) يأتيكم في المواعيد التالية :

كل يوم أثنين في نهاية الفترة الثانية من البث المسائي (الربع الأخير من الساعة السابعة مساءا حسب توقيت بغداد) ويعاد مرتين في البث الصباحي لليوم التالي (الربع الأخير من الساعة السادسة صباحا والحادية عشرة صباحا حسب توقيت بغداد).

البرنامج يعاد أيضا كل يوم جمعة في نهاية الفترة الرابعة من البث المسائي (الربع الأخير من الساعة العاشرة مساءا حسب توقيت بغداد) ويعاد مرتين في البث الصباحي لليوم التالي.

كذلك يمكنكم الإستماع إلى البرنامج (بالأضافة الى البرامج القديمة – الأرشيف) على موقع أذاعة ألعراق ألحر :www.iraqhurr.org

(حقوق الأنسان في العراق) يرحب بكل مشاركاتكم وملاحظاتكم, يمكنكم ألكتابه للبرنامج على ألبريد ألألكتروني : bamrnid@rferl.org

أو عن طريق الفاكس على الرقم :00420221122660 أو 00420221122659

أذاعة العراق الحر تبث برامجها على موجات الـ(FM) :

(102.4) ميكا هيرتز في بغداد
(105) ميكا هيرتز في البصرة
(88.4) ميكاهيرتز في السليمانية
(91.4) ميكاهيرتز في اربيل
(104.6) ميكاهيرتز في الموصل

بالأضافة الى موجة متوسطة طولها 1593 مترا.

على صلة

XS
SM
MD
LG