روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحافة البريطانية


أياد الکيلاني – لندن


عرض للصحافة البريطانية من إعداد أياد الکيلاني وتقديم فارس عمر ..


أولى محطاتنا اليوم ضمن جولتنا على الصحافة البريطانية تقرير نشرته اليوم صحيفة The Independent، تنقل فيه عن مصادر استخبارية قولها إن فرق مكافحة الإرهاب المكلفة التحقيق في الخطة التي تم الكشف عنها لتفجير 10 طائرات في أجواء المحيط الأطلسي، عثرت على مستلزمات تصنيع المتفجرات أثناء عمليات التفتيش لمواقع القبض على 24 بريطانيا، معظمهم من أصل باكستاني، في ثلاث مناطق متفرقة من البلاد.
وتشير الصحيفة إلى اعتقاد الشرطة والاستخبارات البريطانية بأن خلية إرهابية تتخذ من بريطانيا مقرا لها كانت تخطط – بمساعدة أعضاء في تنظيم القاعدة – للمباشرة في سلسلة من التفجيرات الانتحارية على متن طائرات متجهة إلى الولايات المتحدة. كما ظهر الآن أن مخبرا من الشرطة كان يعمل بشكل وثيق مع المخططين.
وتمضي الصحيفة إلى أن الشرطة اضطرت إلى التعجيل في عمليات الدهم والاعتقال في أعقاب القبض على أحد قادة المخططين – وهو مواطن بريطاني – في باكستان يوم الأربعاء، وتؤكد مصادر الاستخبارات الأميركية بأن الشرطة سارعت إلى القبض على المشتبه بهم في أعقاب القبض على ذلك الرجل خشية إسراع المخططين في تنفيذ مخططهم خلال الأيام القليلة التالية.
وتنسب الصحيفة إلى مصادر مكافحة الإرهاب قولها إنه تم العثور على مواد ووثائق يمكن استخدامها لتصنيع متفجرات سائلة يمكن تهريبها إلى داخل الطائرات، كما تشير تقارير غير مؤكدة إلى العثور على شريطي فيديو لاثنين من الانتحاريين وهما يعلنان عزمهما على ما وصفاه بالعملية الاستشهادية.

** ** **

وتشير صحيفة The Times إلى أن الأمم المتحدة أعلنت في وقت مبكر اليوم عن نهاية الحرب المستمرة منذ نحو شهر في لبنان، حين وافق مجلس الأمن بالإجماع على مشروع قرار يطالب إسرائيل بتسليم الأراضي التي احتلتها إلى الجيش اللبناني وإلى قوة لحفظ السلام تابعة للأمم المتحدة قوامه 15 ألف جندي.
وتنقل الصحيفة عن رئيس الوزراء البريطاني توني بلير ترحيبه بالقرار ودعوته إلى وضع حد فوري للقتال، إلا أنه أضاف: "سوف تستمر بعض الصعوبات حتى تتضح فاعلية إعادة السيطرة على جنوب لبنان إلى الحكومة اللبنانية، وذلك من خلال النشاط المشترك للقوات اللبنانية وتلك التابعة للأمم المتحدة."
كما تنقل الصحيفة عن وزيرة الخارجية البريطانية Margaret Beckett دعوتها سوريا وإيران إلى العمل من أجل السلام في لبنان، حين قالت في كلمتها أمام مجلس الأمن: "لا بد لمساندي حزب الله _ أس سورية وإيران بشكل خاص – أن يعيدوا النظر في مواقفهم، أي إن كانوا يريدون العمل مع باقي المجتمع الدولي من أجل بناء مستقبل مسالم في المنطقة، وبالتالي لأنفسهم" – بحسب تعبيرها.

على صلة

XS
SM
MD
LG