روابط للدخول

محلل سياسي روسي: النزاع الدائر حاليا بين إسرائيل وحزب الله بداية حرب بين إسرائيل وإيران


ميخائيل ألاندارينکو –کييف / أوکرانيا

اعتبر (يفغيني ساتانوفسكي) رئيس معهد الشرق الاوسط الذي يتخذ من موسكو مقرا له، اعتبر اعمال القتال الدائرة في لبنان بداية اول حرب ايرانية اسرائيلية.
ساتانوفسكي قال في حديث الى وكالة (ريا نوفوستي) للانباء إن اعمال العنف التي يشهدها لبنان حاليا هي تجربة قوة تقيمها ايران عبر حزب الله قبل تحولها الى دولة عظمى في الاقليم. اما الحكومة اللبنانية التي يرأسها (فؤاد السنيورة) فليس لها علاقة بالنزاع بين الحركة الشيعية والدولية العبرية، حسبما قال يفغيني ساتانوفسكي. واضاف الخبير الروسي ان حل النزاع في يد طهران، وبدرجة اصغر في يد دمشق.
وفي سياق متصل، صرح رئيس الوزراء الاسرائيلي (يهود أولمرت) بأن بلاده تحارب ايران وسوريا وليس حزب الله:
"اعرف انكم اعتقدون اننا نحارب حزب الله. ولكن لنجابه الحقائق. ان دولة اسرائيل تحارب الايرانيين والسوريين الذين يستخدمون حزب الله بغية الاعتداء على سرائيل من الشمال".
ومن جهتها، يبدو ان موسكو تحاول استخدام النزاع بين حزب الله واسرائيل لاستعادة نفوذها في المنطقة. هذا وقد اجرى الرئيس الروسي (فلاديمير بوتين) اواخر الاسبوع الماضي مكالمتين هاتفيتين منفصلتين مع كل من رئيس الوزراء البريطاني (طوني بلير) وامين عام الامم امتحدة (كوفي عنان). وركز الاتصالان على الوضع في الشرق الاوسط وايجاد حل للازمة التي توجد فيها المنطقة.
وفي غضون ذلك، تواصل روسيا بذل جهودها من اجل اجلاء مواطنيها من لبنان. السكرتير الاول للسفارة الروسية في بيروت (فلاديمير تشيريبانوف) اعلن يوم امس بأن حوالي 500 مواطن روسي يبقون في لبنان حتى الآن، الا ان معظمهم لا يريدون مغادرة البلاد.
وأوكرانيا هي الاخرى تنجي مواطنيا من نيران النزاع المستعر في لبنان. هذا وقد وصلت الى مطار (بوريسبيل) خارج العاصمة (كييف) اليوم الثلاثاء طائرة تقل 14 شخصا منهم ثلاثة اطفال يهربون من لبنان، حسبما افاد المكتب الاعلامي للخارجية الاوكرانية. وتم اجلاء 1141 اوكرانيا ً من لبنان منذ بداية النزاع، من بينهم 338 طفلا.

على صلة

XS
SM
MD
LG