روابط للدخول

قراءة في صحف مصرية ليومي الاثنين 7 آب والثلاثاء 8 آب


أحمد رجب –القاهرة

نددت صحيفة المساء التي تصدر الليلة في القاهرة بمحاولات إذكاء الطائفية في العراق، وحملت الولايات المتحدة مسؤولية الدفع بالعراق نحو أتون الحرب الأهلية، واتهمت واشنطن بإذكاء نار الفتنة بين طوائفه وتأجيج الصراع بين السنة والشيعة هناك وتحويل البلاد إلي كانتونات مذهبية، وقالت إنه في الآونة الأخيرة تزايدت لهجة التحذير في لندن وواشنطن من قرب انزلاق العراق إلي حرب أهلية، مضيفة أن هذه التحذيرات تزامنت مع تصريحات وزيرة الخارجية الأمريكية كونداليزا رايس بأن الشرق الأوسط الجديد يمر بمرحلة المخاض وهو ما ينذر بأن الولادة ستكون في العراق بإعادة تخريطه من جديد وتفتيته إلي دويلات هشة لا تقوم لها قائمة، على حد تعبير الصحيفة المصرية.

وفي الإطار ذاته تقول الجمهورية إنه قد بدأت قوات اللواء الأمريكي 172 سترايكر في نشر وحداتها صباح أمس في العاصمة العراقية بغداد. حيث شوهدت العربات المدرعة الثقيلة من طراز سترايكر في حي النزالية غرب المدينة. في محاولة للسيطرة علي "فرق الموت" وإيقاف الانزلاق نحو الحرب الأهلية. ونقلت الصحيفة عن مصادر أمريكية بأن القوات الأمريكية وضعت ألف مستشار عسكري أمريكي ضمن القوات العراقية المشاركة في تأمين بغداد، لكنها تنقل عن مراقبين مستقلين في واشنطون قولهم بأن محاولة تأمين مدينة يسكنها سبعة ملايين نسمة مثل بغداد هي مهمة علي درجة من الضخامة لم يسبق لجيش حديث أن حاول القيام بها..

وفي الأهرام المسائي كتب مرسي عطا الله يقول إنه لا يظن بعد الذي جري ومازال يجري علي أرض لبنان من اعتداءات وحشية وهمجية تقوم بها إسرائيل أن أحدا يمكن أن يجادل بعد اليوم حول صحة ومصداقية المقولة التاريخية بأن السلام والأمن والاستقرار في أي منطقة من العالم لا يمكن له أن يتحقق اعتمادا علي اتفاقيات أو تطمينات وإنما يتحقق الأمن والاستقرار والسلام في ظلال قوة تحميه من أي غدر محتمل‏!‏

وفي صحف القاهرة التي تصدر الثلاثاء يقول مسؤولوا التحرير في الأهرام أن حصاد العنف حتى منتصف النهار في أنحاء مختلفة من العراق وصل على نحو عشرين قتيلا وأكثر من خمسين جريحا فيما تواصل قوات عراقية أميركية مشتركة أعمال مواجهات، وحصار لمسلحين يرجح أنهم من فرق الموت في أنحاء مختلفة من بغداد.

وتتابع الصحف المصرية أنباء اجتماع وزراء الخارجية العرب في بيروت، والذي لم تظهر نتائجه حتى منتصف اليوم لكن صحف القاهرة تبرز موقف رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة، وحسب ما تقول الجمهورية في عددها الثلاثاء فإنه طالب الوزراء بموقف عربي قوي لتصويب مشروع قرار مجلس الأمن الدولي، وتشير الصحيفة المصرية إلى أن السنيورة أخذ بالأفئدة في العالم العربي عندما ألقى كلمته المؤثرة دامعا يستحث الملوك والرؤساء على اتخاذ موقف مساند للبنان.

على صلة

XS
SM
MD
LG