روابط للدخول

ما بعد حادثة الجامعة التكنولوجية، الحريات في الجامعات العراقية


ديار بامرني

باتت الجامعات العراقية وبسبب الوضع الغير المستقر وتدهور الأمن, باتت على شفير الكارثة بسبب زيادة حوادث تعرض الأساتذة والطلبة إلى التهديدات وعمليات الخطف والقتل والاعتداء بالضرب وهجرة العديد منهم. حالة عدم الاستقرار وزيادة العمليات الإرهابية لم يكن السبب الوحيد لحدوث هذه الأنتهاكات, بل أن ظهور الحركات والأحزاب السياسية والنفوذ القوي للتيارات الدينية المختلفة في هذه الجامعات والذي اثر بصورة مباشرة على واقع التعليم هو السبب الآخر حيث أصبح الحرم الجامعي ساحة للصراعات السياسية والدينية والطائفية بدلا من ان يكون مؤسسة علمية وتربوية بحتة.

الحكومة العراقية ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي اتخذت بعض الخطوات للحد من هذه الانتهاكات منها توفير الحماية لكافة المؤسسات الأكاديمية, ونص قوانين كان آخرها إعلان رئاسة الوزراء منع ممارسة أي من النشاطات السياسية والحزبية داخل الحرم الجامعي, بالإضافة إلى الاتفاقية التي صادق عليها جميع رؤساء الجامعات العراقية والتي تنص على أن تكون الجامعة حرم آمن لا تدخل فيه التيارات السياسية بأي شكل من الأشكال.

بالرغم من كل هذه الخطوات, لكن ما زالت الأنتهاكات مستمرة داخل الجامعات العراقية كانت آخرها حادثة الجامعة التكنولوجية حيث قام مجموعة من المسلحين باقتحام مبنى الأقسام الداخلية لطلبة الجامعة وخطفوا 10 طلاب واقتادوهم إلى جهة مجهولة بالرغم من التأكيدات المستمرة للجهات المعنية إنها أخذت على عاتقها حماية الجامعات والكليات والمؤسسات الأكاديمية والأقسام الداخلية.

لتسليط الضوء أكثر على هذا الموضوع, مراسل الإذاعة قي بغداد (ليث أحمد) اعد تقريرا يتضمن ردود فعل حول استمرار مسلسل الأنتهاكات, المفتش العام في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي (عبد المجيد الراوي) أكد على أن الجامعات هي لكل العراقيين وعلى الجميع التكاتف في نبذ العنف وترك الجامعات كساحة للصراعات السياسية والطائفية, متهما بعض العناصر من الداخل التواطؤ في وقوع هذه الأنتهاكات.(الراوي) أشار إلى أهمية قيام الأجهزة الأمنية بحماية كل المؤسسات ومنها الجامعات, والى أهمية دور رجال الدين والمرجعيات في التوعية والوقوف بوجه كل هذه الأعمال الإرهابية التي يهدف من يقوم بها إلى هدم العراق وتقويض مسيرة التعليم.

الطلبة بدورهم أكدوا على وجود هذه الممارسات الخاطئة في الحرم الجامعي وأستمرار الانتهاكات وكيف أصبحت بعض الجامعات وبسبب وجود هذه التيارات الحزبية والدينية, أصبحت لها أنظمتها الداخلية الخاصة وحسب ما تريده هذه الجهات, مطالبين الأجهزة الأمنية بتوفير حماية أكثر للمؤسسات العلمية والأكاديمية. وقد وجه (المفتش العام في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي) أصابع الاتهام إلى بعض الجامعات لعدم التزامها بالاتفاقيات والقوانين وعدم أتخاذ الحكومة والجهات المعنية أي إجراءات للحد من هذه الأنتهاكات بالرغم من إبلاغها بهذه الخروقات.

الحريات في الجامعات العراقية – تقرير (ليث أحمد)

وللحد من هذه الأنتهاكات وحماية الجامعات العراقية ومنتسبيها وطلبتها, بدأت العديد من المنظمات والجهات المراقبة في عقد المؤتمرات والندوات التثقيفية بالإضافة إلى الأعتصامات والمسيرات السلمية المطالبة باستقلالية وحرية الجامعة في ممارسة دورها من دون أي تدخل من قبل أي جهة خارج نطاق حرمها الجامعي. واحترام والحفاظ على قدسية الحرم الجامعي. وتقوية الحياة الثقافية بين الطلبة والأساتذة والتأكيد على أهمية الحوار الديمقراطي واحترام الرأي الأخر, كذلك حماية مصالحهم والدفاع عنها والعمل على استرداد الحيوية والنشاط في الحياة الجامعية الحرة.

في الختام شكرا للمتابعة وهذه تحية من معد ومقدم البرنامج ديار بامرني.

********

(حقوق الإنسان في العراق) يأتيكم في المواعيد التالية :

كل يوم أثنين في نهاية الفترة الثانية من البث المسائي (الربع الأخير من الساعة السابعة مساءا حسب توقيت بغداد) ويعاد مرتين في البث الصباحي لليوم التالي (الربع الأخير من الساعة السادسة صباحا والحادية عشرة صباحا حسب توقيت بغداد).

البرنامج يعاد أيضا كل يوم جمعة في نهاية الفترة الرابعة من البث المسائي (الربع الأخير من الساعة العاشرة مساءا حسب توقيت بغداد) ويعاد مرتين في البث الصباحي لليوم التالي.

كذلك يمكنكم الإستماع إلى البرنامج (بالأضافة الى البرامج القديمة – الأرشيف) على موقع أذاعة ألعراق ألحر :www.iraqhurr.org

(حقوق الأنسان في العراق) يرحب بكل مشاركاتكم وملاحظاتكم, يمكنكم ألكتابه للبرنامج على ألبريد ألألكتروني : bamrnid@rferl.org

أو عن طريق الفاكس على الرقم :00420221122660 أو 00420221122659


أذاعة العراق الحر تبث برامجها على موجات الـ(FM) :

(102.4) ميكا هيرتز في بغداد
(105) ميكا هيرتز في البصرة
(88.4) ميكاهيرتز في السليمانية
(91.4) ميكاهيرتز في اربيل
(104.6) ميكاهيرتز في الموصل

بالأضافة الى موجة متوسطة طولها 1593 مترا.

على صلة

XS
SM
MD
LG