روابط للدخول

اتصالات أردنية مصرية تؤكد ضرورة بلورة موقف عربي موحد تجاه أزمة لبنان


حازم مبيضين –عمّان

تركز الدبلوماسية الاردنية التي يقودها الملك عبد الله شخصيا على وقف فوري لاطلاق النار ووقف معاناة الشعب اللبناني وهي تواصل مساعيها في كل الاتجاهات لاحتواء اثار الحرب الدائرة الان في لبنان فقد استعرض العاهل الاردني هاتفيا مع الرئيس المصري التطورات التي يشهدها لبنان في ضوء تواصل المعارك واستهداف المدنيين وتدمير البنى التحتية والمنشآت اللبنانية وأكد الملك ضرورة بلورة موقف عربي موحد يدعو الى وقف سريع وفوري لاطلاق النار ووضع حد لمعاناة ومحنة الشعب اللبناني الشقيق واتفق الزعيمان على مواصلة التنسيق والتشاور لايجاد مخرج وحل سلمي للازمة الراهنة ووقف تداعياتها الخطيرة مؤكدين على ضرورة تفعيل التعاون بين الدول العربية لمواجهة التحديات التي باتت تهدد المنطقة برمتها كما يقوم العاهل الاردني اليوم بزيارة قصيرة الى الكويت يلتقي خلالها بالشيخ صباح الاحمد وكبار المسؤولين الكويتيين لبحث الوضع في لبنان على وجه الخصوص ووصل الى عمان اليوم وزير الدولة لشؤون الشرق الاؤسط البريطاني كيم هاولز للقاء كبار المسؤولين والبحث معهم في الوضع الراهن في لبنان بشكل اساسي وكان الملك عبدالله اكد مجددا شجبه وادانته لما يجري في لبنان مبينا ان الاردن سيستمر بالعمل مع المجتمع الدولي لوضع حد لهذا العدوان بأسرع وقت ممكن وقال بعد لقائه سفراء الاتحاد الاوروبي إن الاردن يقف بكل ما يستطيع الى جانب الشعب اللبناني والحكومة اللبنانية ضد هذا العدوان وانه سيقوم بتقديم اية مساعدة ممكنة للتخفيف من معاناة الاشقاء في لبنان ومساعدتهم على مواجهة المحنة وتجاوز الاوضاع غير الانسانية التي يعيشونها. وكان الملك استقبل السفراء الاوروبيين المعتمدين في الاردن في اطار الجهود المتواصلة التي يقوم بها لحشد الدعم الدولي وصولا الى وقف فوري لاطلاق النار في لبنان باعتباره المخرج الوحيد لنزع فتيل الازمة على صعيد متصل طالب مجلس نقابة الصحفيين أعضاء الهيئة العامة في المؤسسات الصحافية والإعلامية التوقف عن العمل لمدة ساعة صباح اليوم اعتبارا من الساعة العاشرة، تضامنا مع الشعبين اللبناني والفلسطيني.وندد المجلس باستهداف الآلة العسكرية الإسرائيلية للمؤسسات الإعلامية وطالب المجتمع الدولي بالتحرك لوقف العدوان والإسرائيلي وسياسة الكيل بمكيالين وطالبت الشبكة المدنية العربية للإصلاح الديمقراطي، على لسان منسقها رئيس مركز الأردن الجديد للدراسات هاني الحوراني بمغادرة حالة الشلل واتخاذ مواقف سياسية وخطوات عملية من شأنها وقف العدوان على لبنان، وبسط سيادة الدولة على جميع أراضيها، مناشدة منظمات حقوق الإنسان وحركات السلام في العالم للوقوف بحزم إلى جانب الشعب اللبناني والمبادرة في تقديم العون بمختلف أشكاله لضحايا العدوان.
كما ارسل رئيس المجلس الاعلى للاعلام برقيات بعثها الى كل من نقيب الصحفيين ونقيب المحررين ورئيس المجلس الوطني للاعلام المرئي والمسموع في لبنان اعلن فيها عن تضامنه الكامل مع الشعب اللبناني في مواجهته وتصديه للعدوان معربا عن تعازيه ومواساته لاسر الشهداء والمصابين المدنيين الامنين.

على صلة

XS
SM
MD
LG