روابط للدخول

عناوين عراقية في الصحف الاردنية ليوم الاربعاء 19 تموز


حازم مبيضين - عمان

طالعتنا الصحف الاردنية الصادرة اليوم بالعناوين التاليه

- عمار الحكيم يدعو الى الاسراع في اعدام صدام ويؤكد جاهزية مشروع اقليم الجنوب.
- شيوخ عشائر الانبار يحذرون من تسويق الفيدرالية
- انتحــاري يرتكـب مذبحــة مروعــة فـي الكوفـة

- ومن العناوين الى تعليقات الكتاب حيث يقول عريب الرنتاوي في صحيفة الدستور
ان إيران من قبل وبعض شيعة العراق من بعد لم يجدوا غضاضة في الاستقواء بالأجنبي على مكونات القوس السني المتعددة من كابول إلى الرمادي واليوم نشهد استقواء مقابلا بالأجنبي من قبل أطراف سنية متعددة تحت ذريعة وقف تمدد الهلال الشيعي ...

- في زمن الطوائف ممالك وأمراء يبدو كل شيء جائزا يُختصر العرب السنة في العراق بصدام حسين وأبومصعب الزرقاوي نضرب صحفا عن جرائم البعثيين والتكفيريين لأنهم على خط المذهب وأحيانا لأنهم يقتّلون بعض الأمريكيين
والخلاصة أن هذه المنطقة ، يراد لها أن تدخل عصر الصراعات الطاحنة ما بين الأهلة والأقواس وهي صراعات لن تقف عند خطوط التماس بين المذاهب فثمة صراعات وخطوط تماس أخرى سترتسم قريبا فوق جغرافيتها فمن سيقود الهلال الشيعي الشيعة العرب أم الإيرانيين ومن سيقود القوس السني الأنظمة الرسمية أم الحركة الإخوانية الأكثر حضورا وشعبية في هذه البقعة الممتدة من الأنبار إلى غزة مرورا بالأردن وسوريا...

- وفي العرب اليوم يقول حسن طوالبه ان حل المليشيات العراقية يستلزم قناعة الاحزاب المعنية نفسها بان يكون ولاء الجميع للوطن قبل الحزب او الجماعة وان يعملوا على تثقيف عناصر المليشيات بالثقافة الوطنية بعيدا عن التعصب الطائفي او الولاء للحزب او السيد كما على زعماء الاحزاب ان يبتعدوا عن التثقيف الطائفي من خلال الفضائيات ووسائل الاعلام الاخرى فالتثقيف الذي نسمعه كل يوم من الفضائيات ذات الاتجاهات الدينية الطائفية لا يصب الا في خانة الفتنة في البلاد واذا اراد هؤلاء الزعماء وحدة البلاد ارضا وشعبا عليهم ان يفصلوا بين العمل السياسي وبين الدعاية الدينية الطائفية التي تفرق وتزرع الفتنة ولا بد من ابعاد رجال الدين عن الترويج لافكار وثقافة التوحد ورفض الاخر او تكفيره.

على صلة

XS
SM
MD
LG