روابط للدخول

جولة سريعة على الصحافة البغدادية ليوم الاحد 9 تموز


محمد قادر - بغداد

في جريدة العدالة .. جاء خبر نقل المهام الامنية في تسع محافظات الى القوات العراقية خلال العام الحالي، جاء في صدارة اخبارها .. ولتنشر ايضاً في صفحتها الاولى ..
- وزراء خارجية دول الجوار يؤكدون دعم العراق في المجالات كافة
- الدفاع: عملية مدينة الصدر كانت بهدف العثور على النائبة المختطفة
- انتهاء التحقيق في ملف الانتفاضة الشعبانية .. والادعاء العام يقول: الحكم على صدام واعوانه في قضية الدجيل بات قريباً
- ونواب في البرلمان يطالبون باعادة النظر في حصانة القوات الاجنبية

من جهتها اشارت صحيفة المدى في صفحتها الاولى ونقلاً عن مصدر في الكهرباء الى تعرض خطوط النقل بين بغداد والمنطقة الوسطى لعمليات تخريب
هذا ومسؤول نفطي يقول .. 8 ملايين لتر عجز الحاجة المحلية من
والى مديرية المرور العامة .. لتقول .. ان السيارات القديمة المستوردة بعد آب 2005 هي قطع غيار، نافية تسجيلها ومنحها لوحات مؤقتة

اما جريدة الصباح الصادرة عن شبكة الاعلام العراقي .. فنقرأ فيها ..
- المشهداني يبحث سبل دعم مشروع المصالحة الوطنية في البحرين
- والجابري ينتقد مشروع المصالحة الوطنية
- على خلفية قضية فساد بقيمة 12 مليون دولار .. احالة ثلاثة مسؤولين كبار بينهم وكيل وزير التخطيط الى المحاكمة
- وزير التجارة: يجب ضبط حركة دخول البضائع الى العراق .. ويكشف عن عمليات غسيل الاموال عبرها

هذا ومؤتمر دول الجوار الذي يعقد في طهران .. كان محور افتتاحية الصباح ليقول فيها فلاح المشعل .. "الارهاب له اجندة تضم صفحاتها مشروع العداء والتخريب لكل انظمة المنطقة، وباختلاف مكوناتها السياسية وتوجهاتها، وحين تذهب بعض الدول الى الاعتقاد بان دعم الارهاب في العراق يشكل عامل ضغط على اميركا، فان النتائج العملية اعطت وقائع مغايرة تماماً، فقد صار هذا الارهاب ينشطر الى خطوط متعددة صارت ترتد بعمليات قتل وتخريب لا يستثني احدا من الدول المجاورة للعراق، وهو ما جاء بكلمة الرئيس الايراني احمدي نجاد، في المؤتمر. .. الا ان الواقع العراقي .. والكلام للمشعل .. بانتظار ترجمة على ارض الواقع، من خلال تجفيف برك الارهاب في تلك الدول وقطع الامدادات عنه، وايقاف التسلل الى العراق وتحت اي سبب كان، وايجاد سبل مثلى لتبادل المعلومة التي تحيط بالنشاط الارهابي وتحركاته فضلاً عن دعم العراق بالطاقة والاقتصاديات التي تسبب الارهاب في تدهورها." وبحسب كاتب المقالة

"الحياة في بغداد: اغلاق شوارع، طوابير، وضجيج مولدات" عنوان نقلت تحته صحيفة المشرق مشهد مدينة بغداد من زاوية يوميات المواطن العراقي .. لتقول .. اصوات المولدات واغلاق الشوارع وصافرات سيارات الشرطة والطوابير ابرز ما يزعج المواطن في بغداد والمحافظات وهذه الاشياء اصبحت حالة يومية تلازم جوانب الحياة المعيشية للمواطن العراقي الذي اضحى ضحية الظروف العصيبة التي يمر بها البلد خصوصا الظروف الامنية المتردية.
وبفعل ازمة الوقود المستمرة وازدياد طوابير المركبات امام محطات الوقود ظهرت طوابير امام افران الخبز مساءً بفعل انعدام مادة الغاز السائل وارتفاع اسعارها. ورافق هذه الطوابير طوابير وفوضى امام مكاتب جوازات السفر بعد الاقبال الكبير من المواطنين على السفر خارج العراق بسبب الاوضاع الامنية المتردية. وكما جاء في صحيفة المشرق


على صلة

XS
SM
MD
LG