روابط للدخول

ولع الشباب العراقي بالكومبيوتر


فريال حسين

سعدت اوقاتكم ايها الأعزاء في رحلتنا الأسبوعية مع برنامج (اجيال) وحلقة اليوم ترصد قصصا للشباب والشابات مع الكومبيوتر واستخداماته..

الكومبيوتر الضيف الجديد على ممتلكات العائلة العراقية، هذا الجهاز الذي بدأ يترك بصماته على تفاصيل الحياة اليومية للشباب المتعلقين بعوالمه والهاربين اليه من جحيم الشارع الساخن..
لقد اصبح لكل شاب وشابة قصة مع جهاز الكومبيوتر، سواء من وصل منهم الى مرحلة اقتنائه بعد رحلة توفير طويلة،او ربما اقتراض او من مازال في مرحلة التخطيط لشرائه..
تتنوع قصص الشباب وعلاقتهم بهذا الجهاز..لينا الفنانة التشكيلية تقول اقتنيه من اجل الرسم، والطالب بهاء يعتبره من ضروريات الحياة من اجل الدراسة، وشغل الأطفال بالألعاب لأبعادهم عن الشارع ومخاطره..الموظف علي يتعلم من الكومبيتر الطباعة..وقصص اخرى يساعدنا في متابعتها مراسلنا (حسن راشد): [[...]]

وفي الختام اعزائي لكم مني (فريال حسين) تحية، ومن المخرج (نبيل خوري).

على صلة

XS
SM
MD
LG