روابط للدخول

قراءة في صحف أردنية ليوم الخميس 29 حزيران


حازم مبيضين –عمّان

تركز الصحف الأردنية التي تصدر غدا الخميس في عناوينها على العملية العسكرية الإسرائيلية في قطاع غزة. أما العناوين الخاصة بالشأن العراقي فتركز على أعمال الانتقام ذات الطابع الطائفي إضافة لردود الفعل المتتالية على مبادرة المصالحة الوطنيه.

وتنوعت اهتمامات الكتاب ففي صحيفة الدستور يقول نواف أبو الهيجا إن المبادرة التي أعلنها المالكي بعد أن تأجلت طويلا لم تكن في رأي المراقبين والمتابعين على مستوى التوقعات ذلك أن بنودها الأربعة والعشرين لم تكن كافية لتخرجها إلى النور مكتملة تكتسب الحياة ولذا فإنها وضعت فورا في حاضنة الخدج كوليد لم يكتمل نموّه في رحم أمه وخرج ربما في الشهر الثامن وليس بعد إكمال أشهره التسعة.
العجيب عند الكاتب أن المبادرة كما وردت بدت وكأنها موجهة لكل أولئك الذين شاركوا ويشاركون في العملية السياسية ولهم ممثلون في مجلس النواب ومع ذلك فإن أطرافا في الحكومة وفي المجلس أبدت تحفظاتها وبقوة خاصة تلك الأطراف التي لها ميليشيات مسلحة في عموم البلاد وهي الأطراف ذاتها التي اعترضت على بندي حل الميليشيات وإعادة النظر في اجتثاث البعث.

وفي صحيفة الرأي يقول محمد خروب إن أكثر من لغم يتربص بمبادرة المالكي إذ أنه لو نجح في استقطاب بعض الجماعات المسلحة عبر الحوار والوعد بالمشاركة السياسية فإن ما لا يستطيع ولن يستطيع النجاح فيه مع الموعد الذي قطعه بحل كل الميليشيات المسلحة وهو يعلم قبل غيره أن تفتت العراق وتقسيمه وحتى دخوله في حرب أهلية لن يغير من رفض أمراء الميليشيات وقادتها لخيار الحل.

وحول موضوع آخر تقول زليخه أبو ريشه إن الزرقاوي ومن قبله ومن بعده ومن معه نتاج مؤسسة الوعظ والإرشاد التي صارت منذ تلوثت بالسياسة مؤسسة لتفريخ ناشطات وناشطين يعملون أولا وقبل كل شيء على تعميم أن الحجاب للإناث واللحى والدشاديش للذكور هو رأس الدين ثم على حمل رايات التكفير في الخطب والأحاديث والدروس والمجالس والتوجيهات والبرامج والمناهج والإعلام بأنواعه والتعليم والكليات الجامعية ثم على النزوع إلى القتل الانتحاري يفزعون نسق الحياة ويهددون أمنها.

على صلة

XS
SM
MD
LG