روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحافة المصرية ليومي الأربعاء 28 والخميس 29 حزيران


أحمد رجب –القاهرة

محاكمة الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين وبعض أقرانه عن مسؤوليتهم عن مذبحة حلبجة كانت محور اهتمام صحف المساء التي تصدر الليلة في القاهرة، وذكرت صحيفة المساء أن الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين سيخضع لمحاكمة ثانية في شهر أغسطس المقبل بتهم تتعلق بارتكاب مذابح ضد الأكراد. وسوف يمثل أمام المحكمة بالإضافة إلي صدام ستة من معاونيه من بينهم ابن عمه علي حسن المجيد الذي يلقب بعلي الكيماوي.

ونشرت المساء أيضا تقريرا حول المشردين في العراق حيث قدرت بعثة الأمم المتحدة في العراق عدد المشردين هناك بحوالي مليون وثلاثمائة ألف شخص.. مؤكدة أنهم يمثلون 5% من العراقيين البالغ عددهم 28 مليون نسمة. وقالت البعثة في بيان "إن العنف الطائفي شرد 150 ألف عراقي خلال الأشهر الأربعة الماضية فقط".. مؤكدة أن التشريد ليس ظاهرة مقتصرة علي منطقة معينة أو عرق أو معتقد معين بل إنه أضر أيضا بكافة أطياف المجتمع العراقي في شتي أنحاء البلاد منذ تفجيرات مرقدي الإمامين في مدينة سامراء في فبراير / شباط الماضي.

وننتقل إلى الأهرام المسائي التي جاء في عناوينها الرئيسية:
** مصرع جنديين أمريكيين و‏22‏ عراقيا، وإصابة ‏34‏ في هجمات متفرقة

وفي الأهرام المسائي أيضا اختارت إدارة بينالي مهرجان السينما العربية بباريس والذي تبدأ فعالياته من ‏22‏ وحتى ‏30‏ يوليو / تموز المقبل الفيلم المصري الجديد حليم آخر إبداعات النجم الراحل أحمد زكي وإخراج شريف عرفه ليعرض في افتتاح مهرجان بينالي السينما العربية بباريس‏..‏

ونتحول إلى صحف القاهرة التي تصدر الخميس، ونبدأ من العدد الأسبوعي لصحيفة الجمهورية الذي يهتم على نطاق واسع بمبادرة المصالحة التي أطلقها رئيس الوزراء العراقي، وإعلان الوقف السني ترحيبه بالمبادرة رغم رفض متحدث عن هيئة علماء المسلمين في وقت سابق لها، وتهتم الصحيفة المصرية بإعلان رئيس الوزراء نوري المالكي عن اتصال عدد من الجماعات المسلحة به ضمن إطار مبادرة المصالحة الوطنية وتتحدث الصحيفة عن بداية انفراج حيث أبدت جماعات مسلحة عراقية ترحيبها بعرض المالكي، وتشير إلى أن المسلحين اشترطوا على الحكومة العراقية أن تضع جدولا زمنيا لانسحاب القوات الأجنبية من العراق.

ويبقى ملف الاجتياح الإسرائيلي لقطاع غزة الفلسطيني حيث تحمل صحيفة الأهرام على تل أبيب وتتهمها بتفجير أي أمل في عملية السلام، وتشير إلى أن الجندي الإسرائيلي الأسير عرضت المنظمة التي أسرته استبداله بأربعمئة أسير فلسطيني معظمهم من النساء والصبية صغار السن وتتراوح أعمارهم بين 15 إلى 16 عاما.

على صلة

XS
SM
MD
LG