روابط للدخول

اليوم الثاني من العروض في مهرجان الأفلام العراقية في مصر


أحمد رجب –الإسکندرية

يتواصل الليلة في مكتبة الإسكندرية مهرجان السينما العربية، العراق قبل وبعد الحرب لليوم الثالث على التوالي، وخصص المهرجان يومه الثاني أمس لفيلم تسجيلي طويل وهو بغداد: داخل خارج، للمخرج العراقي سعد سلمان، وهو من إنتاج فرنسي، والفيلم قصة لمغامرة كبرى قام بها الفنان العراقي الذي عاد إلى بلاده سرا مع مطلع القرن الواحد والعشرين، بالتحديد في عام 2002 ، الفيلم يسجل معاناة العراق وشعبه في الشهور الأخيرة لحكم نظام صدام حسين الذي حول مواطنيه لشعب من اللاجئين حتى داخل العراق.
ويعلق على أحداث الفيلم والمخرج العراقي سعد سلمان ضيفنا خلال أيام المهرجان المخرج المصري عماد مبروك منسق المهرجان: [[...]]
وينتمي فيلم سعد سلمان إلى مدرسة تسمى بأفلام الطريق، يقول عماد مبروك: [[...]]

استعرض سعد سلمان واقع العراق المؤلم عام 2002، الاعتقال والتعذيب، قطع اللسان، مأساة الجميع في العراق من الشمال إلى الجنوب، وفي بعض القرى العراقية كما شاهدنا في بغداد: داخل خارج كانت الأمهات ترحب بالمخرج العراقي الذي ربما يسجل للعالم جزءا من مآسيهن، حتى أن إحداهن لم تجد ما تكافئ به سعد سلمان سوى أن أهدته رزق اليوم من بيض الدجاجات...

ويبدو أن سعد سلمان قد صدم المشاهد المصري العادي، علق بعض المشاهدين المصريين على ما شاهدوه: [[...]]
وتبقت مشكلة لدى البعض أنهم كانوا يرغبون بعقد لقاءات حوارية مع مخرجي هذه الأفلام، وأن يتعرفوا على العراق بصورة أفضل.

وغدا لنا موعد آخر مع مرحلة ما بعد الحرب، وفيلم طريق لغروب أقل للمخرج اللبناني باسم فياض، والذي سيعرض الليلة في مكتبة الإسكندرية.

على صلة

XS
SM
MD
LG