روابط للدخول

روسيا تدعو إلى إطلاق سراح دبلوماسييها المختطفين في العراق


ميخائيل ألاندارينکو –موسکو

طالب وزير الخارجية الروسي (سيرغي لافروف) باطلاق سراح اربعة موظفين للسفارة الروسية في بغداد تم اختطافهم في الثالث من حزيران الجاري:
" تواصل روسيا اجراء الاتصالات على شتى المسارات من اجل العثور عن رجالنا والافراج عنهم، ونأمل بأن تتتوج هذه الجهود بالنجاح. ونجدّد نداءنا الى الخاطفين لاطلاق سراح رجالنا فوراً وعدم الحاق اي ضرر بهم. كما ندعوا الخاطفين الى ان لا ينسوا ان رجالنا يمثلون روسيا وهي دولة صديقة مخلصة للشعب العراقي وقامت كل ما في وسعها لتجنيب العراق الوقوع في الوضع الذي يوجد فيه الآن ".

يُذكر ان جماعة تطلق على نفسها (مجاهدو مجلس الشورى) القت على عاتقها يوم امس مسؤولية خطف المواطنين الروس وطالبت موسكو بسحب قواتها من الشيشان وبالافراج عن جميع المعتقلين المسلمين من السجون الروسية. الجماعة نشرت مطالبها في موقع بالانترنت، ولكن خبراء روس لم يتأكدوا حتى الآن من مصداقية هذا الموقع.
في غضون ذلك، نفى احد قادة المتمردين الشيشان الذي يقيم في لندن (احمد زاكايف)، نفى وجود اية علاقة بين الشيشان وبين (مجاهدي مجلس الشورى). ونشر (احمد زاكايف) بيانا في موقع بالانترنت تابع للمتمردين الشيشان يدعو فيه الى اطلاق سراح المواطنين الروس دون قيد او شرط. واعرب زاكايف عن اعتقاده بأن خطف موظفي السفارة الاربعة خططت له المخابرات الروسية.

على صلة

XS
SM
MD
LG